أم القرى تستضيف الملتقى السنوي للجنة الدعوة في أفريقيا
آخر تحديث GMT 14:12:00
 فلسطين اليوم -

"أم القرى" تستضيف الملتقى السنوي للجنة الدعوة في أفريقيا

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - "أم القرى" تستضيف الملتقى السنوي للجنة الدعوة في أفريقيا

"أم القرى" تستضيف لجنة الدعوة في إفريقيا
مكة المكرمة - واس

استضافت جامعة أم القرى اليوم ، الملتقى السنوي الرابع والعشرين الذي عقدته لجنة الدعوة في إفريقيا بعنوان " وسائل التقنية وأثرها على الدعوة "، برعاية الأمير الدكتور بندر بن سلمان بن محمد رئيس لجنة الدعوة في إفريقيا ، وبحضور مدير جامعة أم القرى الدكتور بكري بن معتوق عساس ، وبمشاركة 44 من علماء ودعاة أكثر من 40 دولة أفريقية ، وذلك بقاعة الملك سعود التاريخية بالمدينة الجامعية لجامعة أم القرى بالعابدية .

وبدأ الملتقى بتلاوة آيات من القران الكريم، ثم ألقى مدير الجامعة كلمة رحب فيها بسمو رئيس لجنة الدعوة في إفريقيا ، والعلماء والدعاة وطلبة العلم المشاركين في الملتقى.

وأكد أن مثل هذه اللقاءات المباركة التي تُديرها لَجنةُ الدعوةِ في إفريقيا تمثلُ نموذجاً فريداً في العملِ الخيريِّ الدعويِّ، حيث تحرص اللجنة من خلالها على زيارةِ الدعاةِ الأفارقةِ لمكةَ المكرمة والمدينةِ المنورة يُعد توفيقا للقائمين على هذه اللجنة ، مشيدا في ذات الوقت بدور القائمين على معهدِ تعليمِ اللغةِ العربيةِ لغيرِ الناطقين بها في الجامعة، الذينَ كان لهم قصبُ السَّبْقِ في هذا التعاونِ ، ثم عاضَدَتْهم بقيةُ كلياتِ الجامعةِ وإداراتِها.

بعدها ألقى الداعية والمفتش التربوي بوزارة التربية بجمهورية تشاد الشيخ بشير بن إبراهيم كلمة المشاركين في الملتقى عبروا فيها عن بالغ شكرهم وتقديرهم للمملكة حكومة وشعبا بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وولي عهده الأمين وولي ولي العهد على جهودهم المباركة في شتى المجالات لخدمة الإسلام والمسلمين في العالم عموما وفي إفريقيا خصوصا من أجل إعلاء كلمة الله، منوهين بالجهود العظيمة التي تبذل لخدمة الحرمين الشريفين في مكة المكرمة والمدينة المنورة والمشاعر المقدسة والعناية والاهتمام بها توسعة ورعاية لخدمة قاصديها من حجاج ومعتمرين وزائرين، إلى جانب اهتمامهم بنشر الدعوة الإسلامية الصحيحة في أصقاع المعمورة لاسيما في أفريقيا، معربين في ذات الوقت عن شكرهم للأمير بندر بن سلمان بن محمد رئيس لجنة الدعوة في إفريقيا على جهوده الحثيثة في خدمة أبناء إفريقيا وحرصه على إقامة العديد من الأنشطة الدعوية والتربوية والتعليمية والإنسانية الهادفة إلى نشر الدعوة والنهوض بالثقافة الإسلامية في قارة إفريقيا .

وأكد العلماء والدعاة في كلمتهم دعمهم الكامل والتام للجهود التي اتخذتها وتتخذها قيادات المملكة العربية السعودية للدفاع عن بلاد الحرمين الشريفين ومقدسات المسلمين فيها وتصديهم للمد الصفوي، مشيدين بالقرار الحكيم الذي اتخذه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز تجاه عاصفة الحزم والعزم للدفاع عن هذه البلاد المباركة، سائلين الله جلت قدرته أن يرد كيد الكائدين وأن يحفظ ويحمي بلاد الحرمين الشريفين من كل شر ومكروه وأن يديم عليها نعمة الأمن والرخاء والاستقرار في ظل قيادتها الرشيدة.

وتوجهوا بخالص الشكر لجامعة أم القرى على حسن الاستقبال وكرم الضيافة وتوفير الوسائل الحديثة للتعليم والتثقيف والبحث العلمي ، مثمنين دورها في تأهيل وتعليم وتخريج طلبة العلم من أنباء العالم الإسلامي في مختلف التخصصات العلمية مما ساهم بفضل الله عز وجل في إعداد مدرسين ومربيين ودعاة وعلماء يفيدون مجتمعاتهم المختلفة .

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أم القرى تستضيف الملتقى السنوي للجنة الدعوة في أفريقيا أم القرى تستضيف الملتقى السنوي للجنة الدعوة في أفريقيا



أعادتنا هذه الموضة إلى عالم الأربعينات والخمسينات

تعرفي على إطلالات النجمات العالميات بأسلوب "الريترو"

القاهرة ـ فلسطين اليوم
تنوّع النجمات في إطلالاتهن على السجادة الحمراء، فمنهن من يقررن اعتماد طابعًا معينًا ومنهن من يفضلن البساطة، إلا أننا لاحظنا أن عددًا من النجمات العالمية فضلن هذه الفترة اعتماد موضة الريترو المستوحاة من الحقبات القديمة بحيث اخترن فساتين ذات قصات قديمة وقرروا اعادتها الى الواجهة. لذا تعرفي الى أبرز من اعتمدها، وكيف يمكن أن تنسقيها بأسلوبك الخاص. فساتين بطابع الريترو لا يمكن أن تغيب التصاميم القديمة عن ساحة الموضة فهي تعتبر هوية الموضة الحالية وارثها الثمين. من هنا قررت النجمات أن يعدن هذه الموضة الى الساحة الجمالية والخاصة بعالم الموضة تحديداً، فرأينا فساتين بقصات متنوعة مستوحاة من الحقبات الماضية. عودة الى أربعينات وخمسينات القرن الماضي لا تُشكّل العودة في الصيحات ‘لى سنوات قليلة مضت، بل على العكس أعادتنا هذه الموضة ...المزيد

GMT 10:19 2020 الخميس ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

شاهدي موديلات فساتين باللون الليلكي موضة خريف وشتاء 2021
 فلسطين اليوم - شاهدي موديلات فساتين باللون الليلكي موضة خريف وشتاء 2021

GMT 10:26 2020 الخميس ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرفي على خطوات صناعة زينة شجرة كريسماس زجاجية
 فلسطين اليوم - تعرفي على خطوات صناعة زينة شجرة كريسماس زجاجية

GMT 08:21 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

أبرز الأحداث اليوميّة لمواليد برج"الميزان" في كانون الأول 2019

GMT 12:29 2018 السبت ,23 حزيران / يونيو

تعرّف على فوائد صيام الأيام الستة من شهر شوال

GMT 05:13 2018 الأربعاء ,16 أيار / مايو

بيت الشجرة يعدّ ملاذًا مثاليًا لمحبي الطبيعة

GMT 13:41 2017 السبت ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

مقادير وطريقة إعداد الفول المدمس في المنزل

GMT 23:02 2015 الخميس ,03 كانون الأول / ديسمبر

الأيائل تعود إلى الدنمارك بعد غياب خمسة آلاف عام

GMT 00:49 2017 الثلاثاء ,06 حزيران / يونيو

سمية أبو شادي تكشف عن مجموعة أزياء للمحجّبات

GMT 12:19 2015 السبت ,19 أيلول / سبتمبر

التركمان في فلسطين

GMT 10:20 2017 الخميس ,12 تشرين الأول / أكتوبر

رانيا فريد شوفي تشارك جمهورها بصور من عيد ميلاد ابنتيها
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday