رقم 131
آخر تحديث GMT 07:00:22
 فلسطين اليوم -

رقم 131؟

 فلسطين اليوم -

رقم 131

بقلم: د. وحيد عبدالمجيد

جاءت ترتيب مصر بلا فخر رقم 131 على المستوى العالمى فى مؤشر الأعمال الذى يصدره البنك الدولى. ويعنى ذلك أننا فى ذيل العالم فى مجال قدرتنا على جذب الاستثمارات، وأن البيئة الاستثمارية عندنا طاردة وليست جاذبة.

وليس سهلاً بالنسبة إلى من تعودوا على الاستسلام لوجود مؤامرات علينا أن يقنعوا أحداً بأن البنك الدولى يتآمر علينا. فهو شريك لمصر فى عدد لا بأس به من المشاريع، وهناك مفاوضات معه للحصول على قرض منه.

كما أن اختلالات بيئة الاستثمار فى مصر لا تخفى على أحد رغم كل التسهيلات التى توسعنا فيها. فإلى جانب الإعفاءات والإغراءات الضريبية المبالغ فيها أحيانا، هناك تيسيرات فى سداد أسعار استهلاك الطاقة فى بعض الصناعات.

ولكننا لم نفهم بعد أن هذا النوع من التسهيلات المالية والضريبة ليس هو أهم ما يجذب الاستثمار. فالمستثمرون الجادون يسددون الضرائب المستحقة عليهم فى بلادهم وغيرها من البلاد التى يستثمرون فيها مهما بلغت. وهى تبلغ الكثير جدا فى معظم هذه البلاد التى تأخذ بنظام تصاعدية الضريبة على الأرباح الرأسمالية والدخل فى آن معاً. وهذا هو النظام الأكثر انتشاراً فى العالم اليوم لو يعلمون. وتصل الضريبة على أعلى شريحة للأرباح إلى 60 فى المائة فى بعض البلاد الأوروبية.

كما أن الاهتمام المركز فى الفترة الأخيرة على تبسيط إجراءات الاستثمار لا يكفى وحده لتدفق المستثمرين، بافتراض أن هذا التبسيط سيتحقق بدون تعديلات تشريعية جوهرية فى نظم التراخيص المختلفة، وفى صلاحيات وحدات الحكم المحلى فى هذا المجال، لأن النص على ذلك فى قانون الاستثمار لا قيمة فعلية له.

ولذلك تشتد الحاجة إلى إجراء هذه المراجعة بشكل فورى، ووضع التشريعات المتعلقة بالتراخيص فى مقدمة أولويات مجلس النواب للانتهاء منها فى دور انعقاده الحالى.

ولكى تحدث هذه المراجعة أثرها، لابد أن تقترن بتحسين حالة حقوق الإنسان لأنها تمثل ركنا أساسياً من أركان صورة مصر فى العالم. ويربط المستثمرون عادة بين الصورة التى تتشكل لديهم عن حالة حقوق الإنسان، وطبيعة الدولة التى يحددون إمكان الاستثمار فيها من عدمه. فهم يقبلون على الاستثمار فى دولة القانون التى يأمنون فيها على استثماراتهم فى حالة حدوث نزاع بشأن هذه الاستثمارات، لأنهم يثقون فى أن القانون سيحفظ لهم حقوقهم أياً كان الطرف الآخر فى هذا النزاع.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

رقم 131 رقم 131



GMT 06:10 2019 الثلاثاء ,02 إبريل / نيسان

نتفليكس.. والسينما المصرية

GMT 10:28 2019 الأحد ,17 آذار/ مارس

ثورة 1919 .. والإبداع

GMT 08:28 2019 الثلاثاء ,05 آذار/ مارس

الإسلام فى القرن 21

GMT 08:31 2019 الأحد ,03 آذار/ مارس

الإبداع كالهواء

GMT 05:47 2017 الثلاثاء ,23 أيار / مايو

اصطفاف .. لكنه ديمقراطى

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 13:47 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل مواطنا من الخليل

GMT 07:16 2020 الخميس ,15 تشرين الأول / أكتوبر

ملاسنة حادة بين نانسي بيلوسي ومذيع "سي إن إن" الشهير

GMT 07:58 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

انتشار مكثف للجيش الأميركي في واشنطن بعد اقتحام الكونغرس

GMT 10:19 2021 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

مستوطنون يهاجمون مركبات المواطنين جنوب جنين

GMT 09:56 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

ترامب يبحث بناء منصة خاصة له بعد حذف حسابه على "تويتر"

GMT 06:31 2021 الإثنين ,04 كانون الثاني / يناير

مستوطنون يعتدون على منازل المواطنين غرب سلفيت

GMT 08:30 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

أبرز الأحداث اليوميّة لمواليد برج"العقرب" في كانون الأول 2019

GMT 01:38 2016 السبت ,31 كانون الأول / ديسمبر

منظمة عراقية تدرب السيدات على الحرف اليدوية

GMT 07:53 2020 الإثنين ,06 تموز / يوليو

الموت يفجع المطرب اليمني وليد الجيلاني

GMT 07:20 2016 السبت ,02 كانون الثاني / يناير

التعددية سلاح ذو حدين عربيًا

GMT 22:48 2017 الإثنين ,06 شباط / فبراير

ترامب: إيران تلعب بالنار؟!
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday