الأونروا تعقد مؤتمرا للتعهدات في مقر الأمم المتحدة في نيويورك
آخر تحديث GMT 09:50:13
 فلسطين اليوم -

"الأونروا" تعقد مؤتمرا للتعهدات في مقر الأمم المتحدة في نيويورك

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - "الأونروا" تعقد مؤتمرا للتعهدات في مقر الأمم المتحدة في نيويورك

رئيس الجمعية العامة للأمم المتحدة موغينس ليكيتوفت
نيويورك - وفا

تخطط 22 دولة عضوا في الأمم المتحدة، بالتعهد بالتبرع بمبلغ 100 مليون دولار لدعم موازنة العام المقبل لوكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل لاجئي فلسطين 'الأونروا'، فيما أعلنت العديد من الدول الأخرى بأن تبرعاتها على الأبواب أو أنها تنتظر موافقة برلماناتها الوطنية.

ووفق بيان لـ'الأونروا'، اليوم الاثنين، فقد قدم المانحون تعهداتهم تلك خلال اجتماع للجنة المخصصة التي أنشأتها الجمعية العامة لتكون المنبر الرئيس للإعلان عن دعم المانحين للوكالة التي تبلغ من العمر 65 سنة، والتي تقدم التعليم والرعاية الصحية والإغاثة والخدمات الاجتماعية لحوالي خمسة ملايين لاجئ فلسطيني في الأردن ولبنان وسورية والضفة الغربية وغزة.

وقال البيان: إن هذه الملايين المئة ستغطي جزءا من الاحتياجات الرئيسة للوكالة المطلوبة من أجل ضمان تقديم غير منقطع للخدمات الرئيسة في مجال التعليم والرعاية الصحية والإغاثة، بشرط تحقق هذه التعهدات والتبرعات الأخرى المتوقعة، وبفضل تدابير الرقابة الداخلية الصارمة، فإن الوكالة تتوقع أن تواجه عجزا بقيمة 81 مليون دولار، وهو أقل من السنوات الماضية.

وفي كلمته الافتتاحية، أعرب رئيس الجمعية العامة للأمم المتحدة موغينس ليكيتوفت عن شكره للدول المتبرعة على دعمها المستمر وعلى جهودها الإضافية في جسر الفجوة المالية التي تعاني منها 'الأونروا'. مشددا على أنه 'وعلى خلفية الاضطرابات التي تشهدها منطقة الشرق الأوسط والدمار الذي تسبب به النزاع السوري والاشتباكات الأخيرة في القدس وفي الضفة الغربية وبطء وتيرة إعادة الإعمار في غزة وموجات اللاجئين الذين يغادرون المنطقة بحثا عن الملاذ في أوروبا، فإن الوقت قد حان لتغيير النموذج'.

وقال: إن 'الأونروا' وسائر الأمم المتحدة بحاجة لأن يتم تعزيزها لا أن يتم إضعافها، لقد قمنا نحن، المجتمع الدولي، بإنشاء هذه الوكالة من أجل توفير ظروف معيشية كريمة للاجئي فلسطين، وعلينا نحن، المجتمع الدولي، أن نعمل على ضمان أن تتوفر لها السبل للقيام بمهام ولايتها، إنها مصلحة لنا جميعا أن نتأكد من أن مجتمع اللاجئين هذا لا يشعر بأن دول العالم قد تخلت عنه.

بدورها، قالت نائب المفوض العام لـ'الأونروا' ساندرا ميتشل بأن 'الأونروا' خرجت من أزمة مالية كانت غير مسبوقة في حدتها وفي درجة الألم الذي سببته للمنتفعين من خدماتها، مثنيةً على الجهود الجبارة وعلى الدعم الذي تلقته من الشركاء، بمن فيهم المانحون والحكومات المضيفة، والتي بفضلها تم تأمين الأموال اللازمة للاستجابة للعجز التمويلي البالغ 101 مليون دولار.

ولخصت ميتشل المرحلة القادمة من التعامل مع الأزمة المالية في إجراءين رئيسين: 'السعي من أجل تحقيق إصلاحات قوية على صعيد الكفاءة الداخلية من خلال تحديد الأولويات وفعالية الكلفة والإدارة المبتكرة للموارد المحدودة علاوة على المزيد من التواصل من أجل جمع التبرعات والتعامل المباشر مع المانحين في المنطقة وخارجها'.

وشددت على أن 'التعليم، بما في ذلك التعليم في حالات الطوارئ، قد أصبح عنصرا حيويا في المساعدات التي تقدمها الأونروا للفلسطينيين في سورية وفي البلدان المجاورة، وبدون التعليم والإحساس الذي يوفره بالكرامة وبالأمل في مستقبل أفضل، فإن الناس لن يكون لديهم أي شيء آخر يلتفتون إليه، والعديد منهم يقوم برحلات محفوفة بالمخاطر إلى أوروبا وغيرها من الأماكن'.

وتابعت: وفي لبنان، وبالإضافة إلى وجود مجتمع يعتمد بشكل كبير على 'الأونروا'، فإن حوالي 45,000 لاجئ فلسطيني من سورية قد كانوا بحاجة ماسة إلى مساعداتها التي تواصلت بالانخفاض في وجه شح الموارد المالية'. وشددت على الدور الحيوي الذي لعبته الجهات التي تستضيف لاجئي فلسطين، وهي النقطة التي كررها أيضا عدد كبير من الدول الأعضاء في الأمم المتحدة والتي كانت موجودة في الاجتماع.

وفصّل البيان التعهدات المخطط الإعلان عنها: السويد: 40 مليون دولار؛ إيطاليا: 10 مليون دولار؛ لوكسمبورغ: 3,75 مليون يورو؛ تركيا: 1,5 مليون دولار؛ الأرجنتين: 15,000 دولار؛ جمهورية التشيك: 123,000 دولار؛ النمسا: 1,55 مليون يورو؛ بلجيكا: 18,75 مليون يورو (للأعوام 2015-2017(؛ سويسرا: 21 مليون فرنك سويسري؛ الإمارات العربية المتحدة: 1,8 مليون دولار؛ كوريا: 200,000 دولار.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الأونروا تعقد مؤتمرا للتعهدات في مقر الأمم المتحدة في نيويورك الأونروا تعقد مؤتمرا للتعهدات في مقر الأمم المتحدة في نيويورك



إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 10:19 2021 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

مستوطنون يهاجمون مركبات المواطنين جنوب جنين

GMT 20:32 2020 الأحد ,03 أيار / مايو

يبشّر هذا اليوم بفترة مليئة بالمستجدات

GMT 13:27 2020 الجمعة ,03 كانون الثاني / يناير

كن هادئاً وصبوراً لتصل في النهاية إلى ما تصبو إليه

GMT 09:59 2021 السبت ,02 كانون الثاني / يناير

ارتفاع عدد الإصابات بكورونا بين أسرى قسم 3 بالنقب إلى 16

GMT 07:49 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

الوضع العام لا يسمح ببدء أي مشروع جديد على الإطلاق

GMT 11:48 2018 الخميس ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

صدق الحضري

GMT 05:49 2014 الإثنين ,29 كانون الأول / ديسمبر

فوائد الحنظل

GMT 07:31 2021 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

رغدة تكشف كواليس مشاركتها في مسرحية "بودي جارد" مع عادل إمام

GMT 06:46 2020 الإثنين ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

الاحتلال يعتقل شابين من بلدة كوبر
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday