تساي إنغ ون تقترب من الفوز بمنصب الرئاسة في تايوان
آخر تحديث GMT 00:33:01
 فلسطين اليوم -

ترفض تأييد معاهدة "الصين واحدة" التي تمنع استقلال الجزيرة

تساي إنغ ون تقترب من الفوز بمنصب الرئاسة في تايوان

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - تساي إنغ ون تقترب من الفوز بمنصب الرئاسة في تايوان

السيدة تساي إينغ ون تعلن فوزها في الانتخابات عن تاييه
تايبيه - جمال السعدي

تلقى الحزب الحاكم في تايوان هزيمة قاسية في الانتخابات الرئاسية الأخيرة، لتتجه التوقعات نحو احتمالية فوز زعيمة حزب المعارضة تساي إنغ ون، لتكون بذلك أول امرأة تفوز بهذا المنصب في الجزيرة الآسيوية، ليس هذا فقط بل تشير التوقعات إلى دخول تايوان حقبة جديدة من العلاقات غير المستقرة مع الصين.

وتشير النتائج إلى فوز تساي، رئيس الحزب التقدمي الديمقراطي المعارض، بما يزيد عن 4,655,000 صوت متخطية بذلك عدد الأصوات التي حصل عليها إريك تشو عن الحزب الحاكم أو حزب الكومينتانغ، والذي بلغ 2,614,000 صوت، ليعلن بعدها عن استقالته من رئاسة الحزب.

وعملت زعيمة المعارضة خلال حملتها الانتخابية على التركيز في قضايا وشؤون داخلية تهم المواطنين كافة مثل العمل والسكن وتطوير النظام الاقتصادي وتشكيل حكومة تشعر بمعاناة المواطنين وتعمل على مساعدتهم.

وكانت العلاقات مع الصين قد شهدت توافقًا وانسجامًا خلال فترة تولي حزب الكومينتانغ الحُكم في البلاد على مدار 8 أعوام، إلا أن الاضطرابات التي يعاني منها الاقتصاد فضلاً عن نتائج الانتخابات تشير إلى احتمال دخول تايوان حقبة جديدة من العلاقات غير المستقرة مع الصين.

وبحسب ما نقلته وسائل الإعلام الرسمية الصينية، فقد أكدت الصين مجددًا عبر المتحدث الرسمي للشؤون التايوانية الصينية، وقبل إغلاق مراكز الاقتراع معارضتها استقلال الجزيرة والتي لا تزال تعتبرها إقليمًا منشقًا عنها، كما أشارت إلى أنها لا تتدخل في انتخابات تايوان، ولكنها تبدي قلقها بشأن العلاقات بين البلدين.

ومنذ تولي السيد ما يينغ جيو رئاسة البلاد وعلى مدار 8 أعوام، فقد قدم وعودًا بتوطيد العلاقات مع الصين ما يساعد على النهوض بالاقتصاد المتداعي لبلاده، إلا أنه فشل في إنعاش اقتصاد الجزيرة، التي كانت تعد في السابق واحدة من النمور الآسيوية ذات الاقتصاد القوي، حتي وإن كان التقارب في العلاقات قد ساهم بالفعل في انتعاش التجارة والسياحة، ولكن الاستفادة من سياسة جيو لم يستفد منها إلا كبار رجال الأعمال، ليحقق الاقتصاد نموًا بنسبة 1% العام الماضي.

وقد أبدى أحد الناخبين، وهو المهندس وانغ وي، رغبته في نشأة ابنته البالغة من العمر 8 أشهر ضمن مجتمع يتمتع بالحرية وعدم ذهاب الثروة إلى الأثرياء فقط.

ومع عدم جواز ترشح السيد ما يينغ جيو للرئاسة مرة أخرى وفقًا لأحكام الدستور عقب انتهاء فترة ولايته، فقد تقدم السيد إيريك تشو، والذي تلقى تعليمه في الولايات المتحدة الأميركية، إلى سباق الرئاسة بصفته رئيس حزب الكومينتانغ.

وتصر تساي على أنها تسعى إلى الحفاظ على العلاقات مع الصين، وتشديدها على أهمية التواصل بين البلدين، ومع ذلك تريد الحفاظ على الوضع الراهن من الاستقلال الفعلي رافضة تأييد معاهدة "الصين واحدة" من حيث المبدأ والتي تحول دون الاستقلال الفعلي.

وهو الأمر الذي يثير مخاوف البعض بشأن مستقبل العلاقات بين الصين وتايوان، ولكن غالبية الناخبين لا يبدون قلقهم بهذا الشأن، لاسيما وأن الكثيرين منهم لم يرُق لهم اعتماد البلاد على الصين إبان حكم السيد ما يينغ جيو.

بينما لا تزال بكين تعتبر تايوان جزءًا من أراضيها، كما تهدد باستخدام القوة حال قيامها بإعلان استقلالها ومن ثم خرق المعاهدة التي تم التوصل إليها العام 1992 بين الصين والحزب الحاكم، والتي بموجبها تم الاتفاق على أن "الصين واحدة" حتي وإن كان هناك اعتراض على شرعية من يحكم البلاد.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تساي إنغ ون تقترب من الفوز بمنصب الرئاسة في تايوان تساي إنغ ون تقترب من الفوز بمنصب الرئاسة في تايوان



GMT 10:05 2019 الأربعاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

الكشف عن "علاقة شخصية" جمعت إيفانكا بضابط استخبارات بريطاني

GMT 18:40 2019 الثلاثاء ,10 كانون الأول / ديسمبر

فاجعة بمصر.. أم قتلت طفليها بجرعة دواء هرباً من زوجها
 فلسطين اليوم -

دمجت بين الصيحة الكلاسيكية والشبابية في آن واحد

صيحات اتبعتها كارلي كلوس لترسم موضة جديدة خاصة بها

واشنطن ـ رولا عيسى
بات واضحاً أن موضة البدلات الرسمية خصوصاً التي تأتي مربعة بنقشات الكارو تعتبر آخر موضة ومن أجدد الصيحات المنتظرة هذا الموسم، واللافت تألق النجمة كارلي كلوس Karlie Kloss بأجمل قصات هذه البدلة المشرقة والتي اختارتها بأساليب شبابية ومتجددة.تألقت النجمة كارلي كلوس Karlie Kloss بصيحة جديدة حاولت اختيارها بأسلوب ساحر وملفت للنظر، فدمجت بين الصيحة الكلاسيكية والشبابية في آن معاً. والبارز تألقها بموضة البدلة الرسمية الساحر بأقمشة الكارو العريضة باللون الرمادي مع الخطوط البيج المستقيمة. واختارت البنطلون المستقيم والواسع الذي يظهر قامتها ونسّقته مع الجاكيت العصرية التي تأتي مترابطة بأقمشة الكارو أيضاً، بالاضافة الى الحزام العريض مع القماش المنسدل من الامام. واللافت في هذه الاطلالة، اختيار النجمة كارلي كلوس Karlie Kloss مع هذه البدلة الرسمية ا...المزيد

GMT 11:38 2019 الأربعاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

مفاجأة جديدة خلال عرض فستان الأميرة ديانا الشهير للبيع
 فلسطين اليوم - مفاجأة جديدة خلال عرض فستان الأميرة ديانا الشهير للبيع

GMT 09:15 2019 الأربعاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

قائمة بأفضل الأماكن في تايلاند لقضاء رأس السنة 2020
 فلسطين اليوم - قائمة بأفضل الأماكن في تايلاند لقضاء رأس السنة 2020

GMT 11:30 2019 الأربعاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

أساليب وأفكار لتنسيق شجرة الكريسماس مع ديكور منزلكِ
 فلسطين اليوم - أساليب وأفكار لتنسيق شجرة الكريسماس مع ديكور منزلكِ

GMT 10:26 2019 الأربعاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

فجر السعيد تواصل هجومها على أصالة وتصف جمهورها بـ"الشبيحة"
 فلسطين اليوم - فجر السعيد تواصل هجومها على أصالة وتصف جمهورها بـ"الشبيحة"

GMT 15:29 2019 السبت ,07 كانون الأول / ديسمبر

محمد صلاح الهدّاف التاريخي لمواجهات بورنموث ضد ليفربول

GMT 19:27 2019 الإثنين ,09 كانون الأول / ديسمبر

استبعاد روسيا من مونديال قطر 2022 وأولمبياد طوكيو 2020

GMT 11:55 2019 السبت ,07 كانون الأول / ديسمبر

بيع قميص أسطورة كرة القدم البرازيلي بيليه في مزاد علني

GMT 14:51 2019 الخميس ,05 كانون الأول / ديسمبر

عودة فابيو جونيور إلى الملاعب بعد غياب دام 7 أعوام

GMT 08:34 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تشعر بالغضب لحصول التباس أو انفعال شديد

GMT 07:42 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تحتاج إلى الانتهاء من العديد من الأمور اليوم

GMT 10:29 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تكتشف اليوم خيوط مؤامرة تحاك ضدك في العمل

GMT 10:15 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تحمل إليك الأيام المقبلة تأثيرات ثقيلة وسلبية تعاكس توجهاتك

GMT 07:57 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

إبقَ حذراً وانتبه فقد ترهق أعصابك أو تعيش بلبلة

GMT 01:44 2015 الأحد ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

المقرنصات عنصر مهم من الفن المعماري والزخرفي الإسلامي
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday