تجدد الاشتباكات في غوطة دمشق الشرقية ومحيط مطار دير الزور العسكري
آخر تحديث GMT 07:00:22
 فلسطين اليوم -

مقتل وإصابة عشرات المقاتلين في جبهة أم القرى في ريف حلب الشمالي

تجدد الاشتباكات في غوطة دمشق الشرقية ومحيط مطار "دير الزور" العسكري

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - تجدد الاشتباكات في غوطة دمشق الشرقية ومحيط مطار "دير الزور" العسكري

تنظيم "داعش"
دمشق نورا خوام

قصف تنظيم "داعش" مناطق في قريتي أم حوش وتل قراح في الريف الشمالي لحلب، بالتزامن مع اشتباكات بين قريتي أم حوش وأم القرى في جنوب مدينة مارع في ريف حلب الشمالي، بين تنظيم "داعش" من جهة، والفصائل المتشددة والمقاتلة من جهة أخرى، وسط قصف عنيف ومتبادل بين الطرفين.

وأدت المواجهات لقتل وجرح أكثر من 40 من الفصائل المتشددة والمقاتلة من ضمنهم ناشط إعلامي، إضافة لمقتل ما لا يقل عن 8 من عناصر التنظيم.

وفتح الطيران الحربي نيران رشاشاته الثقيلة على مناطق في بلدات وقرى كفرحمرة وحريتان والملاح ودوير الزيتون ومنطقة الكاستيلو واتستراد غازي عنتاب في الريف الشمالي لحلب، ولم ترد معلومات عن خسائر بشرية.

وسقطت قذائف أطلقتها كتائب مقاتلة على مناطق في شارع النيل الخاضع لسيطرة القوات الحكومية في مدينة حلب، ما أدى لسقوط عدد من الجرحى، بينما استهدفت الكتائب المتشددة بصاروخ مدفعًا للقوات  الحكومية في أطراف حي حلب الجديدة في مدينة حلب ما أدى لإعطابه.

في حين تدور اشتباكات بين مقاتلي الكتائب المتشددة والمقاتلة من جهة، والقوات الحكومية مدعمة بكتائب البعث من جهة أخرى، في أطراف حي الخالدية ومحيط الليرمون، ومعلومات عن خسائر بشرية في صفوف الطرفين.

وألقى الطيران المروحي عدة براميل متفجرة على مناطق في بلدة اللطامنة في ريف حماة الشمالي، عقبه قصف من قبل القوات الحكومية على أماكن في البلدة، بينما تعرضت مناطق في قرية معركبة في الريف الشمالي لحماة لقصف من قبل الطيران المروحي.

وسقطت قذائف أطلقتها فصائل متشددة على مناطق في بلدة الصبورة الخاضعة لسيطرة القوات الحكومية في ريف السلمية، ما أدى لسقوط عدد من الجرحى بينهم طفل على الأقل، بالإضافة لأضرار مادية في ممتلكات مواطنين.

ودارت اشتباكات بين القوات الحكومية والمسلحين الموالين لها من طرف، ومقاتلي الفصائل المتشددة من طرف آخر، قرب منطقة عقارب بريف السلمية، ولم ترد معلومات عن الخسائر البشرية.

وفي محافظة القنيطرة؛ لا تزال الاشتباكات العنيفة مستمرة في محيط  منطقة التلول الحمر عند الحدود الإدارية لريف دمشق الجنوبي الغربي مع ريف القنيطرة الشمالي، بين مقاتلي الفصائل المتشددة والمقاتلة من طرف، والقوات الحكومية والمسلحين الموالين لها من طرف آخر، ترافقت مع قصف مكثف ومتبادل بين الطرفين، وسط تقدم للأخير في المنطقة وسيطرته على تلة في محيط حضر.

وأسفرت الاشتباكات عن مقتل 8 على الأقل من الفصائل المتشددة والمقاتلة ومعلومات مؤكدة عن المزيد من الخسائر البشرية في صفوف القوات الحكومية والمسلحين الموالين لها، فيما استقدم مقاتلو الفصائل تعزيزات عسكرية إلى المنطقة.

وقصفت القوات الحكومية مناطق في تل كتف الغدر ومحيط جبل النوبة في ريف اللاذقية الشمالي، ولم ترد معلومات عن خسائر بشرية.

وألقى الطيران المروحي عدة براميل متفجرة على مناطق في مزرعة بيت جن في الغوطة الغربية، بينما تجددت الاشتباكات في محيط مدينة دوما في الغوطة الشرقية من جهة مزارع تل كردي، بين مقاتلي الفصائل المتشددة والمقاتلة من جهة، والقوات الحكومية والمسلحين الموالين لها من جهة أخرى، ولم ترد معلومات عن خسائر بشرية حتى اللحظة.

وتعرضت أماكن في منطقة المرج في غوطة دمشق الشرقية لقصف من قبل القوات الحكومية. وجددت القوات الحكومية قصفها لمناطق في مدينة الزبداني، بالتزامن مع إطلاق النار من قبل القوات الحكومية على أماكن في المدينة، دون أنباء عن إصابات، كذلك تم توثيق مقتل 3 عناصر من "حزب الله" اللبناني خلال اشتباكات مع الفصائل المتشددة و"جبهة النصرة" (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) في جرود القلمون.

وفي محافظة دمشق؛ سقطت قذيفة على منطقة في حي التضامن، الذي يشهد اشتباكات بين الكتائب المقاتلة والمتشددة من طرف، والقوات الحكومية والمسلحين الموالين لها من طرف آخر، والذي يترافق مع قصف متبادل بين الطرفين، منذ أشهر.

وفجر مسلحون مجهولون أحد خطوط نقل الغاز قرب منطقة تلول الطفحة في ريف حمص الشرقي، الذي يشهد منذ أشهر اشتباكات بين القوات الحكومية والمسلحين الموالين لها من جهة، وتنظيم "داعش" من جهة أخرى، كما شهد الريف الشرقي لحمص، عدة مرات تفجير لخطوط غاز في المنطقة من قبل مسلحين مجهولين وعناصر من تنظيم "داعش".

وسقطت عدة قذائف على مناطق في بلدة مليحة العطش في ريف درعا، دون أنباء عن إصابات، كذلك قتل طفل من مدينة نوى متأثرًا بجراحٍ أصيب بها جراء قصف من قبل القوات الحكومية على مناطق في المدينة منذ عدة أيام.

وتدور اشتباكات بين تنظيم "داعش" من طرف، والقوات الحكومية من طرف آخر، في محيط مطار "دير الزور" العسكري، وقرب كتيبة التسليح في شرق المطار، ولم ترد أنباء عن خسائر بشرية.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تجدد الاشتباكات في غوطة دمشق الشرقية ومحيط مطار دير الزور العسكري تجدد الاشتباكات في غوطة دمشق الشرقية ومحيط مطار دير الزور العسكري



GMT 09:02 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

بنيامين نتنياهو يطلب تأجيل محاكمته وغانتس يدرس الاعتزال

GMT 07:18 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

بيلوسي تؤكد أن الكونغرس سيعاود انعقاده لإقرار فوز بايدن
 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 10:19 2021 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

مستوطنون يهاجمون مركبات المواطنين جنوب جنين

GMT 06:50 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

لا تتهوّر في اتخاذ قرار أو توقيع عقد

GMT 06:42 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

كن قوي العزيمة ولا تضعف أمام المغريات

GMT 20:32 2020 الأحد ,03 أيار / مايو

يبشّر هذا اليوم بفترة مليئة بالمستجدات

GMT 08:40 2019 الثلاثاء ,31 كانون الأول / ديسمبر

أنباء عن مقتل 3 أشخاص بحرائق أستراليا

GMT 22:57 2019 الأربعاء ,11 أيلول / سبتمبر

العثور على نوع جديد من الديناصورات في اليابان

GMT 03:05 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

مريضة سرطان تحاربه بـ"رفع الأثقال" ويتم شفائها تمامًا

GMT 02:32 2017 الأحد ,28 أيار / مايو

عرض قصر ذو طابع ملكي بقيمة 6.25 مليون دولار

GMT 07:38 2017 الأربعاء ,01 شباط / فبراير

شذى حسون تتحدّث عن خفايا أغنيتها الأخيرة "أيخبل"
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday