المهرجانات الموسيقية تدر عائدات كبيرة على الاقتصاد البريطاني
آخر تحديث GMT 04:53:15
 فلسطين اليوم -

المهرجانات الموسيقية تدر عائدات كبيرة على الاقتصاد البريطاني

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - المهرجانات الموسيقية تدر عائدات كبيرة على الاقتصاد البريطاني

مهرجان غلاستنبوري
لندن - فلسطين اليوم

درت السياحة الموسيقية في بريطانيا التي تدفع عجلتها مهرجانات مثل غلاستنبوري 3,1 مليارات جنيه استرليني على الاقتصاد البريطاني سنة 2014، مع ارتفاع بنسبة 9,7 % في خلال سنة، ما يزيد من زخم هذه الفعاليات المباشرة.

وقد نشرت هذه الأرقام مع انطلاق فعاليات غلاستنبوري (جنوب غرب إنكلترا) الأربعاء وهي عرضت في تقرير صادر عن الهيئة العامة "يو كاي ميوزيك".

وأظهر هذا التقرير أن 9,5 ملايين سائح تنقلوا في أرجاء بريطانيا لحضور فعاليات موسيقية (حفلات ومهرجانات) العام الماضي، من بينهم 546 ألف سائح أجنبي، مع ارتفاع بنسبة 39 % في خلال السنوات الأربع الأخيرة.

وصرح القيمون على هذا التقرير أن "الفرق التي تحيي حفلات في الهواء الطلق في أنحاء البلاد برمتها لم تساهم في إشاعة الفرح فحسب بل أيضا في در العائدات على الاقتصادات المحلية التي تتعافى من الأزمة".

ووصف وزير الثقافة جون ويتينغديل هذه النتائج ب "الرائعة"، من دون أن يستغرب تحقيقها، إذ أن "الموسيقى البريطانية ذائعة الصيت في أنحاء العالم أجمع".

واعتبر التقرير أن مهرجان غلاستنبوري الذي يعقد منذ العام 1970 في مزرعة وورذي في منطقة سومرست هو "المهرجان الموسيقي الأكثر شهرة في العالم". وهو در أكثر من 70 مليون جنيه على الاقتصاد المحلي في جنوب غرب إنكلترا.

ولا شك في أن هذا المهرجان يوفر للمنطقة إيرادات اقتصادية كبيرة، لكنه يعتبر من المهرجانات الأغلى كلفة في العالم، بحسب دراسة صادرة عن مجموعة "ان 1 كارنسي".

ويكلف هذا المهرجان 565  جنيها للشخص الواحد وهو بالتالي ثاني أغلى فعاليات من هذا القبيل بعد مهرجان روسكيلد في الدنمارك. وهو أيضا ثاني أغلى مهرجان من حيث أسعار التذاكر والمأكولات والمشروبات التي تباع فيه بعد مهرجان كوتشيلا في كاليفورنيا.

وقال جون ويتينغديل إن "مهرجانات مثل غلاستنبوري تكتسي طابعا رمزيا في مجال الحفلات الموسيقية وهي من العوامل التي تعزز السياحة الدولية في بريطانيا".

وفي الولايات المتحدة ، تكاثرت المهرجانات الموسيقية خلال السنوات الأخيرة بحسب المناطق والأساليب الموسيقية وهي أصبحت مصدرا رئيسيا للمداخيل بالنسبة إلى الفنانين.

وهذه هي حال مهرجان كوتشيلا الذي يعد رائدا في هذا المجال في الولايات المتحدة. وقد استقطبت دورة نيسان/أبريل 2015 نحو 175 الف شخص. أما الدورة السابقة، فهي حققت عائدات بقيمة 78 مليون دولار (69 مليون يورو).

وعلى الصعيد العالمي، تولت مجموعة "إيفنتبرايت" في سان فرانسيسكو إدارة مبيعات تذاكر لخمسين ألف مهرجان موسيقي في العالم العام الماضي. وهي كشفت عن نمو بنسبة 50 % في خلال سنة.

وقال باراغ بهانداري رئيس مجموعة "يو جي إستراتيجيز" التي أطلقت اخيرا محطة "يوفوريك" المخصصة لتغطية المهرجانات في العالم "أظن أن مستقبل المهرجانات الموسيقية واعد. فهو الميدان الوحيد الذي يسجل نموا كبيرا".

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المهرجانات الموسيقية تدر عائدات كبيرة على الاقتصاد البريطاني المهرجانات الموسيقية تدر عائدات كبيرة على الاقتصاد البريطاني



 فلسطين اليوم -

هيفاء وهبي تتألّق بفستان مرصع بالكريستال

القاهرة - فلسطين اليوم
هيفاء وهبي خطفت الأنظار بالتزامن مع احتفالها بعيد ميلادها بأناقتها ورشاقتها التي ظهرت بها خلال حفلها الأخير الذي أحيته في قطر، حيث أبهرت النجمة اللبنانية جمهورها على المسرح بطلتها اللامعة بفستان مرصع بالكامل بحبات الكريستال، وبهذه الإطلالة تعود هيفاء وهبي لستايل الفساتين المجسمة التي تتباهي من خلالها بجمال قوامها وهو التصميم الذي كانت تفضله كثيرا أيقونة الموضة، وذلك بعد اعتمادها بشكل كبير على صيحة الجمبسوت التي أطلت بها في معظم حفلاتها السابقة. هيفاء وهبي سحرت عشاقها في أحدث ظهور لها على المسرح خلال حفلها الأخير بقطر بإطلالة جذابة بتوقيع نيكولا جبران، حيث اعتمدت أيقونة الموضة مجددا التصميم المحدد للقوام مع الخصر الذي يبرز بقصته الضيقة مع الحزام جمال قوامها، حيث تمايلت هيفاء وهبي على المسرح بأسلوبها الأنثوي المعتاد بف...المزيد

GMT 21:36 2023 الإثنين ,13 آذار/ مارس

يراها فاروق حسنى

GMT 06:35 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

تنفرج السماء لتظهر الحلول والتسويات

GMT 11:13 2019 الجمعة ,08 آذار/ مارس

فوائد الصلاة على النبي في هذا التوقيت

GMT 08:15 2016 السبت ,30 كانون الثاني / يناير

دوف حنين يطالب بالتحقيق مع "ام ترتسو" لتطرفها

GMT 01:04 2017 الخميس ,19 كانون الثاني / يناير

الإصابات السامة للنحل سببًا في وفاة الآلاف

GMT 14:38 2016 السبت ,31 كانون الأول / ديسمبر

"الأهلي" يسحق فريق "الصيد" في دوري السيدات للطائرة

GMT 19:19 2019 الخميس ,03 كانون الثاني / يناير

حذف اسم "نوير" من تصنيف المستوى العالمي لإصابة في قدمه

GMT 07:16 2018 الجمعة ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرّفي على أسلوب مدونة الأزياء المحجبة سحر فؤاد

GMT 02:42 2018 الجمعة ,19 تشرين الأول / أكتوبر

رئيس الوزراء الإيطالي يحذر من تعديل الموازنة
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday