المأموريات في مصر تشهد زحامًا قبل انتهاء موعد تقديم الإقرارات
آخر تحديث GMT 09:50:13
 فلسطين اليوم -

بعد الفشل الدائم لمصلحة الضرائب في تحقيق الحصيلة المستهدفة

المأموريات في مصر تشهد زحامًا قبل انتهاء موعد تقديم الإقرارات

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - المأموريات في مصر تشهد زحامًا قبل انتهاء موعد تقديم الإقرارات

مصلحة الضرائب
القاهرة - منى عبد الناصر

شهدت مأموريات الضرائب زحامًا قبل ساعات من إقفال باب تقديم الإقرارات الضريبية الخميس، خاصة من المهن الحرة التي تضم ملفات المهنيين والفنانين، الذين حرصوا على تقديم إقراراتهم في الوقت الأخير، وعلى رأسهم الفنانين عادل إمام، وحسين فهمي، وياسمين عبد العزيز، وعبلة كامل، وميرفت أمين، وأحمد عز، والإعلاميين شريف عامر ومحمود سعد. وصرّحت رئيس مأمورية ضرائب مهن حرة أول في منطقة غاردن سيتى، سهام الشامي، أنه على عكس السنوات الماضية، فإن هناك إقبالًا من المحامين على وجه التحديد في تقديم إقراراتهم، في مقابل ضعف إقبال الأطباء وغيرهم من المهنيين.
 
وتقدّر حصيلة الضرائب المتوقعة من المهن الحرة خلال العام المالي الجاري 2015/2016 بقيمة 1.6 مليار جنيه، ارتفاع من 0.5 مليار جنيه مقدرة بموازنة العام السابق عليه. وتفشل مصلحة الضرائب دائمًا في تحقيق الحصيلة المستهدفة من المهنيين وتقدر الضريبة التي تحصل فعليًا في المتوسط بواقع 300 مليون جنيهًا فقط، نظرًا لارتفاع معدلات التهرب الضريبي لهذه الفئة على وجه التحديد.
 
وقالت الشامي في تصريحات خاصة، إن الممتنعين عن تقديم إقراراتهم الضريبية يعرضون أنفسهم لعقوبة وغرامة أقرها القانون بقيمة تبدأ من ألفي جنيه وحتى 10 آلاف جنيه. ويبدأ موسم تقديم الإقرارات الضريبية في الأول من كانون الثاني/ يناير من كل عام، وينتهي بنهاية مارس بالنسبة للأفراد، ونهاية نيسان/أبريل بالنسبة للشركات.
 
وكان من اللافت للنظر أنه رغم الزحام المعتاد الذي تشهده مأموريات الضرائب سنويًا في هذا التوقيت خاصة المهن الحرة، فقد رصدت جولتنا أعمال هدم وترميم بمبنى المأمورية، وهو ما أدى لنقل العمل إلى الشارع، حيث تم عمل خيمة يتلقي من خلالها مأموروا الضرائب إقرارات الممولين، ولجأ ممولوا الضرائب للأرصفة والسيارات المتوقفة أمام مقر المأمورية لكتابة وملء إقراراتهم.
 
وشهدت باقي مأموريات الضرائب إقبالًا كثيفًا ظهر اليوم، هدأ مع الغروب، حيث تستمر المأموريات في تلقي الإقرارات الضريبية حتى السادسة مساءً طبقًا للتعليمات الرسمية، في حين يستمر العمل فعليًا حتى وقت متأخر من مساء الخميس لحين رحيل آخر ممول من المأموريات.
 
وخلال جولة "فلسطين اليوم" بمأموريات الخليفة والسيدة زينب والمنيل، تلاحظ تراجع كثافات التقديم عن نفس الفترة من السنوات الماضية لدرجة أن مأمورية السيدة لم تتلق سوى 35% فقط من الإقرارات التى ينبغي تقديمها من الأفراد في آخر أيام الموسم الضريبي، وهو ما عزاه مسؤولوا المأموريات إلى عدم قيام المصلحة بدورها في توعية الممولين بأهمية سداد الضريبة المقررة في مواعيدها، والنقص في أعداد مآمير الضرائب مما يقلل عمليات الحصر والفحص الضريبي.
 
وتستهدف موازنة العام المالي الجاري 2015/2016 تحقيق حصيلة ضريبية قدرها 422 مليار جنيها بنهاية حزيران/يونيو المقبل، وهو المستهدف الذي ارتفاع إلى 434 مليار جنيها بالموازنة الجديدة المقرر أن يناقشها البرلمان الأسبوع المقبل. ويذكر أن مباني المأموريات التى تستقبل دافعي الضرائب، تعاني من حالة كبيرة من التهالك وضيق المكان، وهو ما شكا معه موظفوها من صعوبة الاستمرار بهذا الوضع، وقال أحد موظفي مأمورية الخليفة: "احنا بنتكسف نستقبل الجمهور في المكان بحالته المتردية"، مطالبًا الحكومة بالنظر إلى موظفي الضرائب بعين الرأفة قائلا: "بعد 20 عامًا شغل راتبي لا يتعدى 2700 جنيها شهريا وهو لا يكفي لأعيش بصورة كريمة، فهل تدفعنا الدولة لمد أيدينا في جيوب الممولين؟"
 

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المأموريات في مصر تشهد زحامًا قبل انتهاء موعد تقديم الإقرارات المأموريات في مصر تشهد زحامًا قبل انتهاء موعد تقديم الإقرارات



إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 13:18 2019 الخميس ,07 آذار/ مارس

تعرف على طريقة تنظيف الفرن الكهربائي

GMT 23:00 2018 الجمعة ,07 كانون الأول / ديسمبر

تعرفي علي أخطاء شائعة تفعلينها تدمر شعرك وتمنع نموه

GMT 02:32 2015 الخميس ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

باحثون يتوصلون إلى أسباب شعور المرأة الحامل بالغثيان

GMT 05:21 2016 الخميس ,29 كانون الأول / ديسمبر

ريو دي جانيرو تشتهر بالشواطئ الذهبية والمعالم الأثرية

GMT 01:46 2016 الإثنين ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

دوناتيلا فيرساتشي تشرح أسباب رفضها لمصممي الأزياء الذكور
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday