الحركة العالميَّة للدفاع عن الأطفال تنتج فيلمًا عن شهيد ذكرى النكبة
آخر تحديث GMT 14:12:00
 فلسطين اليوم -

تعرَّض نوارة لرصاصة قاتلة في صدره غرب رام الله

الحركة العالميَّة للدفاع عن الأطفال تنتج فيلمًا عن شهيد ذكرى النكبة

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - الحركة العالميَّة للدفاع عن الأطفال تنتج فيلمًا عن شهيد ذكرى النكبة

الحركة العالمية للدفاع عن الأطفال
رام الله ـ ناصر الأسعد


أنتجت الحركة العالمية للدفاع عن الأطفال، فيلمًا قصيرًا عن الطفل الشهيد نديم نوارة، في مناسبة مرور عام على استشهاده، جاء بعنوان "اليوم الذي قُتلنا فيه جميعا".


وبيّنت "الحركة العالمية"، في بيان لها مساء الجمعة، أن الفيلم يركز على الأثر الذي تركه غياب نديم في أسرته وبين أصدقائه، إذ يوضح والده "أن استشهاد نديم كان بمثابة الصاعقة التي ضربت العائلة، فالرصاصة لم تقتله لوحده، بل قتلت العائلة كلها، وقتلت شعورها وفرحها".


وأضافت الحركة العالمية للدفاع عن الأطفال أن نوارة البالغ من العمر 17 عاما استشهد أثناء مشاركته في فعالية إحياء ذكرى النكبة في بلدة بيتونيا غرب رام الله في الخامس عشر من أيار/مايو العام لمنصرم، وقد أظهر شريط فيديو التقطته إحدى كاميرات المراقبة لحظة تعرض نوارة لرصاصة قاتلة في صدره، وكما ظهر في الشريط، فإن نوارة لم يشكل أي تهديد لقوات الاحتلال الإسرائيلي لحظة استهدافه، كما استشهد في اليوم ذاته الطفل محمد أبو ظاهر البالغ من العمر 16 عامًا ولم يشكل أيضا أي تهديد لقوات الاحتلال.


وأوضحت أنها نشرت في تشرين الثاني/نوفمبر، فيديو من إعداد مشروع "Forensic Architecture"  بالتعاون معها، جرى من خلاله التعرف على جندي حرس الحدود الإسرائيلي الذي أطلق النار على الطفل نديم وقتله.


وأبرزت "الحركة العالمية" أنه على الرغم من أن قوات الاحتلال كانت أكدت في البداية عدم استخدام جنودها للذخيرة الحية خلال المظاهرات في 15 أيار/مايو من العام المنصرم، إلا أن شرطة الاحتلال اعتقلت فيما بعد جنديا من حرس الحدود يدعى بن درعي يبلغ من العمر 21 عامًا ووجهت له اتهامات بالقتل غير العمد، مشيرة إلى أن هذا الاعتقال جاء نتيجة لنشرها مقاطع فيديو من كاميرات مراقبة تبين لحظة إطلاق النار على الطفلين نوارة وأبو الظاهر، إضافة إلى تقرير تشريح الطفل نوارة الذي أوضح أن سبب وفاته كان رصاصة حية.


وجاء في رسالة وجهها محامي العائلة إلى والد الشهيد نوارة، وفق ما أوردته "الحركة العالمية"، أنه كان من المفترض أن تكون جلسة رد الدفاع عن المتهم على لائحة الاتهام بتاريخ الثامن والعشرين من نيسان/أبريل، إلا أن النيابة العامة أبلغته بشكل مفاجئ قبل ساعتين من الجلسة بتأجيلها بناء على طلب الدفاع، لاستكمال الاطلاع على مواد تحقيق في حوزة الجيش التي تستوجب تقديم طلب خاص بها.


وأضاف المحامي أنه أُبلغ في الوقت ذاته وفي اللحظات الأخيرة بإجراء جلسة أخرى خاصة بطلب المتهم الإفراج عنه من الحبس المنزلي، مضيفا أنه استطاع حضورها رغم ذلك، إذ قدم الدفاع الادعاء وطلب إخلاء سبيل المتهم بشكل كامل، فرد عليه الإدعاء العام وذكر حضور المحامي الجلسة، في إشارة إلى اهتمام العائلة بالقضية والضرر الذي يمكن أن يلحق بها في حالة تم الإفراج عن المتهم، وبناء على ذلك رُفض طلب الجندي المتهم بالإفراج عنه من الحبس المنزلي.


وأعرب محامي عائلة نوارة عن تقديره أن طلب تأجيل الجلسة هو جزء من مناورة قانونية فاشلة قام بها محامي الدفاع على أمل أن يُقبل طلبه بإخلاء سبيل الجندي المتهم من الحبس المنزلي، كما توقع أن يتم إعادة تعيين الجلسة في القريب العاجل.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الحركة العالميَّة للدفاع عن الأطفال تنتج فيلمًا عن شهيد ذكرى النكبة الحركة العالميَّة للدفاع عن الأطفال تنتج فيلمًا عن شهيد ذكرى النكبة



 فلسطين اليوم -

أعادتنا هذه الموضة إلى عالم الأربعينات والخمسينات

تعرفي على إطلالات النجمات العالميات بأسلوب "الريترو"

القاهرة ـ فلسطين اليوم
تنوّع النجمات في إطلالاتهن على السجادة الحمراء، فمنهن من يقررن اعتماد طابعًا معينًا ومنهن من يفضلن البساطة، إلا أننا لاحظنا أن عددًا من النجمات العالمية فضلن هذه الفترة اعتماد موضة الريترو المستوحاة من الحقبات القديمة بحيث اخترن فساتين ذات قصات قديمة وقرروا اعادتها الى الواجهة. لذا تعرفي الى أبرز من اعتمدها، وكيف يمكن أن تنسقيها بأسلوبك الخاص. فساتين بطابع الريترو لا يمكن أن تغيب التصاميم القديمة عن ساحة الموضة فهي تعتبر هوية الموضة الحالية وارثها الثمين. من هنا قررت النجمات أن يعدن هذه الموضة الى الساحة الجمالية والخاصة بعالم الموضة تحديداً، فرأينا فساتين بقصات متنوعة مستوحاة من الحقبات الماضية. عودة الى أربعينات وخمسينات القرن الماضي لا تُشكّل العودة في الصيحات ‘لى سنوات قليلة مضت، بل على العكس أعادتنا هذه الموضة ...المزيد

GMT 10:19 2020 الخميس ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

شاهدي موديلات فساتين باللون الليلكي موضة خريف وشتاء 2021
 فلسطين اليوم - شاهدي موديلات فساتين باللون الليلكي موضة خريف وشتاء 2021

GMT 10:26 2020 الخميس ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرفي على خطوات صناعة زينة شجرة كريسماس زجاجية
 فلسطين اليوم - تعرفي على خطوات صناعة زينة شجرة كريسماس زجاجية

GMT 09:30 2020 السبت ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

الاحتلال يعتقل شابين من كفر قدوم شرق قلقيلية

GMT 01:27 2015 الأحد ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

علاء عوض يروي كواليس عودته للسينما بعد انقطاع 10 أعوام

GMT 00:06 2014 الأربعاء ,10 كانون الأول / ديسمبر

قائد سلاح الجو السلطاني العماني يلتقي جون هيسترمان

GMT 22:55 2020 الخميس ,23 إبريل / نيسان

بريشة : هارون

GMT 02:39 2018 الإثنين ,10 أيلول / سبتمبر

العداء السابق مايكل جونسون يتعافى من وعكة صحية

GMT 13:41 2016 الإثنين ,22 شباط / فبراير

طرق للحصول على حواجب جذابة مثل ليلي كولينز

GMT 12:31 2019 الخميس ,16 أيار / مايو

كتاب جديد يرصد قصص ترامب داخل البيت الأبيض

GMT 10:33 2014 الخميس ,11 كانون الأول / ديسمبر

فاكهة النجمة النادرة أو الرامبوتان تعالج إلتهاب العيون

GMT 01:45 2017 الأربعاء ,20 أيلول / سبتمبر

عدم وضع الكعك في الشاي من أصول تناول المشروبات

GMT 06:23 2015 الأحد ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

طرح قائمة بأجمل تسعة بيوت حول العالم تطل على البحر
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday