فلسطين اليوم - الكشف عن خطة لتوسيع الإدارة المدنية للجيش الإسرائيلي في الضفة

الاحتلال ينوي تعزيز سيطرته على أكثر من نصف مساحتها

الكشف عن خطة لتوسيع "الإدارة المدنية" للجيش الإسرائيلي في الضفة

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - الكشف عن خطة لتوسيع "الإدارة المدنية" للجيش الإسرائيلي في الضفة

جنود الاحتلال قرب احدة المستوطنات
القدس المحتلة ـ ناصر الأسعد

كُشف النقاب في إسرائيل عن خطة لتوسيع عمل "الإدارة المدنية" للجيش الإسرائيلي في الضفة الغربية، في إشارة إلى نية الحكومة الإسرائيلية تعزيز سيطرتها على أكثر من نصف مساحة الضفة، وتكثيف الوجود اليهودي فيها من خلال التوسع في بناء المستوطنات. وكشف موقع أخبار إسرائيلي معروف أن هذه الخطة تتضمن: مضاعفة عدد الموظفين البالغ عددهم حالياً 200 موظف يعملون لمصلحة المستوطنات، ليصبح العدد 400 موظف خلال السنوات الثلاث المقبلة.

وقال موقع "أن آر جي" إنه "سيتم توظيف 130 موظفاً جديداً خلال الفترة ذاتها يعملون لمصلحة السكان الفلسطينيين في مناطق ج". وأوضح الموقع في نبأ نشره أمس الجمعة، أن رئيس ما يسمى "الإدارة المدنية" في الجيش الإسرائيلي، العميد أحووت بن أور، وضع هذه الخطة الموسّعة في المناطق المصنفة "ج" في الضفة الغربية، والتي تضم المستوطنات، وذلك بتعليمات من منسق شؤون الحكومة في المناطق بولي مردخاي، والتي تشمل توسيع نشاط الإدارة المدنية وزيادة عدد العاملين والموظفين.

وقال الموقع الإخباري إن زيادة عدد الموظفين يهدف إلى سد الحاجات المتزايدة للمستوطنين بناء على الارتفاع الكبير في عددهم خلال السنوات الماضية، وكذلك ازدياد عدد السكان الفلسطينيين في هذه المناطق. وأضاف: أن توسيع نشاط الإدارة المدنية وفقاً للخطة الموضوعة سيشمل تقديم الخدمات وتطوير البنى التحتية للمستوطنات وتقديم الخدمات لبعض المناطق التي يقطنها الفلسطينيون، وكذلك تزويد المستوطنات بالمياه، وحل مشكلات نقص المياه، وفتح وتطوير طرقات يجري استخدامها من قبل المستوطنين والفلسطينيين، وكذلك خدمات الإنترنت وتزويد مناطق صناعية في المستوطنات بخطوط الغاز وغيرها.

وأشار الموقع إلى أنه تم وضع الخطة أخيراً نتيجة شكاوى المستوطنين من تأخير الخدمات نتيجة النقص الحاد في عدد الموظفين، وكذلك نتيجة ما تشهده عملية السلام مع الفلسطينيين من جمود. وأضاف: ومع ذلك فإن الإدارة المدنية قادرة على التعامل مع أي تطور قادم في عملية السلام، مشيراً إلى أن هذه الخطة لا تتعارض مع إمكان التوصل إلى سلام.

ولكن مراقبين يرون في هذه الخطوة تعبيراً عن انغلاق أفق العملية السياسية بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي. وكانت الإدارة المدنية في الجيش الإسرائيلي أخذت في تقليص نشاطها وعدد موظفيها في الضفة الغربية عقب اتفاق أوسلو، استعداداً للتوصل إلى حل نهائي يقوم على توسيع سيطرة السلطة الفلسطينية أو إقامة دولة فلسطينية مستقلة. 

لكن فشل العملية السياسية بعد تراجع الحكومات الإسرائيلية عن مشروع السلام، فتح الطريق أمام السلطات الإسرائيلية لإعادة توسيع إدارتها للأراضي الفلسطينية من جديد، وهو ما يعني تقليص دور السلطة الفلسطينية.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 فلسطين اليوم - الكشف عن خطة لتوسيع الإدارة المدنية للجيش الإسرائيلي في الضفة  فلسطين اليوم - الكشف عن خطة لتوسيع الإدارة المدنية للجيش الإسرائيلي في الضفة



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 فلسطين اليوم - الكشف عن خطة لتوسيع الإدارة المدنية للجيش الإسرائيلي في الضفة  فلسطين اليوم - الكشف عن خطة لتوسيع الإدارة المدنية للجيش الإسرائيلي في الضفة



حرصت على تنسيق ثوبها مع الفرو البنفسجي الفاخر وحذاء براق

بيونسيه تتمايل بفستان سهرة جرئ لإظهار مفاتنها

نيويورك ـ مادلين سعاده
استعادت بيونسيه، قوامها الممشوق مرة أخرى، بعد مرور أربعة أشهر فقط على ولادة توأمها "سير و رومي"، وظهرت النجمة البالغة من العمر 36 عامًا، في حفل "تيدال اكس بروكلين" الخيري في مدينة نيويورك ليلة الثلاثاء، بفستان ضيق بلون الزمرد الأخضر وفي إطلالتها الأخيرة، تمايلت النجمة بيونسيه بفستان سهرة طويل مع الشق الجانبي الجريء المتألق الذي كشف عن ساقيها بأسلوب بارز ومتقن لإظهار مفاتنها بكثير من الأنوثة مع اللون الأخضر الداكن. وهذا التصميم الذي أتى بتوقيع دار Mendez Walter كشف قوامها الجميل والممشوق مع قصة الصدر الجريئة وأسلوب الكتف الواحد مع الأكمام المكشوفة من الأعلى. كما حرصت بيونسيه Beyonce على تنسيق هذا الفستان مع الفرو البنفسجي الفاخر ووضعت هذه القطعة بطريقة منسدلة على يديها وحول خصرها ونسقت معه الحذاء البراق باللون البرونزي ذات الكعب العالي، ولم يتضح أي أثر لبطنها وعوارض الحمل بشكل لافت ومتألق. ولم تتوقف مغنية "هولد

GMT 09:17 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

سترة من صوف الميرينو أفضل خيار لملابس العمل هذا الشتاء
 فلسطين اليوم - سترة من صوف الميرينو أفضل خيار لملابس العمل هذا الشتاء

GMT 04:38 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

كتاب يلقي الضوء على طرق الحج المقدسة في أوروبا
 فلسطين اليوم - كتاب يلقي الضوء على طرق الحج المقدسة في أوروبا

GMT 06:52 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

الخشب الرقائقي المادة الأكثر كفاءة لصناعة الأثاث
 فلسطين اليوم - الخشب الرقائقي المادة الأكثر كفاءة لصناعة الأثاث

GMT 02:07 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

لقطات تظهر هتلر في أعقاب محاولة اغتياله الفاشلة
 فلسطين اليوم - لقطات تظهر هتلر في أعقاب محاولة اغتياله الفاشلة

GMT 06:38 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

"الوحش" يرفع مذيع "بي بي سي" خلال استضافته على الهواء
 فلسطين اليوم - "الوحش" يرفع مذيع "بي بي سي" خلال استضافته على الهواء

GMT 00:54 2017 الجمعة ,23 حزيران / يونيو

تيسير خالد يدعو إلى الحذر من مصيدة نتنياهو

GMT 16:55 2017 الأربعاء ,30 آب / أغسطس

"السيارة النباتية" أحدث صيحات عالم السيارات

GMT 12:40 2017 السبت ,29 تموز / يوليو

لوتس تطلق أقوى موديلاتها عبر التاريخ

GMT 17:11 2017 الأربعاء ,30 آب / أغسطس

فولكس فاجن تكشف عن T-Roc في معرض فرانكفورت

GMT 17:00 2017 الأربعاء ,30 آب / أغسطس

فولكس فاغن تقدم Polo الجديدة في فرانكفورت
 
 فلسطين اليوم -  فلسطين اليوم -  فلسطين اليوم -  فلسطين اليوم -  فلسطين اليوم - الكشف عن خطة لتوسيع الإدارة المدنية للجيش الإسرائيلي في الضفة
palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday
palestinetoday palestinetoday palestinetoday
palestinetoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
palestine , Palestine , Palestine