فلسطين اليوم - الأقدار تتغيّر وتبدأ المعطيات بالتبدّل التدريجي لصالحك

22 أيلول / سبتمبر - 22 تشرين الأول / أكتوبر

الأقدار تتغيّر وتبدأ المعطيات بالتبدّل التدريجي لصالحك

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - الأقدار تتغيّر وتبدأ المعطيات بالتبدّل التدريجي لصالحك

برج الميزان
بيروت - جاكلين عقيقي

أبرز أحداث الأسبوع الأخير من شهر أيار/مايو 2017

اشراق وجاذبية 
مهنيًا:تكون مشرق الوجه تسحر الكثيرين بابتسامتك وتقدم الدعم الكامل للزملاء كما  إنّ مواقع الكواكب تساهم في حسم الأمور لصالحك حيث يكون لك حصة في الارباح ومكافأة لجهود سابقة او مالية. بالرغم من انتقال القمر الى العذراء الى مواجهة برجك  يوم الخميس الا انه سوف يلمع نجمك بقوة وتسحر الناس بجاذبيتك وفصاحتك وحماستك. اجل انت مبدع ومهما كان حقل اختصاصك سوف تجد افضل الحلول لأصعب المشاكل بسرعة وذكاء وهذا ما يجعلك النجم اللامع.

عاطفيًا: تواجه صعوبة في التعاطي مع حبيبك او أقربائك، ستشكو برودة الشريك وقلّة تفهمّه، وربما يصل بك الامر الى اتهامه باللامبالاة والإهمال. تشتعل النقاشات بينكما سريعًا، وتسود الأجواء العدائية والمتوترة حياتكما العاطفية، وتكثر الانتقادات والكلام الجارح، الأمر الذي يهدّد العلاقة الجديدة بالخطر، فكن متيقّظًا وحاول تلطيف الأجواء.

أبرز الأحداث اليومية عن شهر أيار/مايو 2017:
1-مهنيًا: تأسف لعدم التجاوب من قبل بعض الزملاء، وقد تحول ظروف خارجة عن إرادتك دون لقاء بعض الجماعات التي تسعى إليها.
عاطفيًا: تحكّم في عواطفك لأنّها تودي بك أحيانًا إلى الهاوية، وتوقعك طيبة قلبك في المشاكل دومًا، ألم تتعلّم من أخطائك؟.
صحيًا: فصل الربيع هو الأجمل للقيام بالمشاريع الرياضية والترفيهية المفيدة للصحة.

2-مهنيًا: لا تستخف بالنصيحة التي يقدّمها إليك الزملاء فهم يؤدّون دورًا في توجهاتك، ربما تشاركهم اهتمامات موحدة.
عاطفيًا: الشريك ينتظر منك مبادرة مختلفة عما اعتاده منك لوضع الأمور في نطاقها الصحيح.
صحيًا: قد تشعر بأن تراكمات الماضي بدأت تظهر اليوم، وأنك تأخرت في معالجة وضعك الصحي.

3-مهنيًا: قد يفسّر بعضهم كلامك على غير معناه الحقيقي، فتجد نفسك مضطرًا للدفاع عن النفس أو لإثبات الحقيقة.
عاطفيًا: تشعّ جاذبية وتستقطب المعجبين والمعجبات، تَوقّع أخبارًا عاطفية جيّدة تفرحك كثيرًا.
صحيًا: حاول أن تكون منتظمًا ودقيقًا في تمارينك الرياضية، ولا تترك حبل شهيتك على الغارب.

4-مهنيًا: تواجه نزاعًا مع بعض الزملاء لتطوير وضعك المهني، قد تكون له مضاعفات متعددة ومتنوعة، فكن حذرًا.
عاطفيًا: سعادة كبيرة وبحث عن آفاق جديدة، وهذا له انعكاسات إيجابية تساعدك لتطوير العلاقة مع الشريك.
صحيًا: تقرّر إجراء فحص طبّي عام للتأكد من عدم إصابتك بأي مرض على صحة السلامة.

5-مهنيًا: مشروع ناجح يكون ثمرة جهدك المتواصل وسهرك وحرصك على كل خطوة كنت تقوم بها، فتحصد إعجاب الزملاء وتهنئتهم.
عاطفيًا: لا تستطيع أن تستغني عن الحبيب، فلم تعامله بهذه الطريقه وأنت تعلم مدى حبه وإخلاصه لك.
صحيًا: وضع صحي لأحد المقربين يثير القلق لديك من أن تصاب بوعكة مفاجئة.

6-مهنيًا: يخفّف هذا اليوم من الضغوط ويأتيك بدعم من قبل المسؤولين أو النافذين، أو مساعدة في الوقت المناسب.
عاطفيًا: تهتم بالحبيب وتغدق عليه الوعود والهدايا، لكن لا تقدم على أمر إلا إذا كنت مقتنعًا به.
صحيًا: تخلّ عن كل ما يشغلك عن الاهتمام بصحتك، وثابر على ممارسة الرياضة بانتظام، ولا سيّما السباحة.

7-مهنيًا: الظروف مناسبة تمامًا لمواهبك وتطلّعاتك، وتبقى الأجواء صافية جدًا ويكون الدعم كبيرًا لتحقيق الإنجازات.
عاطفيًا: إذا اتخذت قرارًا مؤلمًا تكتشف أن حياتك ستصبح أفضل من بعده وتقرّر الخروج من قمقمك وتلبية دعوات كثيرة تتلقاها.
صحيًا: بين أن تتقاعس عن ممارسة الرياضة والاكتفاء بالأكل والنوم، أعتقد أن النتائج لكن تكون إيجابية.

8-مهنيًا: تجنّب التوتر قدر المستطاع، فهذا اليوم يحمل إليك بعض المتاعب لكن ذلك يكون موقتًا.
عاطفيًا: لا تتسرع لأن عامل الثقة مفقود بينك وبين الشريك، فالشكوك حاضرة دائمًا.
صحيًا: الحفاظ على الوزن المطلوب مهم جدًا، وخصوصًا أن هذا يساهم في راحة ذهنية صافية.

9-مهنيًا: لهذا اليوم التأثير الإيجابي في أوضاعك المالية أو يتحدث عن تغييرات تحصل في هذا الإطار ولوعلى المدى البعيد.
عاطفيًا: تحاول أن تجد الحلول للمشكلات بدون تشنّج، المهم أن تنفتح على المحيط وأن تعبّر عن رغباتك وطريقة تفكيرك بلا تحفظ.
صحيًا: لا تدع خيارك يميل نحو كل ما قد يعرض صحتك للخطر، إنتبه وكن واعيًا.

10-مهنيًا: القمر المكتمل في برج العقرب يطرح مسألة مالية لها علاقة بسلفة أوبمنحة أو بجائزة أو باستثمار، وقد بكون بحث عن قسمة وإرث.
عاطفيًا: سوء التفاهم مع الشريك يولّد مضاعفات خطرة، يفضل أن تأتي المعالجات هادئة.
صحيًا: تجنب قدر الإمكان الناس السلبيين وأصحاب النيات السيئة أو من يؤثرون في نفسيتك سلبًا.

11-مهنيًا: أحداث متتالية تدفعك إلى إعادة النظر في عدة أمور، وهذا يمنحك مزيدًا من التطور والتقدم في العمل.
عاطفيًا: قد تكون على حقّ، لكنّ الأسلوب الذي تتبعه ليس مرنًا، فتوجّه الانتقادات عشوائيًا وتجرح مشاعر الحبيب بغير قصد.
صحيًا: ليس الوقت مناسبًا لإثارة مشكلات قديمة قد تثير انفعالك وعصبيتك.

12-مهنيًا: لا تتورّط إطلاقًا في تصاريح مؤذية، بل حاول أن تبقي مخططاتك سرية أو مخفية قدر المستطاع.
عاطفيًا: لا تكن عنيدًا أو متشبثًا بآرائك، بل استمع إلى رأي الشريك وجادله بالحجة والمنطق، لا بإطلاق الأحكام المسبقة.
صحيًا: اختر من لائحة طعامك مأكولات مدروسة ومفيدة للصحة كما يقتضي نظامك الغذائي.

13-مهنيًا: حاذر الخيبة ولا تتطرف في مواقفك كثيرًا، قد يرتد الأمر عليك سلبًا.
عاطفيًا: تستقبل شريكًا جديدًا في دائرة علاقاتك، لكن الحب القديم يبقى تأثيره كبيرًا فيك.
صحيًا: يستحسن أن تبقى بعيدًا عن بعض الاعتراضات التي تستفز مشاعرك وأعصابك.

14-مهنيًا: يحمل هذا اليوم الجميل وعدًا وخصوصًا إذا كنت من مواليد الدائرة الثالثة.
عاطفيًا: قد تقدم على قرار خطير ينذر بانتهاء العلاقة، لكنك سرعان ما تتراجع عنه بعد تفكير عميق.
صحيًا: مارس الرياضة بلا تأخير، لأن ما تباشره يتطور جيدًا ويفيدك على المدى المنظور.

15-مهنيًا: تجذب مصداقيتك وكفاءتك العالية وذكاؤك الكبير رجال الأعمال ويقدّمون لك العروض الكبيرة.
عاطفيًا: تشعر بأنّ الشريك لا يفهمك ولا يقدّر الضغوط التي تتعرّض لها، وتحاول لفت الأنظار بأي طريقة.
صحيًا: لا تختلق المشكلات الشخصية حتى لو شعرت بالاستياء، وحاول تناسي الماضي الأليم.

16-مهنيًا: يزوّدك هذا اليوم سحرًا خاصًا وجاذبية، وتشعّ ببريق يلفت الجميع، ويفتتح دورة من الاتصالات المميّزة.
عاطفيًا: يبدأ اليوم مضطربًا عاطفيًا، ما قد يولّد بعض الرتابة في العلاقة أو الإهمال أو اللامبالاة.
صحيًا: لا تقدم على الخطوات الناقصة صحيًا، بل ادرسها جيدًا حتى لو أجبرت على الاستعانة بأصحاب الاختصاص.

17-مهنيًا: المعاكسة اليوم تولّد تشنجات وسوء تفاهم، حاذر فالجوّ دقيق جدًا، وقد يشير إلى تفاقم بعض المشكلات.
عاطفيًا: تمتنع عن التعبير عن رغباتك، أو تشعر بفقدان الحماسة للاشتراك في المناسبات الاجتماعية مع الشريك.
صحيًا: قد تندم لاحقًا إذا تأخرت عن القيام بالتمارين الرياضية المفيدة لك، ولا سيما للتخلص من البدانة المفرطة.

18-مهنيًا: يبلغ طموحك أقصى درجاته ليبشر بانقلاب هائل في مصلحتك مهما سمعت من انتقادات.
عاطفيًا: لا تحمّل الشريك هموم المستقبل، فهو غير مسؤول عن أمور لم يرتكبها.
صحيًا: لا تكن متهاونًا أمام مسألة شخصية تمسّك مباشرة، وفي حال تغاضيت عنها تسبب لك مشكلات صحية.

19-مهنيًا: الوقت غير مناسب للمغامرة، إنتظر حتى تنقشع الغيوم، لن تصل إلى نتيجة إن تكاسلت في بذل الجهود المطلوبة.
عاطفيًا: لا تعرف كيف تخاطب الحبيب، ما يسبّب توترًا بينكما، فتشعر بالوحدة وتبحث عن صديق يزيل عنك الهموم.
صحيًا: اتبع الارشادات الطبية بدقة، ولا تعرّض نفسك للضغط الزائد أو للإرهاق.

20-مهنيًا: تنعم بأجواء إيجابية جدًا تأتيك بالحلول وبالرعاية من قبل المحيط.
عاطفيًا: تمرّ بتجربة تتعرض فيها لحرج، أو تتأرجح بين الإيجابية والسلبية، إلا أنك لا تلبث أن تشعر بتحسن الأحوال.
صحيًا: تتعزز الصحة وتتدفق الإيجابيات، وتقوم بلقاءات مشوقة جدًا تثير في قلبك الحماسة.

21-مهنيًا: تكون مزاجيًا وغير قادر على ضبط انفعالاتك، الا ان الجو يتحدث عن عملية فنية خلاقة، تعود عليك بنتائج إيجابية جدًا.
عاطفيًا: تزول الخلافات تدريجيًا، وتصبح قادرًا على فرض وجهة نظرك، فتنتصر على بعض المنافسة.
صحيًا: تجنب قدر المستطاع المأكولات الدسمة مساء، واستعض عنها بتلك الخفيفة والصحية.

22-مهنيًا: مصاعب وحسد وغيرة بانتظارك هي ضريبة النجاح والتفوّق، فلا تقلق منها.
عاطفيًا: تغضب على الشريك لأنّه لا يفهم عليك من النظرة الأولى، وتفصل بين تفكيرك وتفكيره مسافات.
صحيًا: بإقدامك على القيام بكل ما من شأنه إفادتك صحيًا تكون قد فتحت صفحة جديدة في حياتك.

23-مهنيًا: تسهل عليك الأمور وتخلق لك أجواء مناسبة لمعالجة القضايا، وتحصل على دعم وتأييد، فترتفع المعنويات وتتقدم بنجاح.
عاطفيًا: مفاجآت كثيرة تسعدك وتتلقى علامات الحب، ويسطع نجمك وتتمتع بسحر نادر.
صحيًا: تهتم بتفاصيل تخصّ أوضاعك الصحيّة وتناقش الأمر مع بعض المعنيين مباشرة.

24-مهنيًا: تركّز على مشروع معيّن وتهمل مشاريع أخرى قد تكون أكثر ربحًا ونفعًا.
عاطفيًا: ترتاح برفقة الحبيب وتمضي معه أوقاتًا ممتعة، ولا شيء يبعدك عن الاهتمام به.
صحيًا: أنت لا تصدق التألق الذي يلفت الأنظار بفضل الرياضية التي تهبك شيئًا أكثر من الجاذبية.

25-مهنيًا: القمر الجديد بين الثور والجوزاء يتحدث عن رحلة أو عن سفر وتحرر من بعض القيود، وتبدو مرتاحًا ومنتبهًا لمصاريفك .
عاطفيًا: الجرأة في القرارات الحاسمة مطلوبة، لكنّ التسرّع مرفوض، ولا سيما أنّ مستقبلك مع الشريك على المحك.
صحيًا: تستمر في الامتناع عن ممارسة الرياضة بعد خضوعك لعملية في الظهر، مع أنها مفيدة لك.

26-مهنيًا: ليس مطلوبًا منك دعم أطراف مشبوهة ضدّ من معهم الحق، فحذار.
عاطفيًا: لا تفهم الأمور بالمقلوب، فلا الشريك يشكّك في صدق عواطفك ولا أنت من أصحاب الهواجس.
صحيًا: إياك والاستسلام لليأس أمام التناقص البطيء في فقدان الوزن،عليك الصبر قليلًا.

27-مهنيًا: تتسلق جبالًا من المعوقات قبل أن تحقّق هدفك الذي تصبو إليه، ولا توقّع عقدًا قبل أن تقرأ بنوده وتتحقق من مصداقيته.
عاطفيًا: تشهد المرحلة المقبلة محطات لافتة ومتطورة في العلاقة بالشريك، وهذا يكون لمصلحتك إذا وظفته بالشكل المطلوب.
صحيًا: كأنك لا تعلم ما يصاب به الناس بسبب عدم الانتباهإلى نوعية المأكولات، حذار.

28-مهنيًا: ثمة جديد يلوح في الأفق ينعكس على حياتك إيجابًا، فتنشط على غير جبهة وتحقّق أهدافك.
عاطفيًا: تعرف قيمة الشريك وتقدّر وقوفه إلى جانبك، تتألق في المناسبات وتبرز كشخصية مميزة.
صحيًا: لا بد من أن تقتنع يومًا بنصائح المحيطين بك المتعلقة بممارسة الرياضة للمحافظة على رشاقتك.

29-مهنيًا: يدعوك هذا اليوم إلى إنجاز عمل أو يتحدث عن عقد تبحثه أو توقعه، وسوء تفاهم مع بعض الزملاء، يظهر لك حقيقتهم.
عاطفيًا: يوم غني جدًا عاطفيا وتبدو ضعيفًا أمام الشريك وتترك أثرًا لدى الجميع.
صحيًا: من المفيد بين وقت وآخر تخصيص يوم للتنزه في الطبيعة أو على شاطئ البحر.   

30-مهنيًا: من المحتمل أن تحصل على عائدات غير منتظرة، تزيد حماستك وتندفع الى التركيز على مشروع واعد جدًّا.
عاطفيًا: لا تشكّ في قدرة الحبيب على استيعاب مشاكلك، فهو لا يشكّك فيك أمام الجميع.
صحيًا: قم بما هو مفيد لصحتك، وحاول حصر نفسك في أمكنة منعزلة وغير رطبة.

31-مهنيًا: تمارس صلاحياتك بدون تحفظ، وتبادر إلى اتخاذ خطوات صعبة لم تتجرأ على اتخاذها في السابق.
عاطفيًا: حيوية على الصعيد العاطفي تجعلك نجمًا بلا منازع، أغلق أبوابك أمام المشاكل ولا تفتحها مهما اشتدت الظروف.
صحيًا: تحاش الرحلات الطويلة والمتعبة ولا سيما في الطقس الحارّ.

palestinetoday
palestinetoday

GMT 22:10 2017 الجمعة ,21 تموز / يوليو

ستعاني خلال الشهر من ضغوط اجتماعية ومهنية

GMT 23:26 2017 الجمعة ,30 حزيران / يونيو

حزيران من أجمل الأشهر والأكثر حظًا وإيجابية

GMT 00:10 2017 الجمعة ,28 إبريل / نيسان

تحقق نجاحًا غير منتظر في مجال مادي

GMT 11:51 2017 الجمعة ,27 كانون الثاني / يناير

ظروف مشحونة ترافق الميزان ويشهد فترات متقلبة وضاغطة
 فلسطين اليوم -
 فلسطين اليوم -

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 فلسطين اليوم - الأقدار تتغيّر وتبدأ المعطيات بالتبدّل التدريجي لصالحك  فلسطين اليوم - الأقدار تتغيّر وتبدأ المعطيات بالتبدّل التدريجي لصالحك



 فلسطين اليوم -

لمناقشة فيلمها المقبل "Black Panther"

لوبيتا نيونغو تخطف الألباب بـ"جمبسوت مزركش"

سان دييغو ـ رولا عيسى
حرصت النجمة لوبيتا نيونغو على حضور فعاليات معرض "Comic-Con"  السينمائي، السبت، والمُقام في مدينة سان دييغو الأميركية من أجل مناقشة فيلمها المقبل "Black Panther". واختارت لوبيتا نيونغو، البالغة من العمر 34 عاما، لهذه المناسبة جمبسوت مزركش من اللون الأخضر والأسود مع رداء طويل مماثل حمل توقيع المصمم اللبناني العالمي إيلي صعب من مجموعته الجديدة لعام 2018. وبدت الفنانة الكينية بكامل أناقتها في نمط صيفي جديد مزخرف، مع ابتسامتها العريضة، وأضافت الممثلة الحائزة على جائزة الأوسكار كوليه ذهبيا يناسب خط العنق المنخفض لردائها. انضمت لوبيتا لحضور المؤتمر المقام حول الفيلم مع أبطال العمل وهم شادويك بوسيمان، مايكل بي جوردون، داناي غوريرا، مارتن فريمان، دانييل كالويا، والمخرج ريان كوغلر حيث تم الكشف عن البوستر الرسمي للفيلم. ينطلق الفيلم من قصة "تشالا" ملك "واكاندا" الأفريقية، والذي يتولى مسؤولية الحكم في المملكة، ويتحتم عليه الدفاع عن أرض بلاده من التمزق بفعل تدخلات

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 فلسطين اليوم - الأقدار تتغيّر وتبدأ المعطيات بالتبدّل التدريجي لصالحك  فلسطين اليوم - الأقدار تتغيّر وتبدأ المعطيات بالتبدّل التدريجي لصالحك



GMT 00:31 2017 الإثنين ,24 تموز / يوليو

غيثة لحلو تطرح مجموعاتها من الملابس المغربية
 فلسطين اليوم - غيثة لحلو تطرح مجموعاتها من الملابس المغربية

GMT 07:16 2017 الإثنين ,24 تموز / يوليو

جدّد ديكور المطبخ والحمام بإضافة رفوف ملونة
 فلسطين اليوم - جدّد ديكور المطبخ والحمام بإضافة رفوف ملونة
 فلسطين اليوم - إيمان نبيل تُوجِّه نصائح عامة للإعلاميين الجدد
 فلسطين اليوم -
 فلسطين اليوم -

GMT 00:20 2017 الخميس ,20 تموز / يوليو

آسر ياسين بوقع عقد بطولة فيلم "تراب الماس"

GMT 01:51 2017 الخميس ,01 حزيران / يونيو

شهر حزيران يحمل طوالع فلكية تنذر بمشاكل عالمية
 فلسطين اليوم -
 
 فلسطين اليوم -  فلسطين اليوم -  فلسطين اليوم -  فلسطين اليوم -  فلسطين اليوم - الأقدار تتغيّر وتبدأ المعطيات بالتبدّل التدريجي لصالحك
palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday
palestinetoday palestinetoday palestinetoday
palestinetoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
palestine , Palestine , Palestine