المركز العربي يُطالب بزيادة حصة القطاع الزراعي من الموازنة
آخر تحديث GMT 10:00:06
 فلسطين اليوم -

المركز العربي يُطالب بزيادة حصة القطاع الزراعي من الموازنة

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - المركز العربي يُطالب بزيادة حصة القطاع الزراعي من الموازنة

محسن أبو رمضان
غزة - فلسطين اليوم

سلم مدير المركز العربي للتطوير الزراعي في قطاع غزة محسن أبو رمضان الثلاثاء عريضة مطلبية إلى عددٌ من ممثلي الوزارات والمجلس التشريعي تطالب بزيادة حصة القطاع الزراعي من الموازنة العامة للسلطة الوطنية من 1% إلى 5%.
 
وتسلم العريضة التي شملت نحو أربعة آلاف توقيع من مزارعي قطاع غزة، كل من رئيس اللجنة الاقتصادية في المجلس التشريعي النائب عاطف عدوان، والمدير العام للموازنة العامة في وزارة "المالية"، المهندس خليل شقفة، والمدير العام للسياسات والتخطيط في وزارة "الزارعة" نبيل أبو شمالة وممثلًا عن وزارة "التخطيط" المهندس زكي القيشاوي.
 
جاء ذلك في سياق مؤتمر نظمه المركز العربي للتطوير الزراعي في فندق "الكومودور" في مدينة غزة ختامًا لحملة أطلقها المركز العربي، ضمن مشروع "نحو شبكة محلية لدعم حقوق المزارعين".
 
وجاء في العريضة المطلبية دعوات إلى صانعي القرار بضرورة رفع حصة القطاع الزراعي في الموازنة العامة، وإعادة النظر في السياسات الوطنية، وتحديث السياسات الزراعية والبرنامج التنفيذي واعتمادها كإطار ومرجعية إلزامية والنظر بجدية في آليات العمل وتوجيه المساعدات والتمويل من قبل المانحين ومنح القطاع الزرعي أولوية بهذا الخصوص.
 
وشملت العريضة التي تم تسليمها في حضور المئات من المزارعين وممثلين عن المؤسسات الأهلية والوزارات، استعراضًا للواقع الزراعي المتردي في قطاع غزة والضفة الغربية، بما في ذلك مشكلات قطاع الصيد البحري والزراعات الحيوانية، والخسائر التي تكبدها القطاع الزراعي بسبب مرات العدوان "الإسرائيلي"، واستمرار منع الوصول للمناطق الحدودية.
 
وأشارت العريضة إلى إسهامات القطاع الزراعي في الناتج المحلي الذي يقدر بنحو 5% بعد حالة التراجع التي تعرض لها، حيث قدرت إسهامات هذا القطاع في الناتج المحلي بنحو 27% قبل نحو 40عامًا، فيما أخذت بالتراجع تدريجيًا حتى وصلت إلى 5% فقط.
 
وأكد أبو رمضان خلال المؤتمر أن تهميش القطاع الزراعي على مدار الأعوام الماضية يجب أن يتوقف، وأن يلتفت صناع القرار والجهات المختصة لهذا القطاع الذي يًعد من أبرز القطاعات المتعلقة بخطط التنمية الفلسطينية.
 
وطالب بإرفاق مجموعة من برامج العمل لتحسين القدرة الإنتاجية التنافسية للزراعة الفلسطينية، تتمثل في برنامج التنمية الزراعية والاستغلال الأمثل للأراضي والمياه بطريقة مستدامة، وشق وإنشاء طرقًا زراعية وتوفير موارد مائية، مؤكدًا على ضرورة أن يكون من بين هذه البرامج ما يتعلق بالخدمات الزراعية والتثقيف والإرشاد والتسويق وتوفير خدمات البنية التحتية.
 
وذكر أبو رمضان أن العريضة المطلبية التي تم تسليمها جاءت من أجل إعادة القطاع الزراعي إلى مساره الصحيح وموقعه المناسب على سلم أولويات التنمية الفلسطينية، مشيرًا إلى أن اعتماد حصة 5% لصالح القطاع الزراعي من الموازنة سيعمل على إقناع المانحين بزيادة دعمهم وتنويعه.
 
وأوضح، أنه تم تحديد نسبة 5% من الموازنة، لأن القطاع الزراعي يساهم بنسبة مساوية في الإنتاج القومي الإجمالي، لافتًا إلى محدودية الموازنة التي تم تخصيصها للقطاع الزراعي في الأعوام الماضية، والتي لم تزد عن 1%، بما لا يتلاءم مع الدور والأهمية للقطاع الزراعي وحجم الإعاقات والصعوبات والمنافسة غير العادلة التي يتعرض لها هذا القطاع.
 
يذكر أن حملة رفع حصة القطاع الزراعي التي أطلقها المركز العربي للتطوير الزراعي منذ نحو ثلاثة شهور شملت على تنظيم ورش عمل ولقاءات مع مزارعين رياديين ورؤساء جمعيات ومؤسسات زراعية وتنموية أخرى.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المركز العربي يُطالب بزيادة حصة القطاع الزراعي من الموازنة المركز العربي يُطالب بزيادة حصة القطاع الزراعي من الموازنة



 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 10:02 2020 الإثنين ,28 كانون الأول / ديسمبر

"غضب عارم" من مهاجمة دونالد ترامب نتائج الانتخابات مجددا

GMT 01:41 2020 الأربعاء ,08 تموز / يوليو

تحقق قفزة نوعية جديدة في حياتك وانطلاقة مميزة

GMT 07:39 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تعيش أجواء مهمة في حياتك المهنية والعاطفية

GMT 10:42 2020 الإثنين ,12 تشرين الأول / أكتوبر

تحديد موعد إجراء قرعة دوري المحترفين والأولى

GMT 00:05 2020 الثلاثاء ,07 تموز / يوليو

التفرد والعناد يؤديان حتماً إلى عواقب وخيمة

GMT 07:49 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تساعدك الحظوظ لطرح الأفكار وللمشاركة في مختلف الندوات

GMT 14:01 2020 الخميس ,06 شباط / فبراير

تجاربك السابقة في مجال العمل لم تكن جيّدة

GMT 08:05 2017 الجمعة ,03 شباط / فبراير

كريمة غيث تعود بقوة إلى "ذي فويس" للمرة الثانية

GMT 15:31 2017 الجمعة ,20 كانون الثاني / يناير

أسعار ومواصفات شيفرولية أفيو Chevrolet Aveo 2017 في مصر

GMT 13:33 2020 الأحد ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

مستوطنون يقتحمون باحات الأقصى

GMT 06:58 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

شركة تُصمم لحاف يمكنه ترتيب السرير بمفرده

GMT 22:49 2015 الثلاثاء ,06 تشرين الأول / أكتوبر

البوملي غنية بفوائدها الغذائية وسعراتها الحرارية القليلة
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday