وزير الأمن الإسرائيلي يدعو العالم للاعتراف بضم إسرائيل لمرتفعات الجولان
آخر تحديث GMT 10:23:25
 فلسطين اليوم -
رئيس الجمهورية الجزائري عبد المجيد تبون في الحجر الصحي لمدة 5 أيام بسبب ظهور أعراض كورونا على العديد من المسؤولين برئاسة الجمهورية والحكومة الناطق باسم رئيس الحكومة الإسرائيلية يصرح بأن التحولات في المنطقة قد تدفع الفلسطينيين لتغيير مواقفهم تجاه السلام وصول وفد إماراتي رفيع المستوى على متن طائرة إماراتية إلى مطار تل أبيب الكاظمي يعلن نثمن التعاون الألماني في ملف المقاتلين الأجانب وملف إعادة النازحين أمير الكويت يؤكد أن الانتخابات المقبلة مسؤولية وطنية لاختيار ممثلي الأمة وضمان سلامة أداء البرلمان وفد حكومي إماراتي يتوجه إلى إسرائيل في أول زيارة رسمية وكالة الصحافة الفرنسية نقلا عن مصدر لبناني "القضاء يستمع بدءاً من الجمعة لوزراء سابقين وحاليين في قضية المرفأ" الرئيس السوري يعلن أن "قانون قيصر" عنوان لمرحلة جديدة من التصعيد في المنطقة الموت يغيب الفنان المصري سناء شافع الصحة العالمية تصدم العالم حول موعد إنتاج لقاح كورونا
أخر الأخبار

أوضح أن سورية لم تعد دولة يمكنها المطالبة بهذه المنطقة الاستراتيجية

وزير الأمن الإسرائيلي يدعو العالم للاعتراف بضم "إسرائيل" لمرتفعات الجولان

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - وزير الأمن الإسرائيلي يدعو العالم للاعتراف بضم "إسرائيل" لمرتفعات الجولان

وزير الأمن نفتالي بينيت
غزة ـ محمد حبيب

دعا حليف لرئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو من اليمين المتشدد، نفتالي بينيت، قوى العالم، للاعتراف بضم "إسرائيل" لمرتفعات الجولان عام 1981، قائلًا: "إن سورية لم تعد دولة يمكنها المطالبة بمرتفعات الجولان ذات الأهمية الاستراتيجية". وتهدف تصريحات وزير الأمن في حكومة الاحتلال، نفتالي بينيت على الأرجح بحسب مراقبين إلى استغلال الحوار العالمي بشأن كيفية التعامل مع تفكك سورية على الأرض، خلال المواجهة العسكرية المستمرة منذ أربعة أعوام.
ويسعى الوزير أيضًا من خلال تصريحاته، التي أدلى بها يوم الأحد 7-6-2015، إلى تقويض التأييد لقيام دولة فلسطينية على الأرض التي احتلتها إسرائيل عام 1967.

وأضاف بينيت، في كلمة أمام مؤتمر هرتزيليا السنوي "أنادي المجتمع الدولي: قفوا معنا واعترفوا بسيادة إسرائيل على مرتفعات الجولان الآن، الحدود تتغير كل يوم، سورية لم تعد موجودة كدولة، لهذا فقد آن أوان المبادرة".
وكانت جهود السلام السابقة التي ساندتها الولايات المتحدة بين إسرائيل وسورية ترتكز إلى إعادة الجولان. ومع فقدان الرئيس السوري بشار الأسد للسيطرة على مساحات كبيرة من سورية أمام تقدم المتشددين، قال بينيت "إنه بات لدى المتشددين الإسرائيليين المبرر لمعارضة أي تسليم للأراضي لسورية".
وتابع بينيت "من الواضح أنه لو كنا أنصتنا للعالم وسلمنا الجولان لكان "داعش" يسبح في بحر الجليل (بحيرة طبريا)... لقد نلنا بالفعل كفايتنا من النفاق."

ويعتبر الاحتلال الإسرائيلي، أن نظام الأسد لن يعود كسابق عهده. ولكن تنتابه مخاوف بشأن إيران وقوات حزب الله القادمة من لبنان، واحتمال نشوء فوضى في حال سقوط دمشق.
وأدت الأزمة السورية إلى إرباك واشنطن. وسيكون الموضوع السوري على رأس أولويات برنامج زيارة قائد الجيش الأميركي اللواء مارتن ديمبسي إلى إسرائيل.
وقال دبلوماسي أميركي، "بصراحة لا أحد يعلم ما ينبغي فعله بشأن سورية نحن نستمع إلى حلفائنا في هذا الشأن.. وهذا ما سيفعله ديمبسي في إسرائيل."

وامتنع مكتب نتنياهو عن التعليق على خطاب بينيت.
ويعد حزب "بينيت" واحدًا من أكبر الشركاء في ائتلاف نتنياهو اليميني الحاكم، ولكنه اختلف مع نتنياهو بشأن ما إذا كان يتعين أن تحيي إسرائيل محادثات السلام مع الفلسطينيين، فبخلاف رئيس الوزراء يعارض بينيت علنًا قيام دولة فلسطينية في الضفة الغربية التي تحتلها إسرائيل، ويفضل ضم أجزاء من المنطقة فيها كتل سكانية كبيرة من المستوطنين.
وقال بينيت: "على إسرائيل أن تزيد عدد المستوطنات في الجولان إلى أربعة أمثالها خلال الأعوام الخمسة المقبلة".
ويبلغ عدد المستوطنين اليهود هناك الآن 23 ألفًا، وهو تقريبًا نفس عدد العرب الدروز الموالين للنظام في سورية.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

وزير الأمن الإسرائيلي يدعو العالم للاعتراف بضم إسرائيل لمرتفعات الجولان وزير الأمن الإسرائيلي يدعو العالم للاعتراف بضم إسرائيل لمرتفعات الجولان



GMT 12:26 2020 الأربعاء ,21 تشرين الأول / أكتوبر

غارات إسرائيلية على منشأة تحت الأرض تابعة لـ"حماس" جنوب "غزة"

GMT 14:15 2020 الثلاثاء ,20 تشرين الأول / أكتوبر

30 مليون أميركي يدلون بأصواتهم مبكرًا في انتخابات الرئاسة
 فلسطين اليوم -

أبرزها ذلك الفستان الأزرق الذي تألقت به كيت ميدلتون من "زارا"

10 إطلالات لسيدات العائلات الملكية في متناول اليد تعرفي عليها

لندن ـ فلسطين اليوم
على الرغم أن خزانة ملابس سيدات العائلات الملكية تحتوي على فساتين باهظة الثمن، لكن هن أيضا يتألقن بأزياء بأسعار ذات ثمن قليل وفي متناول اليد، ويمكن لأي من السيدات الوصول لها بسهولة في العلامات التجارية المختلفة مثل زارا "Zara"، وجاب " Gap" وتوب شوب "Topshop" وغيرها المنتشرة في جميع أنحاء العالم، ونستعرض معًا في السطور التالية 10 إطلالات لسيدات العائلات الملكية تقل تكلفتها عن 100 دولار، لتبقى في متناول اليد. كيت ميدلتون في أول ظهور لكيت ميدلتون دوقة كامبريدج، في إجازة شهر العسل، طلت بفستان أزرق من زارا "Zara " بحوالي 90 دولار، وهو لم يبقى على الموقع الإلكتروني للعلامة التجارية كثيرا، إذ نفذ من الأسواق سريعا، وفي زيارة لدوقة كامبريدج، إلى نيوزيلندا ارتدت قميص كاروهات مريح من "Gap"، وهو عادة يباع بسعر 54.95 دولار، إلا أن ...المزيد

GMT 10:00 2020 السبت ,24 تشرين الأول / أكتوبر

أفضل ديكورات حفل الزفاف لعروس خريف 2020 تعرفي عليها
 فلسطين اليوم - أفضل ديكورات حفل الزفاف لعروس خريف 2020 تعرفي عليها

GMT 12:47 2020 الخميس ,06 شباط / فبراير

يبدأ الشهر بيوم مناسب لك ويتناغم مع طموحاتك

GMT 22:01 2015 الجمعة ,30 تشرين الأول / أكتوبر

أسعار ومواصفات هوندا سيفيك 2016 في فلسطين

GMT 05:36 2015 الخميس ,05 آذار/ مارس

ماريا ولوسي أغرب توأم على وجه الأرض

GMT 14:17 2020 الجمعة ,03 كانون الثاني / يناير

يحاول أحد الزملاء أن يوقعك في مؤامرة خطيرة

GMT 06:02 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

لا تتهوّر في اتخاذ قرار أو توقيع عقد

GMT 09:09 2014 الثلاثاء ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

مصوّر روسيّ يلتقط صور "سيلفي" من أعلى ناطحات السحاب

GMT 15:03 2018 الثلاثاء ,12 حزيران / يونيو

تفسير قوله تعالى "ولقد كرمنا بني آدم"

GMT 23:20 2018 الثلاثاء ,02 كانون الثاني / يناير

نصائح لتشعري براحة أكبر عند ارتداء حذاء كعب عالي

GMT 00:32 2017 السبت ,09 أيلول / سبتمبر

ولاء الداري تكشف عن جديدها من رسومات الطبيعة

GMT 13:10 2020 الخميس ,06 شباط / فبراير

يولد بعض الجدل مع أحد الزملاء أو أحد المقربين
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday