ثمانية معتقدات لا تصدقها عن النظارات الشمسية
آخر تحديث GMT 04:53:15
 فلسطين اليوم -

ثمانية معتقدات لا تصدقها عن النظارات الشمسية

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - ثمانية معتقدات لا تصدقها عن النظارات الشمسية

النظارات الشمسية
القاهرة ـ فلسطين اليوم

تحولت النظارات الشمسية إلى عنصر هام من عناصر الأناقة لا يستغنى الكثيرون عنه، بالإضافة إلى دورها في حماية العينين من أشعة الشمس الضارة، سواء كان ذلك أثناء التجول مشياً على الأقدام أو قيادة السيارة.

وتسود بين الكثير من مستخدمي النظارات الشمسية، مجموعة من المعتقدات الخاطئة التي لا بد من تصحيحها، للاستفادة من دورها في حماية البصر في جميع الأوقات، ويقدم موقع كومبلكس أهم هذه الخرافات التي يجب تصحيحها.

1- ضرورية فقط في الصيف 
يميل الكثيرون إلى استخدام النظارات الشمسية في أوقات الحر خلال فصل الصيف، إلا أن الأشعة فوق البنفسجية الضارة يمكن أن تنفذ إلى العينين حتى في أيام الشتاء الغائمة، لذلك ينصح باستخدام النظارات الشمسية طوال أيام السنة.

2- العدسات القائمة الأفضل لحماية العينين
على الرغم من أن العدسات القائمة، تساعد على الرؤية بشكل أفضل خلال النهار في ضوء الشمس، إلا أنها لا تحمي بالضرورة من الأشعة فوق البنفسجية، وفي الواقع فإن اختيار النظارات، يجب أن يتم بناءً على مدى قدرتها في منع وصول هذه الأشعة إلى العينين.

3- العدسات المستقطبة تمنع دخول الأشعة الضارة
الاستقطاب والحماية من الأشعة فوق البنفسجية الضارة أمران مختلفان تماماً، ولحسن الحظ فإن معظم الشركات توفر هذه الأيام الصفتين معاً في العدسات التي تزود بها نظاراتها، إلى أن من الضروري معرفة الفرق بينهما، فالاستقطاب يؤثر فقط على وضوح الصورة ولا علاقة له بالحماية من الأشعة.

4- نظارة واحدة تناسب جميع المقاسات
على الرغم من أن هذا الأمر لا يحتاج إلى الشرح، إلا أن البعض يعتقد أن نظارة شمسية واحدة يمكن أن تناسب جميع المقاسات، و في حين أن الوجوه تختلف من شخص لآخر، فهذا يؤدي بشكل بديهي إلى أن قياس النظارة يختلف من رأس لآخر.

5- الإطارات المنحنية مجرد موضة
لا يقتصر شكل النظارات ذات الإطارات العريضة أو المنحنية على النواحي الجمالية، بل تلعب دوراً هاماً في المزيد من الحماية ضد الأشعة فوق البنفسجية الضارة من خلال منع دخولها من الجوانب.

6- سعر النظارة يحدد قدرتها على الحماية
غالباً ما يلعب السعر دوراً هاماً، عندما يتعلق الأمر بجودة المنتجات، إلا أن الأمر ليس صحيحاً دائماً بالنسبة للحماية التي توفرها النظارات الشمسية من الأشعة فوق البنفسجية، ويفضل البحث عن النظارات المناسبة لاحتياجات كل شخص، مع الانتباه إلى أن النظارات زهيدة الثمن غالباً ما تكون غير مفيدة.

7- يمكن التحديق بالشمس من خلال النظارة الشمسية
مهما كانت النظارات الشمسية قادرة على توفير حماية من الأشعة الضارة، فإن من الخطأ التحديق من خلالها بالشمس، لأن الأشعة قادرة على إحداث ضرر دائم في البصر عند التحديق لوقت طويل نسبياً، وينطبق ذلك على حالة كسوف الشمس، الذي لا يجب النظر إليها إلا من خلال نظارات خاصة توفرها الجهات الفلكية المختصة.

8- العدسات المستقطبة سيئة للتزلج والقيادة
يمكن للعدسات المستقطبة أن تشوه الصورة على شاشة الهاتف الذكي، مما يجعل التقاط صورة سيلفي أكثر صعوبة، إلا أنها لا تحمل أي تأثير سلبي عند التزلج أو قيادة الدراجة أو السيارة، بل يمكن أن تكون ضرورية لقدرتها على تخفيف حدة سطوع ضوء الشمس.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ثمانية معتقدات لا تصدقها عن النظارات الشمسية ثمانية معتقدات لا تصدقها عن النظارات الشمسية



 فلسطين اليوم -

هيفاء وهبي تتألّق بفستان مرصع بالكريستال

القاهرة - فلسطين اليوم
هيفاء وهبي خطفت الأنظار بالتزامن مع احتفالها بعيد ميلادها بأناقتها ورشاقتها التي ظهرت بها خلال حفلها الأخير الذي أحيته في قطر، حيث أبهرت النجمة اللبنانية جمهورها على المسرح بطلتها اللامعة بفستان مرصع بالكامل بحبات الكريستال، وبهذه الإطلالة تعود هيفاء وهبي لستايل الفساتين المجسمة التي تتباهي من خلالها بجمال قوامها وهو التصميم الذي كانت تفضله كثيرا أيقونة الموضة، وذلك بعد اعتمادها بشكل كبير على صيحة الجمبسوت التي أطلت بها في معظم حفلاتها السابقة. هيفاء وهبي سحرت عشاقها في أحدث ظهور لها على المسرح خلال حفلها الأخير بقطر بإطلالة جذابة بتوقيع نيكولا جبران، حيث اعتمدت أيقونة الموضة مجددا التصميم المحدد للقوام مع الخصر الذي يبرز بقصته الضيقة مع الحزام جمال قوامها، حيث تمايلت هيفاء وهبي على المسرح بأسلوبها الأنثوي المعتاد بف...المزيد

GMT 01:41 2020 الأربعاء ,08 تموز / يوليو

تحقق قفزة نوعية جديدة في حياتك وانطلاقة مميزة

GMT 10:32 2024 السبت ,06 كانون الثاني / يناير

ليدي غاغا تتألّق في حفل جوائز الأوسكار 2023

GMT 08:10 2016 الثلاثاء ,13 كانون الأول / ديسمبر

أحمد زاهر يبدي سعادته بدوره في فيلم "هروب اضطراري"

GMT 16:52 2016 الخميس ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

عمرو موسى يحل ضيفًا على MBC" مصر" الجمعة

GMT 13:16 2020 الثلاثاء ,22 كانون الأول / ديسمبر

المُكرّمون في احتفالية محمد صبحي بمسيرته يردون على الهجوم

GMT 03:47 2018 الأحد ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تحطم طائرة استطلاع فرنسية في النيجر
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday