أسواق النفط العالمية تشهد انتكاسة مدوّية والنفط ينخفض إلى أدنى مستوياته
آخر تحديث GMT 09:50:13
 فلسطين اليوم -

خمسة تريليونات دولار خسائر الأسهم منذ خفض قيمة اليوان الصيني

أسواق النفط العالمية تشهد "انتكاسة" مدوّية والنفط ينخفض إلى أدنى مستوياته

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - أسواق النفط العالمية تشهد "انتكاسة" مدوّية والنفط ينخفض إلى أدنى مستوياته

أسواق النفط العالمية تشهد "انتكاسة"
بكين - فلسطين اليوم

انهارت مؤشرات البورصات في مختلف أنحاء العالم أمس الثلاثاء، وخسرت الأسهم خمسة تريليونات دولار بينها تريليون يورو للأسهم الأوروبية، منذ أن أعلنت الصين خفض قيمة عملتها اليوان وبدء التباطؤ في الدورة الاقتصادية.

وذكر محللون في أسواق المال أن حملة تراجع البورصات لم تصل إلى القعر بعد، وأن ما جرى أمس يشبه إلى حد ما، ما حدث في الأسواق الدولية بعد انهيار المصرف الأميركي ليمان براذرز في 14 أيلول/سبتمبر 2008، وانعكست خسائر الأسواق المالية سلبًا على النفط الذي واصل تدهوره، وتراجع دون مستوى 38 دولارًا للخام الأميركي الخفيف ودون 42 دولارًا لخام القياس الأوروبي "برنت".

وأوضح كبير المستشارين الاقتصاديين لدى "أليانز بنك" محمد العريان، أمس الثلاثاء أن الاضطراب الذي تشهده أسواق الأسهم يخلق فرصًا للمستثمرين، لكنه قد يثني مجلس الاحتياط الفيديرالي (المركزي الأميركي) عن رفع أسعار الفائدة في الولايات المتحدة الشهر المقبل.

وأضاف العريان أن "أسواق الأسهم قد تتراجع أكثر بكثير بعدما دفعت سياسات المصارف المركزية الأسعار إلى الارتفاع بشكل كبير متجاوزة العوامل الأساسية".

وأبلغ شبكة تلفزيون "سي. ان. بي. سي" في نيويورك، أنه "وقت جيد للمستثمرين، ومن المفارقات أنه سيكون من الصعب للغاية على مجلس الاحتياط أن يتحرك في أيلول ومازلنا أعلى بكثير من ما تبرره العوامل الأساسية"، وهو ما عزاه إلى "الثقة الكبيرة في المصارف المركزية"، إضافة إلى نقص النمو الاقتصادي.

وتوقع إن تواصل الأسهم هبوطها الجاري قبل أن تتعافى حيث يجب أن "تهبط إلى مستويات لا تبررها العوامل الأساسية حتى يرجع الناس إلى الشراء".

وبدأ يوم أمس بتراجع قيم الأسهم الصينية نحو تسعة في المائة وتراجع الدولار والسلع الأولية الرئيسية بشكل حاد، وانخفض مؤشر "يوروفرست" 300 للأسهم الأوروبية 6.2 في المائة وتراجع مؤشرا داو جونز الصناعي (أكثر من ألف نقطة عند الفتح)، و"ستاندرد اند بورز" 500 بما يزيد على أربعة في المائة لكل منهما، ما أضاع مكاسب حققها المؤشران منذ مطلع العام، وأفضى التراجع في السوق الصينية إلى انخفاض الأسواق الآسيوية مع فشل تدخل بكين الأخير لاستعادة الثقة، في ظل تزايد القلق في شأن الاقتصاد.

وتراجعت الأسهم الصينية بعدما بلغت الذروة منتصف حزيران/يونيو الماضي، وتدخلت السلطات في شكل واسع في محاولة لكبح جماح التدهور، لكن القلق إزاء نسبة النمو والشكوك لا تزال مستمرة، وضاعف الخفض المفاجئ في سعر صرف اليوان المخاوف من أن ثاني أكبر اقتصاد في العالم بات أضعف مما كان يعتقد، ما أفضى إلى عمليات بيع كثيفة أضاعت مبلغًا يزيد على 5 تريليونات دولار من قيمة أسواق الأسهم العالمية.

وأغلق مؤشر شنغهاي متراجعاً بنسبة 8.49 في المائة أو 297.83 نقطة، مسجلاً 3.209.91 نقطة وهو التراجع الأكبر منذ أكثر من ثمانية أعوام، وقاد التراجع الكبير في أسواق الصين الأسواق الرئيسة في العالم إلى التدهور، إذ خسر المؤشر الرئيس في هونغ كونغ 4.89 في المائة، ومؤشر "نيكي" في طوكيو 4.61 في المائة، وهو أدنى مستوى في ستة أشهر، ومؤشر "تايبيه" 7.46 في المائة.

وفي أوروبا انخفض مؤشر بورصة لندن 288.78 نقطة متراجعًا من 6037.18 نقطة مستوى إقفال الجمعة إلى 5898.78 نقطة أمس، وخسر مؤشر "داكس" الألماني 3.15 في المائة من قيمته.

وتراجعت بورصة باريس بنسبة 2.70 في المائة، وفقَد مؤشرها الرئيس 124.85 نقطة، ليصل إلى 4506.14 نقطة وهو أدنى مستوى منذ كانون الثاني/يناير الماضي، وخسر المؤشر الرئيس في بورصة ميلانو 4 في المائة، وفي بورصة بلجيكا أكثر من 5 في المائة، وفي بورصة اوسلو التي تهيمن عليها المواد الأولية، 6 في المائة.

تراجع مؤشر "آر تي أس" في موسكو 4.21 في المائة، ومؤشر "ميسكس" 1.76 في المائة، وبذلك تكون البورصة لحقت بركب الأسواق المالية الآسيوية والأوروبية التي تأثرت بتباطؤ الاقتصاد الصيني.

وانسحب التراجع على الأسهم الأميركية مع تسجيل مؤشر "داو جونز" اكبر تراجع في يوم واحد خلال أربعة أعوام، كما فقد مؤشر "ستاندارد اند بورز 500" 5.2 من قيمته عند الفتح.

وأكد كبير مسؤولي الاستثمار في شركة "هيكيتانغوي" في شانغهاي لإدارة الأصول تشن كانغ لوكالة "بلومبيرغ"، ما حصل في الأسواق "كارثة حقيقية"، وأنه "لا شيء يمكن وقف ذلك"، واعتبر المحلل زان تشانغ في "هايتونغ" للأوراق المالية، أن "الوصول إلى القاع ضروري"، مشيرًا إلى
"حصول مزيد من الانخفاض"، ولم ينفع تدخل السلطات الصينية بنحو 200 مليار دولار في وقف تراجع الأسواق الصينية أو حتى تدهور اليوان.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أسواق النفط العالمية تشهد انتكاسة مدوّية والنفط ينخفض إلى أدنى مستوياته أسواق النفط العالمية تشهد انتكاسة مدوّية والنفط ينخفض إلى أدنى مستوياته



GMT 12:56 2021 الأحد ,03 كانون الثاني / يناير

إنتاج روسيا من النفط في 2020 يسجّل أول تراجع منذ 2008

GMT 13:44 2020 الثلاثاء ,08 كانون الأول / ديسمبر

الإمارات تعلن أن أولى محطات الطاقة النووية تبلغ 100% من قدرتها
 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 08:30 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

أبرز الأحداث اليوميّة لمواليد برج"العقرب" في كانون الأول 2019

GMT 18:29 2015 الثلاثاء ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

فوائد الريحان للقلب وتخفيف الإجهاد والوزن

GMT 07:05 2020 الأربعاء ,08 تموز / يوليو

التمديد لرئيس الموساد.. ونظرية المؤامرة

GMT 05:54 2018 الأربعاء ,10 كانون الثاني / يناير

الأغا تلتقي ممثلي المؤسسة الألمانية للتعاون في فلسطين(Giz)

GMT 01:49 2017 الإثنين ,18 كانون الأول / ديسمبر

قائمة بأفضل 6 فنادق موجودة في موريشيوس

GMT 05:50 2017 الإثنين ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

سارة يب تكشف عن تطبيق جديد لإنقاذ الأرواح على الشاطئ

GMT 02:31 2017 الخميس ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

متظاهرون يحتجّون على تغطية "سي إن إن" لهجوم مانهاتن

GMT 23:00 2017 الثلاثاء ,24 تشرين الأول / أكتوبر

طريقة إعداد كيك الشمواه

GMT 10:47 2021 الإثنين ,04 كانون الثاني / يناير

تقديم لائحة اتهام معدلة ضد نتنياهو في الملف "4000"

GMT 10:31 2020 الأحد ,27 كانون الأول / ديسمبر

اهتمام مغربي بالحفاظ على التراث اليهودي بتعليمات ملكية
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday