اليابان تطلق معرضًا يُظهر تشريح الأسرى الأميركيين أثناء الحرب العالمية الثانية
آخر تحديث GMT 07:00:22
 فلسطين اليوم -

زعمت محكمة "يوكوهاما" إزالة أجزاء من كبد ودماغ الجنود

اليابان تطلق معرضًا يُظهر تشريح الأسرى الأميركيين أثناء الحرب العالمية الثانية

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - اليابان تطلق معرضًا يُظهر تشريح الأسرى الأميركيين أثناء الحرب العالمية الثانية

الأسرى الأميركيين أثناء الحرب العالمية الثانية
طوكيو ـ علي صيام

قرر متحفٌ تابع لإحدى الجامعات اليابانية تجاوز "حُرمة الموت"؛ إذ أعلن أخيرًا عن تنظيم معرض للتشريح الحي للأسرى الأميركيين أثناء الحرب العالمية الثانية.

وتعترف كلية طب جامعة "كيوشو" للمرة الأولى علنًا بأن جنود أوباما يعيد معظم القوات الأميركية التي تكافح الإيبولا في أفريقيا" href="../../../news/worldnews/%D8%A3%D9%88%D8%A8%D8%A7%D9%85%D8%A7-%D9%8A%D8%B9%D9%8A%D8%AF-%D9%85%D8%B9%D8%B8%D9%85-%D8%A7%D9%84%D9%82%D9%88%D8%A7%D8%AA-%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%85%D9%8A%D8%B1%D9%83%D9%8A%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%AA%D9%8A-%D8%AA%D9%83%D8%A7%D9%81%D8%AD-%D8%A7%D9%84%D8%A5%D9%8A%D8%A8%D9%88%D9%84%D8%A7-%D9%81%D9%8A-%D8%A3%D9%81%D8%B1%D9%8A%D9%82%D9%8A%D8%A7.html">القوات الأميركية الذين أسروا تم إزالة أجزاء من أدمغتهم وكبدهم، ضمن سلسلة من التجارب المروعة التي أجراها العاملون في المجال الطبي في الجامعة خلال الحرب العالمية الثانية.

وتم شرح ذلك، من خلال اثنين من أصل 63 عنصرًا في المعرض، و9 من أفراد القوات الجوية الأميركية، الذين نجوا في 5 أيار/ مايو 1945، قبل أن يتم أسرهم من قِبل القوات اليابانية.

ونقل الكابتن مارفين واتكنز إلى طوكيو للاستجواب، في حين تم نقل 8 رجال من مساعديه الناجين إلى الطبيب العسكري ثم نقلوا إلى كلية طب جامعة "كيوتو".

وفي العام 1948 زعمت شهادة ضد 30 طبيبًا وموظفًا في الجامعة في محكمة جرائم الحرب في يوكوهاما، بأن الأسرى عرضوا للعلاج, الذي شمل حقن مياه البحر في الوريد، لتحديد ما إذا كانت المياه المالحة يمكن أن تستخدم كبديل للمحلول الملحي أم لا.

كما تم إزالة أجزاء من كبد بعضهم لتحديد ما إذا كان بإمكانهم البقاء على قيد الحياة دونه أم لا، ونُزع من آخرين أجزاءً من الدماغ لمعرفة ما إذا كان ذلك سيعالج مرض الصرع أم لا.

وذكرت صحيفة "ديلي تلغراف" أنه لم ينجو أي من الرجال ولكن تم الحفاظ على رفاتهم في الفورمالديهايد, وهو غاز عديم اللون, حتى نهاية الحرب، كما دمر الأطباء المتورطون الأدلة التي تدينهم.

ووجدت المحكمة في وقت لاحق أنه كان هناك نحو 23 رجلًا مذنبًا, انتحر واحد منهم في السجن أثناء المحاكمة، وحُكم على 5 آخرين بالإعدام، و4 بالسجن مدى الحياة وصدر على الباقيين أحكام بمدد أقصر.

وخفف الحاكم العسكري لليابان، الجنرال دوغلاس ماك آرثر، هذه الأحكام, كما خفض عقوبة السجن العام 1950, وبحلول نهاية العقد تم الإفراج عن جميع المتورطين في القضية.

ولم تجد المحكمة أن الجامعة كانت مذنبة في الإسهام بشكل منهجي في وفاة الرجال، على الرغم من إدانة 23 مذنبًا، ولكن تجنبت المؤسسة التعرض لهذا الموضوع علنًا.

وقرر أساتذة الجامعة في آذار/ مارس الماضي تسليط الضوء على هذا الدور، وأضافوا هذين العنصرين إلى المعرض.

ومن المعروف أيضًا أن هناك حالات أخرى من تشريح الإنسان قد أجريت من قِبل القوات اليابانية خلال الفترة ذاتها.

ونفذت الوحدة 731، صاحبة "السمعة السيئة", وهي وحدة الحرب البيولوجية في الجيش الإمبراطوري الياباني، الآلاف من عمليات التشريح شمال الصين, ولم يتم التحقيق مع المسؤولين في ذلك الأمر حتى الآن.

 

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

اليابان تطلق معرضًا يُظهر تشريح الأسرى الأميركيين أثناء الحرب العالمية الثانية اليابان تطلق معرضًا يُظهر تشريح الأسرى الأميركيين أثناء الحرب العالمية الثانية



GMT 09:02 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

بنيامين نتنياهو يطلب تأجيل محاكمته وغانتس يدرس الاعتزال

GMT 07:18 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

بيلوسي تؤكد أن الكونغرس سيعاود انعقاده لإقرار فوز بايدن
 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 14:26 2020 الخميس ,06 شباط / فبراير

تتخلص هذا اليوم من الأخطار المحدقة بك

GMT 12:47 2020 الخميس ,06 شباط / فبراير

يبدأ الشهر بيوم مناسب لك ويتناغم مع طموحاتك

GMT 13:47 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل مواطنا من الخليل

GMT 11:17 2020 الأحد ,12 كانون الثاني / يناير

الملكة إليزابيث تستدعي حفيدها لاجتماع أزمة

GMT 12:18 2021 الإثنين ,04 كانون الثاني / يناير

اشتية يؤكد الحكومة تتحضر للانتخابات التي طال انتظارها

GMT 04:45 2018 السبت ,08 كانون الأول / ديسمبر

أمل كلوني تحمِّل الرئيس ترامب مسؤولية مقتل جمال خاشقجي

GMT 02:44 2017 السبت ,01 تموز / يوليو

غادة عبد الرازق تعرض أماكن حميمة من جسدها

GMT 07:39 2016 الخميس ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

إمكانيات بسيطة تمكنك من بناء منزل صغير لأطفالك

GMT 11:49 2020 الثلاثاء ,03 تشرين الثاني / نوفمبر

الجامعة العربية تدعو بريطانيا للاعتراف بدولة فلسطين

GMT 08:29 2019 الخميس ,11 إبريل / نيسان

عرض تاج أثري من منتجات "فابرجيه" في مزاد

GMT 09:37 2018 الأربعاء ,08 آب / أغسطس

الأردن يشهد 10434 حالة تزويج قاصرات لعام 2017
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday