العربية الأميركية تختتم مشروع تعزيز وحدات التوظيف الجامعية
آخر تحديث GMT 18:14:55
 فلسطين اليوم -

"العربية الأميركية" تختتم مشروع تعزيز وحدات التوظيف الجامعية

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - "العربية الأميركية" تختتم مشروع تعزيز وحدات التوظيف الجامعية

الجامعة العربية الأميركية
جنين- زينب حمارشة

أعلنت الجامعة العربية الأميركية، الثلاثاء، اختتام مشروع تعزيز وحدات التوظيف الجامعية، بعد عام كامل على انطلاقته، بالتعاون مع مركز شارك الشبابي، ومركز التمكين الاقتصادي، بدعم من مؤسسة الشباب الدولية.

جاء ذلك خلال حفل، نظمه مكتب نائب رئيس الجامعة للشؤون المجتمعية، بحضور نائب رئيس الجامعة للشؤون المجتمعية، الدكتور نظام ذياب، والمدير العام لمؤسسة الشباب الدولية، الدكتور محمد مبيض، والمدير الإداري والمالي في منتدى شارك الشبابي عمر ياسين، وممثلي عدد من المؤسسات المشاركة في تدريب الطلبة، المستفيدين من المشروع، بالإضافة إلى الطلبة والخريجين المتدربين.

أشاد نائب رئيس الجامعة للشؤون المجتمعية، نظام دياب، بالدور الذي قامت به المؤسسات الشريكة لإنجاح هذا المشروع الذي استمر لمدة عام كامل، مثمنًا التعاون المشترك بين الجامعة والمؤسسات الشريكة منها والمانحة.

كما أشار إلى أنَّ الجامعة تمد يدها دائمًا للمشاركة في الأنشطة والفعاليات التي تعود بالمصلحة على طلبة الجامعة وخريجيها.

وأضاف أنَّ بداية المشروع برنامج "جواز سفر للنجاح"، والذي اشتمل على 9 دورات تدريبية، شارك فيه أكثر من 270 طالب وطالبة، تبعه تدريب مدفوع الأجر استفاد منه 45 خريج وخريجة من طلبة الجامعة.

وأكد دياب أهمية البرنامج الذي كان جسر هوة بين التعليم الأكاديمي وسوق العمل، موضحًا أنَّ نسبة كبيرة من طلبة هذه الجامعة أثبتوا تميزهم ونجاحهم خلال انخراطهم في سوق العمل، وهذه شهادات من أرباب العمل الذين يتواصلون مع قسم شؤون الخريجين التابع لمكتب نائب رئيس الجامعة للشؤون المجتمعية.

بدوره، أعرب المدير العام لمؤسسة الشباب الدولية، محمد مبيض، عن فخره بما قامت به مؤسسته بدعم هذا المشروع الذي أثبت نجاحه، من خلال التقارير الايجابية التي أصدرتها المؤسسات المشاركة في تدريب الطلبة والخريجين، مشيدًا بالتعاون مع الجامعة العربية الأميركية التي تابعت طلبتها وما زالت خلال انخراطهم في سوق العمل.

من جانبه، ذكر المدير الإداري والمالي في منتدى شارك الشبابي، عمر ياسين، أنَّ المشروع ساهم نوعًا ما في التقليل من نسبة البطالة المستشرية في الوطن، ولاسيما في صفوف الشباب.

وأوضح ياسين أنَّ أبرز أهداف المشروع، تمكين وحدات التوظيف في الجامعة، وايجاد فرص جديدة، وتم تحقيق الهدف.

كما وجه الشكر إلى الجامعة التي وفرت الوسائل المتاحة كافة لإنجاح هذا المشروع، مؤكدًا أنَّ طلبتها تميزوا ونجحوا في سوق العمل كما تميزوا خلال وجودهم على مقاعد الدراسة.

وتطرق ممثلو المؤسسات الحاضرة في الحفل إلى انطباعهم عن المشروع والتدريب ومستوى الطلبة، مع العلم بأنَّ المؤسسات المشاركة في تدريب الطلبة وصل إلى 45 مؤسسة وشركة، وتم الاستماع إلى الطلبة المتدربين عن مدى فعالية التدريب في تأهيلهم لدخول سوق العمل.

 

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

العربية الأميركية تختتم مشروع تعزيز وحدات التوظيف الجامعية العربية الأميركية تختتم مشروع تعزيز وحدات التوظيف الجامعية



GMT 12:41 2019 الجمعة ,18 تشرين الأول / أكتوبر

جامعة الأقصى تنظم المؤتمر الدولي "الصحة وحقوق الإنسان"

GMT 17:02 2019 الخميس ,17 تشرين الأول / أكتوبر

جامعة بيت لحم تفوز بدوري مناظرات الضفة الغربية
 فلسطين اليوم -

تعتبر أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية والأنيقة

كيت ميدلتون والأميرة شارلوت نموذج لأجمل الإطلالات

لندن - فلسطين اليوم
تحوّلت دوقة كمبريدج كيت ميدلتون إلى أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية والأنيقة التي تتألق بها في المناسبات الرسمية وحتى غير الرسمية، وبات إسمها أحد أكبر أيقونات الأزياء الملكية في العالم. ويبدو أن أسلوبها الأنيق بدأت بتوريثه إلى إبنتها الأميرة شارلوت، والتي رغم صغر سنها باتت بدورها أيقونة للموضة بالنسبة للفتيات من عمرها. حتى أن إطلالات الأميرة الصغيرة تؤثر على عالم الموضة، إذ تتهافت الأمهات على شراء الفساتين التي تطلّ بها وتخطف بها الأنظار من دون منازع. ورغم أن كثيرين يشبّهون الأميرة شارلوت إلى الملكة إليزابيث من حيث الملامح، إلا انه لا يختلف إثنان على أن إطلالاتها تشبه كثيراً إطلالات والدتها.الكثير من الأمهات العاديات وحتى النجمات، يعتمدن تنسيق إطلالاتهنّ مع بناتهنّ، وكيت ميدلتون واحدة منهنّ، تاب...المزيد

GMT 20:48 2020 الأحد ,29 آذار/ مارس

إصابة مالك نيويورك نيكس بفيروس كورونا

GMT 10:33 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

الحب على موعد مميز معك

GMT 18:47 2016 الأحد ,10 تموز / يوليو

فطيرة التفاح بالبف باستري
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday