العراق خسر 100 مليار دولار منذ بداية الأزمة في محافظة الأنبار وصولًا إلى ملف النازحين
آخر تحديث GMT 15:42:26
 فلسطين اليوم -
رئيس الجمهورية الجزائري عبد المجيد تبون في الحجر الصحي لمدة 5 أيام بسبب ظهور أعراض كورونا على العديد من المسؤولين برئاسة الجمهورية والحكومة الناطق باسم رئيس الحكومة الإسرائيلية يصرح بأن التحولات في المنطقة قد تدفع الفلسطينيين لتغيير مواقفهم تجاه السلام وصول وفد إماراتي رفيع المستوى على متن طائرة إماراتية إلى مطار تل أبيب الكاظمي يعلن نثمن التعاون الألماني في ملف المقاتلين الأجانب وملف إعادة النازحين أمير الكويت يؤكد أن الانتخابات المقبلة مسؤولية وطنية لاختيار ممثلي الأمة وضمان سلامة أداء البرلمان وفد حكومي إماراتي يتوجه إلى إسرائيل في أول زيارة رسمية وكالة الصحافة الفرنسية نقلا عن مصدر لبناني "القضاء يستمع بدءاً من الجمعة لوزراء سابقين وحاليين في قضية المرفأ" الرئيس السوري يعلن أن "قانون قيصر" عنوان لمرحلة جديدة من التصعيد في المنطقة الموت يغيب الفنان المصري سناء شافع الصحة العالمية تصدم العالم حول موعد إنتاج لقاح كورونا
أخر الأخبار

بعد توقّف تصدير 400 ألف برميل من النفط يوميًا من كركوك

العراق خسر 100 مليار دولار منذ بداية الأزمة في محافظة الأنبار وصولًا إلى ملف النازحين

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - العراق خسر 100 مليار دولار منذ بداية الأزمة في محافظة الأنبار وصولًا إلى ملف النازحين

النفط في العراق
بغداد ـ نجلاء الطائي

كشف مقرّر لجنة الاقتصاد والاستثمار السابق عن التحالف الكردستاني محما خليل أن العراق خسر منذ دخول تنظيم "داعش " 100 مليار دولار، بدءًا من أزمة الأنبار وصولًا إلى ملف النازحين في صلاح الدين والموصل وتكريت وقال لـ" فلسطين اليوم "، إن " العراق استنزف العديد من الموارد المالية في العمليات العسكرية ،وتهديم البنى التحتية، وتوقّف تصدير النفط في كركوك "، فتكبّدت الدولة خسارة فادحة في المعدات والأرواح ، وأضاف أن " خسارة قضاء سنجار وصلت إلى ما يقارب 20 مليار دولار ، من دون تقدير خسارة المحافظات الأخرى من بينها الموصل والأنبار وصلاح الدين ".

وأضاف أن "وصول عدد النازحين إلى مليون ونصف والأحداث الحاصلة في العراق كلها تسبب في استنزاف كثير من الأموال" واصفًا السنة الحالية "بالسنة الميتة، حيث ضاعت السنة الاقتصادية من عمر التنمية في العراق" .

وتوقّع الخبير الاقتصادي مظهر محمد صالح أن تبلغ خسارة العراق 25 مليار من الناتج المحلي الاجمالي و75 مليار من الطاقة المنتجة .

وقال صالح إن " خسارة العراق جراء تهديم البنى التحتية من جسور وسلع وخدمات وانقطاع الطرق الرئيسة لنقل البضائع هو 15% فقط من الناتج المحلي الاجمالي"وأشار إلى أن خسارة العراق تصل إلى ما يقارب 16 مليار دولار في السنة جراء توقف تصدير النفط من حقول كركوك والتي تصل إلى 400 ألف برميل .

وبيّن صالح أن " الوضع المعيشي للفرد وارتفاع نسبة الفقر بات في خطر كبير، لافتًا إلى أن أكثر من 9 آلاف درجة وظيفية في انتظار إقرار الميزانية ليتم إطلاقها عبر مختلف المؤسسات الحكومية التي من المتوقع أن تخفض من نسبة الفقر والبطالة في البلاد".

واتخذت بعض المؤسسات الحكومية إجراءات عدة لتقليل صرفها المالي تمثلت بتسريح عدد من عمالها والتعامل بالأجل مع المقاولين وصرف  وفق نظام 1/ 12 لتلبية متطلباتها اليومية كرواتب الموظفين وشراء الأدوية المهمة في المؤسسات الصحية بعد أن فشل البرلمان السابق في إقرار الموازنة العامة.

وقال المتحدث الرسمي باسم وزارة التخطيط عبد الزهرة الهنداوي أن لا إحصاءات دقيقة في الوزارة بالمبالغ المالية التي يخسرها العراق منذ بدء العمليات العسكرية في الأنبار "، مرجحًا "وصولها إلى 100 مليار دولار بسبب العمليات العسكرية وتهديم البنى التحتية ".

وتوقّع الهنداوي خسارة مالية أكبر في حال استمرار العمليات العسكرية إلى نهاية العام المقبل ،إضافة إلى عدم إقرار الموازنة المالية وآثارها السلبية على اقتصاد العراق وارتفاع معدل البطالة ".

يذكر أن العراق يخسر ملياري و500 مليون دولار شهريًا بعد توقف تصدير النفط الشمالي من كركوك إلى جيهان التركي والبالغ 400 ألف برميل يوميًا ، إضافة الى عدم تسليم الإقليم للنفط المستخرج من حقوله والذي تم الاتفاق عليه ضمن موازنة 2014 .

وتشهد الأحداث الأمنيّة في محافظة الأنبار والمدن الأخرى منذ شهور عمليات العسكريّة تشنها القوات الحكوميّة العراقيّة على معاقل "تنظيم داعش".

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

العراق خسر 100 مليار دولار منذ بداية الأزمة في محافظة الأنبار وصولًا إلى ملف النازحين العراق خسر 100 مليار دولار منذ بداية الأزمة في محافظة الأنبار وصولًا إلى ملف النازحين



أبرزها ذلك الفستان الأزرق الذي تألقت به كيت ميدلتون من "زارا"

10 إطلالات لسيدات العائلات الملكية في متناول اليد تعرفي عليها

لندن ـ فلسطين اليوم
على الرغم أن خزانة ملابس سيدات العائلات الملكية تحتوي على فساتين باهظة الثمن، لكن هن أيضا يتألقن بأزياء بأسعار ذات ثمن قليل وفي متناول اليد، ويمكن لأي من السيدات الوصول لها بسهولة في العلامات التجارية المختلفة مثل زارا "Zara"، وجاب " Gap" وتوب شوب "Topshop" وغيرها المنتشرة في جميع أنحاء العالم، ونستعرض معًا في السطور التالية 10 إطلالات لسيدات العائلات الملكية تقل تكلفتها عن 100 دولار، لتبقى في متناول اليد. كيت ميدلتون في أول ظهور لكيت ميدلتون دوقة كامبريدج، في إجازة شهر العسل، طلت بفستان أزرق من زارا "Zara " بحوالي 90 دولار، وهو لم يبقى على الموقع الإلكتروني للعلامة التجارية كثيرا، إذ نفذ من الأسواق سريعا، وفي زيارة لدوقة كامبريدج، إلى نيوزيلندا ارتدت قميص كاروهات مريح من "Gap"، وهو عادة يباع بسعر 54.95 دولار، إلا أن ...المزيد

GMT 10:00 2020 السبت ,24 تشرين الأول / أكتوبر

أفضل ديكورات حفل الزفاف لعروس خريف 2020 تعرفي عليها
 فلسطين اليوم - أفضل ديكورات حفل الزفاف لعروس خريف 2020 تعرفي عليها

GMT 03:17 2017 الإثنين ,06 تشرين الثاني / نوفمبر

زوجة إيمانويل ماكرون تتبع نظامًا غذائيًّا موسميًّا وصحيًّا

GMT 18:20 2015 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

فوائد الفجل لخفض نسبة السكر في الدم

GMT 10:49 2018 الأربعاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

أفضل 5 أشكال شبابيك حديد خارجية للمنازل

GMT 03:40 2014 الثلاثاء ,28 تشرين الأول / أكتوبر

النجمة صوفيا لورين تطرح مذكراتها العاطفيّة الخاصة

GMT 04:26 2016 الثلاثاء ,13 كانون الأول / ديسمبر

كتاب "استجواب صدام حسين" يروي أحداث الأعوام الأخيرة في حياته

GMT 12:16 2019 الثلاثاء ,04 حزيران / يونيو

أول صالون تجميل يستقبل المحجبات في نيويورك

GMT 08:58 2018 الثلاثاء ,04 كانون الأول / ديسمبر

جديد بولغري شنط من مجموعة "SERPENTI FOREVER "لربيع وصيف 2019

GMT 01:26 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

صناعة الزجاج تُصارع من أجل البقاء في مدينة الخليل
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday