بوكو حرام تقتل عشرات المدنيين ردًا على طردها من بلدات نيجيريَّة
آخر تحديث GMT 09:48:14
 فلسطين اليوم -

المتشددون يحرقون عشرات المنازل ويهاجمون المساجد

"بوكو حرام" تقتل عشرات المدنيين ردًا على طردها من بلدات نيجيريَّة

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - "بوكو حرام" تقتل عشرات المدنيين ردًا على طردها من بلدات نيجيريَّة

بوكو حرام
أبوغا ـ عادل جابر

شن مقاتلو "بوكو حرام"، الأربعاء، هجومًا شرسًا قتلوا خلاله عشرات المدنيين وأحرقوا منازل فضلا عن مسجد في مدينة حدودية مع الكاميرون، وذلك غداة تدخل الجيش التشادي في نيجيريا ونجاحه في طرد المتشددين بعد معارك دامية.

وبعد الهجوم التشادي الذي دفع المتمردين إلى الانسحاب من بلدة غامبورو وقرى نيجيرية صغيرة على الحدود مع الكاميرون، شن مقاتلو "بوكو حرام" هجوما على مدينة فوتوكول حيث اقتحموا وأحرقوا منازل والمسجد الكبير وقتلوا عشرات المدنيين ذبحا. وفق مصادر أمنية كاميرونية.

وذكرت مصادر مقربة من أجهزة الأمن قولها إن المتمردين "أحرقوا منازل وقتلوا مدنيين وحتى عسكريين"، بينما أشار عدة سكان إلى سقوط عشرات القتلى المدنيين بعضهم ذبحا بأيدي المتمردين وإحراق المسجد الكبير.

وبين أحد سكان فوتوكول، طالبا عدم ذكر اسمه بعد أن هرب إلى قرية مجاورة "أعرف على الأقل 10 أشخاص قتلوا بينهما شقيقان من أصدقائي. لقد ذبحوا الناس أمام المسجد. أحرقوا الكثير من المنازل والمسجد الكبير". 

وأبرز عمر باباكالي، أحد سكان فوتوكول "أحدثت (بوكو حرام) خرابا كبيرا هنا هذا الصباح. لقد قتلوا العشرات، على الأقل 20 شخصا في المسجد الكبير. (هاجموا) مسجدا آخر لم ينج منه أحد".

وهاجم الجيش التشادي أراضي نيجيريا انطلاقا من فوتوكول بعد غارات جوية كثيفة وقصف مدفعي على غامبورو التي دمرتها المعارك وهجرها سكانها. وأكد الجيش التشادي أن 9 من جنوده قتلوا وأصيب 21 آخرون في حين قتلت القوات التشادية نحو 200 من المتمردين في معارك غامبورو؛ حيث نقلت القوات الإقليمية المعركة ضد المتمردين إلى الأراضي النيجيرية للمرة الأولى.

وأعلنت قيادة أركان الجيش التشادي، في بيان صباحا، أن هذه الحصيلة "مؤقتة حيث تتواصل عملية تمشيط المنطقة". وأوضح البيان: "خسائرنا 9 قتلى و21 جريحا. خسائر العدو أكثر من 200 قتيل. المعدات التي تم ضبطها أو تدميرها: تدمير نحو 10 سيارات مجهزة بأسلحة ثقيلة ومئات الدراجات النارية، الاستيلاء على مدفع غير ارتدادي عيار 105 ملم".

وعبر نحو ألفي عنصر تشادي مدعومين بدبابات الحدود، إلى غامبورو بعدما أيد الاتحاد الأفريقي الأسبوع المنصرم، إنشاء قوة إقليمية تحارب المتطرفين الذين وسعوا مناطق سيطرتهم في شمال شرقي نيجيريا، مهددين التوازن الإقليمي، وبدأوا يشكلون تهديدا للمناطق الحدودية في الكاميرون وتشاد والنيجر.
 
يذكر أن هناك جسرا بطول 500 متر يفصل بين فوتوكول وغامبورو، ويسهل الدخول إلى المدينة الكاميرونية من خلال القرى النيجيرية القريبة من غامبورو التي تمركز مسلحو "بوكو حرام" فيها منذ أشهر من حيث شنوا عدة هجمات لدخول فوتوكول تمكن جيش الكاميرون من صدها.
 
وأعلن الجيش التشادي أن قواته تعرضت لهجوم جديد على طول الحدود بين الكاميرون ونيجيريا، فجر الثلاثاء، لكن "قواتنا الباسلة تصدت له بقوة. وبدأت عملية مطاردة حتى قاعدتهم في غامبورو ونغالا حيث تم القضاء عليهم تماما". وقصف الطيران التشادي، الاثنين مواقع "بوكو حرام" في غامبورو ودارت معارك بين المتمردين والجنود التشاديين الذين تمكنوا من دخول المدينة النيجيرية حيث أمضوا أول ليلة في نيجيريا.

ووجهت انتقادات شديدة لفشل الجيش النيجيري في صد المتمردين الذين صعدوا حملتهم في شمال شرقي البلاد قبل الانتخابات الرئاسية والبرلمانية المرتقبة في 14 شباط/فبراير المقبل في نيجيريا. ويعكس تدخل تشاد القلق المتزايد لدى الدول المجاورة لنيجيريا من جماعة "بوكو حرام" التي تؤكد أنها تريد إقامة "الخلافة" على حدودها. ونفى المتحدث باسم وزارة الدفاع النيجيرية كريس أولوكولاد أن يكون وجود قوات أجنبية على الأراضي النيجيرية يهدد سيادة البلاد. وقال: "لم يتم المساس بوحدة أراضي نيجيريا"، مشيرا إلى أن القوات الوطنية "خططت وتقود الحملة ضد المتطرفين من كل الجبهات في نيجيريا وليس القوات التشادية". 

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

بوكو حرام تقتل عشرات المدنيين ردًا على طردها من بلدات نيجيريَّة بوكو حرام تقتل عشرات المدنيين ردًا على طردها من بلدات نيجيريَّة



 فلسطين اليوم -

بدت ساحرة في "التنانير الميدي" مع القمصان الناعمة

إليكِ أفكار تنسيق اللون الزهري على طريقة جيجي حديد

واشنطن ـ فلسطين اليوم
تتميز جيجي حديد Gigi Hadid بإطلالاتها المنوعة التي تعتمدها لمختلف المناسبات الكاجوال والرسمية، ولهذا هي تعتبر واحدة من أكثر النجمات أناقة ومصدر وحي بالنسبة للكثيرات من النساء حول العالم واليوم جمعنا افكار لتنسيق اللون الزهري في الملابس مستوحاة من جيجي حديد Gigi Hadid.استطاعت جيجي حديد Gigi Hadid أن ترسم لنفسها خط خاص في الموضة ميزها عن باقي النجمات في سنها وأيضاً ميزها عن شقيقتها الصغرة بيلا Bella، وهذا الخط هو مزيج بين الأسلوب الأنثوي الناعم مع لمسات شبابية عصرية، ولهذا كثيراً ما نراها في تنسيقات ملونة ومفعمة بالحيوية ومن ضمن الألوان التي تعشقها جيجي هو الزهري. وقد جمعنا لك افكار لتنسيق اللون الزهري مستوحاة من جيجي حديد Gigi Hadid في شهر أوكتوبر/تشرين الأول، شهر التوعية من سرطان الثدي لتستلهمي افكار اطلالات متنوعة وملفتة. لاسيما أن جيجي كانت...المزيد

GMT 07:53 2020 الثلاثاء ,20 تشرين الأول / أكتوبر

أفكار تنسيق موضة الشراريب مع التنانير أحدث صيحات خريف 2020
 فلسطين اليوم - أفكار تنسيق موضة الشراريب مع التنانير أحدث صيحات خريف 2020

GMT 07:44 2020 الثلاثاء ,20 تشرين الأول / أكتوبر

5 أماكن سياحية في مدينة كولمار الفرنسية تستحق الزيارة
 فلسطين اليوم - 5 أماكن سياحية في مدينة كولمار الفرنسية تستحق الزيارة

GMT 08:18 2020 الثلاثاء ,20 تشرين الأول / أكتوبر

5 تصاميم لرفوف الكتب في المنزل لمنحه طابعاً عصرياً مميزًا
 فلسطين اليوم - 5 تصاميم لرفوف الكتب في المنزل لمنحه طابعاً عصرياً مميزًا

GMT 09:50 2020 الثلاثاء ,20 تشرين الأول / أكتوبر

وفاة عميد المراسلين الأجانب في مصر بعد صراع مع المرض
 فلسطين اليوم - وفاة عميد المراسلين الأجانب في مصر بعد صراع مع المرض

GMT 08:13 2018 الثلاثاء ,21 آب / أغسطس

ديكورات غرف نوم مستوحاة من "أجنحة الفنادق"

GMT 03:13 2015 الثلاثاء ,08 أيلول / سبتمبر

فتى يزيدي يفضح جرائم "داعش" في مخيم "أشبال الخلافة"

GMT 10:36 2017 الأربعاء ,13 كانون الأول / ديسمبر

عبدالله بن سالم القاسمي يفتتح مهرجان الفنون الإسلامية

GMT 06:43 2017 الأحد ,11 حزيران / يونيو

تصاميم فرنسية لغرف نوم رومانسية أنيقة

GMT 04:47 2016 الثلاثاء ,11 تشرين الأول / أكتوبر

زوجة دونالد ترامب ميلانيا وابنته ايفانكا تقدمان الدعم له
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday