حائط المبكى ام اليابان
آخر تحديث GMT 09:50:13
 فلسطين اليوم -

حائط المبكى ام اليابان ؟

 فلسطين اليوم -

حائط المبكى ام اليابان

بقلم: محمد عبد المطلب

كانت اخر بطولة افريقية فاز بها المنتخب المصري عام 1983 في الإسكندرية وعلى صالة استاد المدينة الساحلية عندما تألق مدحت وردة وعمر أبو الخير وطارق الصباغ و السلعاوى وعصام ابوالعينين.

كانت الجماهير خارج الصالة اضعاف الجمهور داخلها و كان حضور المباريات وسام يتباهى به من حضر ويندم من غاب. منذ ذلك اليوم اطلق على الإسكندرية لقب “عاصمة كرة السلة” و استاد الإسكندرية “استاد الرعب” واصبح اى نشاط سلوى لابد وان يرتبط بالاسكندرية و القلعة الخضراء نادي الاتحاد السكندري اكثر الأندية المصرية فوزا بالدوري الممتاز. سيد البلد حصل علي ١٤ دوري ممتاز و ١٥ بطولة كأس و ٥ بطولات عربية و بطولة افريقية وحيدة.

سجل حافل و تاريخ مرصع بالذهب صنع بالعرق و الدم علي ملاعب بلاط و تراب و غرف خلع ملابس تحت المدرجات و أحيانا في العراء و سفر بسيارات اجرة متهالكة الى قري و أقاليم في أجواء خطرة حبا في الأخضر من أجيال عديدة لعبت و تألقت واعتزلت.

اعتزل تربس ومصطفى رجب و وردة وأبو الخير والصباغ و ابو العينين ومكاوي وعبد الباسط و احمد عمر وعماد محمود واشرف وايمن صدقي والوكيل وبيبو وإسماعيل والجزار وامير و استمر النادي في الفوز بالبطولات او المنافسة و عندما ينتقل خمسة او ستة من لاعبي النادي الان الى اندية أخرى لانتهاء عقودهم فان سيد البلد بمقدوره الاستمرار في الفوز بالبطولات و المنافسة وان ابتعد عنها لتغيير جلده او خلق أجيال جديدة و فترة غياب النادي عن التتويج من عام ١٩٩٩ حتي عام ٢٠٠٩ شاهد علي هذا.

قد تكون الإدارة فشلت في التجديد و التفاوض او كان طمع اللاعبين او أي أسباب أخرى لكن لا وقت للبكاء على اللبن المسكوب و لا داعي الدخول في صراعات لا طائل منها سوى زيادة الجروح والضغائن. المطلوب من مجلس إدارة النادي العمل على البناء والكرة الان في ملعب النادي و محبيه و مشجعيه

سيد البلد في مفترق طرق، اما ان يصبح مثل حائط المبكى يذهب اليه الجميع يتذكرون البطولات والامجاد والانتصارات ثم يبكون و يغادرون او قد يصبح مثل مدينة هيروشيما واليابان التي ادهشت العالم بعد ضربها بالقنبلة النووية لتصنع معجزة اقتصادية حضارية دائمة.

قد يسجل التاريخ ان مجلس الإدارة الحالي هو من كانت نهاية سلة سيد البلد على يده او يذكر ان هذا المجلس قد استغل الفرصة لبناء نظام احترافي متطور ودائم ليصنع فريق متوج باستمرار يمد المنتخبات بالنجوم.

و لكم  في ليستر سيتي عبرة يا أولي الالباب.

عليكم ان تختاروا : حائط المبكى أم  اليابان ؟

palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

حائط المبكى ام اليابان حائط المبكى ام اليابان



GMT 09:42 2017 الإثنين ,04 أيلول / سبتمبر

الشعبية العالمية والإنجازات المصرية

GMT 19:00 2017 السبت ,14 كانون الثاني / يناير

أورينجا … وأسرار البطولة العربية للسلة بالقاهرة

GMT 02:45 2016 الثلاثاء ,23 آب / أغسطس

الاوليمبياد … وجلد الذات

GMT 05:26 2016 السبت ,23 تموز / يوليو

الثلاثيات الآن والرباعيات قريبًا !!!

GMT 19:08 2016 الإثنين ,27 حزيران / يونيو

النجوم … المستويات والفروق

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 14:03 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل شابا من رام الله وسط مواجهات

GMT 06:45 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يقتحم يعبد جنوب غرب جنين ويغلق طرقا فرعية

GMT 08:44 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

أبرز الأحداث اليوميّة لمواليد برج"الجدي" في كانون الأول 2019

GMT 13:04 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يغلق مدخلي قرية المغير شرق رام الله

GMT 11:43 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

سرديات رام الله ثانية: رواية "رام الله"

GMT 07:58 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

انتشار مكثف للجيش الأميركي في واشنطن بعد اقتحام الكونغرس

GMT 07:12 2017 الخميس ,21 كانون الأول / ديسمبر

ارتفاع ملحوظ في معدل مبيعات المراتب والأسرّة بنسبة 4.5%

GMT 13:53 2021 الإثنين ,04 كانون الثاني / يناير

خشب توابيت الفراعنة من الجميز المصري والأرز اللبناني
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday