مجلس جامعة الأقصى يطالب بتحرك جاد لحل أزمتها
آخر تحديث GMT 18:09:45
 فلسطين اليوم -

مجلس جامعة الأقصى يطالب بتحرك جاد لحل أزمتها

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - مجلس جامعة الأقصى يطالب بتحرك جاد لحل أزمتها

جامعة الأقصى
غزة - فلسطين اليوم

طالب مجلس جامعة الأقصى في غزة الجهات المسؤولية بتحمل المسؤولية الكاملة، والتحرك الجاد وبذل الجهود الحثيثة من أجل حل أزمة الجامعة بشكل عام، وقطع رواتب العاملين فيها بشكل خاص.

وأوضح المجلس في بيان له الثلاثاء أسباب استمرار انعقاده، قائلًا "نظرًا لمصلحة الجامعة العامة وحسب النظام الأساسي لها استمر مجلس الجامعة في الانعقاد لتحقيق أهداف ومصالح الجامعة".

وأشار إلى أن الجامعة تمرٌ في أزمة منذ استقالة علي زيدان أبو زهري بسبب العراقيل الإدارية والمالية التي تعرض لها، وتخلى الجهات الراعية للاتفاق عن تنفيذ ما اتفق عليه.

وأضاف: إنه نتيجة لفراغ منصب رئاسة الجامعة، فقد تم تكليف أقدم النواب قائمًا بأعمال رئيس الجامعة إلى حين تعيين رئيسًا للجامعة استنادًا إلى النظام الأساسي للجامعات الفلسطينية الحكومية رقم 04/2009م.

وتابع: إنه تبع ذلك قرارات صدرت عن وزارة التربية والتعليم العالي برام الله دون إبلاغ مجلس الجامعة ورئاسته بمضمونها بالطرق الرسمية، ولم تصل المجلس إلا عبر أحاديث وأقاويل العاملين في الجامعة، ووسائل الإعلام المختلفة.

ولفت إلى أنه خاطب الوزير صبري صيدم بتاريخ 20/08/2015م لتوضيح ضرورة استمرار انعقاد جلسات المجلس إلى حين التوافق، موضحين له خطورة وقف انعقاد مجالس الجامعة والكليات، ولم يصل المجلس رد على ذلك سواء من الوزارة أو مجلس الأمناء.

وبين أن استمرار انعقاده جاء لتحقيق أهداف ومصالح الجامعة المتمثلة في اعتماد الموازنة العامة لسنة 2015-2016، والتي من خلالها تسير الجامعة ماليًا وإداريًا، واستكمال العديد من المشاريع الجاري تنفيذها والمصروفات المختلفة للجامعة، وصرف الساعات الإضافية للمحاضرين والبدل الداري والمكافآت وأجور العقود وفارق الكادر لحملة الماجستير والإداريين.

 ويذكر كذلك اعتماد نتائج آلاف الخريجين، واستقبال العديد من المنح الخارجية لدعم الخريجين، والتي انتفع منها ما يزيد عن ألف وخمسمائة طالب وطالبة خريج لم يكن لهم مقدرة على دفع الرسوم الجامعية، وتنفيذ حفل التخرج لأكثر من ثلاثة آلاف وخمسمائة خريج، والذي أُقُر في أثناء تولي أبو زهري.

وتمثلت في استقبال الطلبة المستجدين والقدامى والدراسات العليا للعام الجديد 2015/2016م، واستكمال إجراءات توفير حاجة الجامعة من الوظائف الإدارية والأكاديمية التي تمً إقرارها أثناء تولي أبو زهري.

وأوضح مجلس الجامعة أن انعقاده كان لدواعٍ مهنية لتسيير الجامعة بالشكل الطبيعي كما في المؤسسات الأخرى، مرحبًا بكل الجهود الطيبة التي تبذل من أجل الوصول إلى اتفاق يجنب الجامعة والعاملين والطلبة المخاطر.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مجلس جامعة الأقصى يطالب بتحرك جاد لحل أزمتها مجلس جامعة الأقصى يطالب بتحرك جاد لحل أزمتها



GMT 12:41 2019 الجمعة ,18 تشرين الأول / أكتوبر

جامعة الأقصى تنظم المؤتمر الدولي "الصحة وحقوق الإنسان"

GMT 17:02 2019 الخميس ,17 تشرين الأول / أكتوبر

جامعة بيت لحم تفوز بدوري مناظرات الضفة الغربية
 فلسطين اليوم -

اعتمدت نانسي عجرم "الأبيض" وتألقت دانييلا رحمة بـ"الزهري"

أزياء منزلية لفترة "الحجر الصحي" مستوحاة من نجمات العرب

بيروت - فلسطين اليوم
تسبب فيروس كورونا المستجد - لعنة العالم الجديدة - في إلزام ملايين البشر حول العالم منازلهم، خوفًا من خطر الإصابة بالوباء، وحدوث ما لا يُحمد عقباه، ونظرًا لأن مدة الحجر مازالت غير واضحة لكنها على الأقل ستمتد إلى فترة أسبوعين، وخلال تواجدك في المنزل ننصحك بأن تعتمدي اطلالات منزلية مريحة وعلمية، لكن أنيقة في الوقت ذاته، حيث إنك بمحافظتك على أناقتك في المنزل تمنعين عنك الاكتئاب، وتبعثين في نفسك نوعًا من التفاؤل والإيجابية. ولهذا فقد جمعنا بالصور أفكار أزياء منزلية لفترة الحجر الصحي من النجمات العربيات وإليك بعض الأمثلة. نانسي عجرم في اطلالة مريحة بدرجات اللون الأبيض: الأبيض مثالي للاطلالات المنزلية كما ولفترة الحجر الصحي؛ حيث إنه لون مريح ويبعث على التفاؤل، وهنا شاهدنا نانسي عجرم، وقد اعتمدت لوكْ منزليًا أبيض مريحًا وناعمًا ...المزيد

GMT 12:21 2020 الأربعاء ,25 آذار/ مارس

ارتباك ياباني بسبب تأجيل الأولمبياد إلى 2021

GMT 15:23 2018 الجمعة ,06 تموز / يوليو

تعرف على تفاصيل زيادة أسعار السجائر المحلية
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday