المُجمّع الإسلامي في واشنطن مركز جذب كبير لمسلمي أميركا
آخر تحديث GMT 15:23:47
 فلسطين اليوم -
نتائج التحقيق في عملية دوليب تظهر أن العبوة زرعت في المكان ولم تُلقى المتحدث باسم جيش الاحتلال يؤكد أن قوات الجيش نصبت الحواجز على الطرقات وعززت المنطقة بمزيد من القوات بعد عملية دوليف نتنياهو يتلقى تحديثات منتظمة استخباراتية حول العملية وجهود الاستخبارات للقبض على المنفذين، وفي الدقائق القادمة سيعقد جلسة مشاورات أمنية مع قادة المنظومة الأمنية والعسكرية جيش الاحتلال يؤكد أن الإنفجار في عين بوبين وقع بسبب انفجار عبوة ناسفة يدوية الصنع بالمكان قوات الاحتلال تطلق النار تجاه منازل المواطنين شرق بلدة خزاعة جنوب قطاع غزة وزراء وأعضاء كنيست يدعون لفرض السيادة على الضفة واغتيال قادة حماس في غزة كرد على العملية قوات الاحتلال تقوم بإغلاق حاجز 17 قرب قرية عين عريك غرب رام الله. الناطق باسم الجيش الإسرائيلي يؤكد أن الهجوم التفجيري في مستوطنة دوليب صعب للغاية الإعلان رسميًا عن مقتل المستوطنة المصابة في الحدث قرب دوليب ليبرمان يؤكد أن عملية رام الله تُشكل صفعة على وجه حكومة نتنياهو
أخر الأخبار

المُجمّع الإسلامي في واشنطن مركز جذب كبير لمسلمي أميركا

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - المُجمّع الإسلامي في واشنطن مركز جذب كبير لمسلمي أميركا

المجمع الإسلامي في واشنطن
واشنطن - فلسطين اليوم

تحول المُجمّع الاسلامي في العاصمة الأمريكية واشنطن، الذي يعتزم الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، افتتاحه رسميًا في 2 أبريل/ نيسان المقبل، إلى مركز جذب كبير للمسلمين في المنطقة، وخاصة في صلاة الجمعة، لكونه يضم أكبر مسجد في الولايات المتحدة، ومرافق أخرى توفر لهم مختلف الخدمات.

ويضم المجمع الذي يبعد نحو نصف ساعة عن واشنطن، مرافق ثقافية ودينية عديدة تعتليه مئذنتان، أنشئا وفقاً للطراز المعماري العثماني في فترة القرن السادس عشر، ليكون المسجد الأول الذي تعتليه مئذنتان في الولايات المتحدة، وسيضم الدور السفلي من المجمع متحفًا للآثار والتحف الإسلامية.

ورصدت الأناضول اهتمامًا بالغًا من المسلمين في الولايات المتحدة الأمريكية بالمجمع الاسلامي، الذي يحظى بأهمية روحانية كبيرة بالنسبة لهم ولأهالي المنطقة.

وقال باريس هاميلتون (27 عامًا)، وهو أحد سكان الحي الذي يوجد فيه المجمع الإسلامي، إنه اعتنق الاسلام قبل 3 أعوام، وأنه يأتي إلى المجمع لأداء صلاة الجمعة، والقيام بأنشطة اجتماعية مختلفة، مشيرًا أنه "عندما أدخل إليه، أشعر نفسي في عالم آخر".

ولفت هاميلتون إلى أنه مع إنشاء المسجد في الحي، طرأ تغيّر كبير على ثقافة الشارع والحياة اليومية هناك، مبينًا أنه "لم أسافر قط إلى أية دولة إسلامية، ومع إنشاء هذا المسجد في منطقتنا، أدركت الأهمية الرمزية للإسلام في حياتنا".

بدورها، أفادت الشابة السورية زينة عبيد (18 عامًا)، أنها تقيم مع عائلتها في ولاية فرجينيا الأمريكية منذ 10 أعوام، لذلك لا تستطيع زيارة المجمع الإسلامي إلا في أيام الجمعة، مشيرة أن المجمع يوفر للمسلمين من دول مختلفة، أداء العبادة جنبًا إلى جنب، وأنهم سيحاولون زيارته يوميًا في شهر رمضان.

من جهته، قال الشاب السعودي محمد أيّومي (21 عامًا)، إنه جاء إلى الولايات المتحدة الأمريكية للدراسة في الجامعة، لافتًا أن "هناك عدد كبير من الناس الذي يعتدون على المسلمين هنا دون التعرف على الإسلام، واعتقد أن نظرة الناس ستتغير تجاه المسلمين بعد زيارة هذا المجمع، والتعرف على الثقافة الإسلامية".

وأعرب أيّومي في حديث للأناضول، عن شكره للحكومة التركية لمساهمتها في إنشاء المجمع الإسلامي، مشيرًا أنها تمثل الاسلام بشكل جميل في الولايات المتحدة الأمريكية بفضل هذا المجمع.

وبحسب مصادر في رئاسة الشؤون الدينية التركية التي تشرف على بناء المجمع بالتعاون مع وقف الديانة التركي، فإن المجمع يقع بالقرب من مدينة واشنطن ويهدف بالدرجة الأولى إلى تنوير المجتمع في المسائل الدينية بمعلومات صحيحة مستقاة من المصادر الأساسية للدين الإسلامي، وأن يكون بمثابة مرجع للمسلمين في أمريكا، وإرشاد الجالية الإسلامية استنادًا إلى أسس العقيدة والعبادة والأخلاق، كما يهدف لتأسيس العلاقات الاجتماعية للمسلمين في أمريكا بناءً على مبادئ المسامحة والسلام والعدل.

ويقوم المجمع على مساحة قدرها 1879 مترًا مربعًا، ويتسع لثلاثة آلاف مصلٍ، كما يحوي على مكتبة إسلامية، وقاعتين للاستقبال والمؤتمرات.

ومن المنتظر أن يزور الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الولايات المتحدة الأمريكية للمشاركة في "قمة الأمن النووي" التي ستعقد بين 31 مارس/آذار الحالي و1 أبريل/نيسان المقبل، لبحث تدابير الحد من تهديدات الأسلحة النووية، ويشارك فيها رؤساء دول وحكومات عديدة، وممثلين عن المنظمات الدولية.

وكان أردوغان شارك في وضع حجر الأساس للمجمع في مايو/ أيار عام 2013، على هامش زيارته إلى الولايات المتحدة الأمريكية لإجراء عدد من اللقاءات.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المُجمّع الإسلامي في واشنطن مركز جذب كبير لمسلمي أميركا المُجمّع الإسلامي في واشنطن مركز جذب كبير لمسلمي أميركا



تألقت بفستان باللون النيلي تميّز بقصة الكتف الواحد

تألقي بأجمل فساتين السهرة البراقة من توقيع نانسي عجرم

بيروت - فلسطين اليوم
ها هي النجمة نانسي عجرم تعود لارتداء أجمل فساتين السهرة البراقة التي سبق واعتدنا على اختياراتها خصوصاً أثناء فترة حملها الأخيرة. والبارز أنها اختارت فستان سهرة براق بلونه النيلي الفاخر الذي يشع أنوثة تميّز، لاحظي كيف تألقت نانسي عجرم بأجمل فساتين السهرة البراقة والفاخرة، لتختاري منها ما يناسبك. فستان سهرة براق باللون النيلي في أحدث إطلالة لها، اختارت النجمة نانسي عجرم فستان سهرة براق باللون النيلي حمل توقيع دار ألكسندر فوتييه Alexandre Vauthier وتميّز بقصة الكتف الواحد مع الكم الطويل من جهة واحدة مع القماش المترابط والمشدود من جهة واحدة، الى جانب الشق الجانبي الجريء الذي تكثر من اختياره في الآونة الأخيرة. فساتين سهرة فاخرة مع الكشكش كما سحرتنا نانسي عجرم بفستان أبيض ساحر حمل توقيع المصمم اللبناني العالمي جورج حبيقة Geo...المزيد

GMT 05:59 2018 الجمعة ,14 كانون الأول / ديسمبر

أرضيات رخام عصرية لمنزل يتّسم بالفخامة

GMT 04:59 2018 الأربعاء ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

"مرسيدس" الكلاسيكية W123"" أفخم السيارات

GMT 00:36 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

فيان السليماني تحقق مكسبًا في الدعوى القضائية

GMT 00:41 2015 الأربعاء ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

إتلاف 200 كليو لحم عجل معدة للبيع في رفح

GMT 09:21 2015 الأربعاء ,28 كانون الثاني / يناير

كتاب جديد يكشف عملية الموساد لاستهداف المشير الجمسي

GMT 23:37 2015 الجمعة ,30 تشرين الأول / أكتوبر

أسعار سيارة كيا سيراتو 2016 في فلسطين
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday