الحكومة الفلسطينية تؤكد أن تقرير إسرائيل لا يغير موقفها المطالب بتحقيق دولي
آخر تحديث GMT 07:00:22
 فلسطين اليوم -

زعم من خلاله الاحتلال بأنه لم يستهدف أي مدني خلال العدوان على قطاع غزة

الحكومة الفلسطينية تؤكد أن تقرير "إسرائيل" لا يغير موقفها المطالب بتحقيق دولي

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - الحكومة الفلسطينية تؤكد أن تقرير "إسرائيل" لا يغير موقفها المطالب بتحقيق دولي

استهداف المدنيين خلال العدوان على القطاع
غزة – محمد حبيب

أكدت الحكومة الفلسطينية أن التقرير الإسرائيلي الذي صدر الأحد، ونفى استهداف المدنيين في قطاع غزة خلال العدوان الأخير، لا يغير موقفها المطالب بـ"تحقيق دولي".

وصرَّح الناطق باسم الحكومة إيهاب بسيسو، بأنَّ "القرار الإسرائيلي بنفي استهداف المدنيين في غزة، يأتي استكمالًا لما قامت به إسرائيل في القطاع، ولا يغير مطلب إجراء تحقيق دولي في العدوان على غزة الذي شنه الاحتلال في صيف 2014".

يذكر أنَّ تقريرًا إسرائيليًا نشر، الأحد، ادعى بأن الجيش الإسرائيلي "لم يستهدف أي مدني أو مواقع مدنية"، خلال العدوان الذي شنته في تموز/ يوليو إلى آب/ أغسطس 2014 الذي أوقع حوالي 2200 شهيد في صفوف الفلسطينيين غالبيتهم من المدنيين.

وتشن "إسرائيل" حربا استباقية دفاعية لمواجهة تداعيات تقرير لجنة تقصي الحقائق التي شكلها مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة، حول العدوان على قطاع غزة، الذي يتوقع أن يوجه إليها اتهامات بارتكاب جرائم حرب، واستبقت حكومة الاحتلال تقرير الأمم المتحدة بنشر تقرير رسمي تزعم فيه بأن "الجيش لم يستهدف أي مدني فلسطيني".

 وتفند تقارير الأمم المتحدة الادعاءات الإسرائيلية، حيث بينت أن معظم الشهداء الذين سقطوا خلال العدوان والبالغ عددهم نحو 2200 شهيد مدنيون وبينهم نسبة عالية من النساء والأطفال.

ونشر هذا التقرير من قبل تقرير لجنة حقوق الإنسان التابعة للأمم المتحدة التي ستعرض تقريرها في حزيران/ يونيو. ووصف التقرير الإسرائيلي العدوان على قطاع غزة الذي استمر 50 يومًا بـ"المشروع والقانوني".

وجاء في التقرير أن "الكثير مما ظهر لأطراف خارجية على أنه أذى عشوائي لمدنيين أو ضد أهداف مدنية محض، هو في الحقيقة هجمات مشروعة ضد أهداف عسكرية تبدو فقط مدنية إلا أنها في الحقيقة جزء من عمليات عسكرية لمنظمات متطرفة".

وزعم التقرير بأنَّ المدنيين تضرروا أيضا نتيجة "عواقب عرضية مؤسفة ولكن قانونية لعملية عسكرية مشروعة في مناطق تأوي المدنيين وفي محيطهم"، ودانت منظمات غير حكومية عدة وأخرى دولية مرارًا الهجمات ضد المدنيين والأطفال والمدارس خصوصًا تلك التابعة للأمم المتحدة.

وشنَّ الاحتلال في الثامن من تموز/ يوليو عام 2014 عدوانا واسعا على قطاع غزة، وخلال 50 يومًا استشهد حوالي 2200 فلسطيني، بينهم 500 طفل، وفق الأمم المتحدة، وفي المقابل قتل من الاحتال الإسرائيلي 73 شخصًا بينهم 67 جنديا.

ولجأ الفلسطينيون إلى المحكمة الجنائية الدولية في دعوى ارتكاب الجيش الإسرائيلي "جرائم حرب" في غزة، وقرر المدعي العام في كانون الثاني/ يناير البدء في تحقيق أولي لتحديد ما إذا كان هناك "أساس منطقي" لفتح تحقيق في القضية.
 

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الحكومة الفلسطينية تؤكد أن تقرير إسرائيل لا يغير موقفها المطالب بتحقيق دولي الحكومة الفلسطينية تؤكد أن تقرير إسرائيل لا يغير موقفها المطالب بتحقيق دولي



GMT 09:02 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

بنيامين نتنياهو يطلب تأجيل محاكمته وغانتس يدرس الاعتزال

GMT 07:18 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

بيلوسي تؤكد أن الكونغرس سيعاود انعقاده لإقرار فوز بايدن
 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 14:26 2020 الخميس ,06 شباط / فبراير

تتخلص هذا اليوم من الأخطار المحدقة بك

GMT 12:47 2020 الخميس ,06 شباط / فبراير

يبدأ الشهر بيوم مناسب لك ويتناغم مع طموحاتك

GMT 13:47 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل مواطنا من الخليل

GMT 11:17 2020 الأحد ,12 كانون الثاني / يناير

الملكة إليزابيث تستدعي حفيدها لاجتماع أزمة

GMT 12:18 2021 الإثنين ,04 كانون الثاني / يناير

اشتية يؤكد الحكومة تتحضر للانتخابات التي طال انتظارها

GMT 04:45 2018 السبت ,08 كانون الأول / ديسمبر

أمل كلوني تحمِّل الرئيس ترامب مسؤولية مقتل جمال خاشقجي

GMT 02:44 2017 السبت ,01 تموز / يوليو

غادة عبد الرازق تعرض أماكن حميمة من جسدها

GMT 07:39 2016 الخميس ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

إمكانيات بسيطة تمكنك من بناء منزل صغير لأطفالك

GMT 11:49 2020 الثلاثاء ,03 تشرين الثاني / نوفمبر

الجامعة العربية تدعو بريطانيا للاعتراف بدولة فلسطين

GMT 08:29 2019 الخميس ,11 إبريل / نيسان

عرض تاج أثري من منتجات "فابرجيه" في مزاد

GMT 09:37 2018 الأربعاء ,08 آب / أغسطس

الأردن يشهد 10434 حالة تزويج قاصرات لعام 2017
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday