باحثون من كاليفورنيا يكتشفون جينًا مسؤول بشكل كبير عن التوحَد
آخر تحديث GMT 09:46:33
 فلسطين اليوم -

من الممكن أن يساعد في تطوير علاجات جديدة في المستقبل

باحثون من كاليفورنيا يكتشفون جينًا مسؤول بشكل كبير عن "التوحَد"

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - باحثون من كاليفورنيا يكتشفون جينًا مسؤول بشكل كبير عن "التوحَد"

اكتشاف جين في الدماغ مسؤول بشكل كبير عن شعور الشخص بـ "التوحَد"
لوس أنجلوسـ يوسف مكي

اكتشف فريق من العلماء من جامعة "كاليفورنيا" في لوس أنجلوس، خلال دراسة جديدة تقدَم أهدافًا لعلاجات جديدة لـ "الاضطراب"، منطقة يتم تجاهلها في خلايا الدماغ لاحتواء الجينات المرتبطة بمرض التوحَد، حيث تعتبر هذه المجموعة من الجينات النادرة، معلنين أن هذا الاكتشاف قد يؤدي إلى علاج جديد لمرض "التوحَد".
 
وقال مؤلف الدراسة أستاذ الكيمياء البيولوجية الدكتور رائد كيلسي مارتن، "سيلقي اكتشافنا ضوءًا جديدًا على كيفية نؤدي الطفرات الوراثية إلى مرض التوحد. وقبل أن نتمكن من تطوير علاج فعال لاستهداف الجين، يجب علينا أولا أن نفهم كيف يعمل هذا الجين في الخلية".

باحثون من كاليفورنيا يكتشفون جينًا مسؤول بشكل كبير عن التوحَد
 
وركزت الدراسة على جين يسمى "Rbfox1"، حيث ينظم هذا الجين كيف تصنع الخلية البروتينات، والتي هي في حقوله المنتجة الجزيئية التي تؤدي المهام الأساسية في الخلايا. كما أن البروتينات تساعد أيضا في تشكيل أعضاء الجسم مثل الدماغ والأنسجة.
 
ولفت المؤلف المشارك أستاذ في علم الوراثة وعلم الأعصاب والطب النفسي الدكتور دانيال جيشويند، إلى أن "تحديد وظيفة الجين أمر بالغ الأهمية للطب الجزيئي، فقد اكتشف زملائي أن Rbfox1 لديه وظيفة جديدة تماما تغاضي عنها العلماء في الماضي".
 
وربطت دراسات سابقة لعلماء الكيمياء البيولوجية بين الطفرات في "Rbfox1" والخطر المتزايد للتعرض لمرض التوحد. ومن أجل فهم أفضل وظيفة لـ "Rbfox1"، تعاون خبراء الكيمياء وعلم الوراثة الجزيئية البيولوجية على حد سواء للتقدم في الدراسة.
 
وأفاد الدكتور أستاذ علم الوراثة الجزيئية مارتن بلاك، "تحولت نتائجنا بوضع مجموعة جديدة مثيرة من الاتصالات الوراثية، ووجدنا أنه عندما يقع Rbfox1 في الخلية فالجينات تتأثر". وأضاف "فوجئنا أن نرى أن Rbfox1 يسيطر على أكثر من 100 جينًا في السيتوبلازم، غالبية هذه الجينات تقوم بترميز البروتينات الهامة لتطور الدماغ وارتبطت بخطر التوحد".
 
وأظهرت دراسة الجينات التي تسيطر عليها "Rbfox1" في النواة أنها مختلفة تماما عن تلك التي كانت تسيطر عليها في السيتوبلازم. كما أظهر الفصل بين هاتين الوظيفتين أن الجينات المستهدفة من قبل "Rbfox1" في السيتوبلازم كانت عالية التخصيب في البروتينات الحيوية لنمو الدماغ، وعندما تنجرف تلك الجينات عن مسارها، يزيد هذا من خطر التوحد.
 
وذكر الدكتور مارتن، "بينما ألمح بعض الخبراء إلى دور الجينات الحشوية في زيادة خطر التوحد، لا أحد استكشف الخلايا الفعلية من قبل، فدراستنا هي الأولى التي تكشف أن العشرات من الجينات الموجودة في السيتوبلازم تتقاسم مسارات مشتركة في تنظيم خلايا المخ".
 
وبيَن العلماء أنه بسبب ارتباط العديد من الجينات بمخاطر مرض التوحد، وتحديد مسارات مشتركة من خلال تداخل هذه الجينات، بعدها ستبسَط القدرة على تطوير علاجات جديدة.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

باحثون من كاليفورنيا يكتشفون جينًا مسؤول بشكل كبير عن التوحَد باحثون من كاليفورنيا يكتشفون جينًا مسؤول بشكل كبير عن التوحَد



GMT 09:41 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

تقرير يرصد الأطعمة التي تضمن "نومًا هانئًا" تعرّف عليها

GMT 08:53 2020 الثلاثاء ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

6 أغذية ومشروبات لها "مفعول السحر" على دهون الجسم العنيدة
 فلسطين اليوم -

أعادتنا هذه الموضة إلى عالم الأربعينات والخمسينات

تعرفي على إطلالات النجمات العالميات بأسلوب "الريترو"

القاهرة ـ فلسطين اليوم
تنوّع النجمات في إطلالاتهن على السجادة الحمراء، فمنهن من يقررن اعتماد طابعًا معينًا ومنهن من يفضلن البساطة، إلا أننا لاحظنا أن عددًا من النجمات العالمية فضلن هذه الفترة اعتماد موضة الريترو المستوحاة من الحقبات القديمة بحيث اخترن فساتين ذات قصات قديمة وقرروا اعادتها الى الواجهة. لذا تعرفي الى أبرز من اعتمدها، وكيف يمكن أن تنسقيها بأسلوبك الخاص. فساتين بطابع الريترو لا يمكن أن تغيب التصاميم القديمة عن ساحة الموضة فهي تعتبر هوية الموضة الحالية وارثها الثمين. من هنا قررت النجمات أن يعدن هذه الموضة الى الساحة الجمالية والخاصة بعالم الموضة تحديداً، فرأينا فساتين بقصات متنوعة مستوحاة من الحقبات الماضية. عودة الى أربعينات وخمسينات القرن الماضي لا تُشكّل العودة في الصيحات ‘لى سنوات قليلة مضت، بل على العكس أعادتنا هذه الموضة ...المزيد

GMT 07:55 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

عارضة مصرية تثير الجدل بـ"أهرامات سقارة" ووزارة الآثار ترد
 فلسطين اليوم - عارضة مصرية تثير الجدل بـ"أهرامات سقارة" ووزارة الآثار ترد

GMT 08:42 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

تعرّف على أفضل النشاطات السياحية ليلًا في دبي شتاء 2020
 فلسطين اليوم - تعرّف على أفضل النشاطات السياحية ليلًا في دبي شتاء 2020

GMT 08:49 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

أبرز النصائح لتجديد "ديكورات" غرف المنزل تعرّفي عليها
 فلسطين اليوم - أبرز النصائح لتجديد "ديكورات" غرف المنزل تعرّفي عليها

GMT 00:05 2020 الثلاثاء ,07 تموز / يوليو

أخطاؤك واضحة جدّا وقد تلفت أنظار المسؤولين

GMT 16:49 2016 الأحد ,07 آب / أغسطس

شاتاي اولسوي يستعد لبطولة "الداخل"

GMT 08:30 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

أبرز الأحداث اليوميّة لمواليد برج"العقرب" في كانون الأول 2019

GMT 10:05 2017 الأربعاء ,01 تشرين الثاني / نوفمبر

25 % من البريطانيين يمارسون عادات فاضحة أثناء ممارسة الجنس

GMT 23:35 2019 الجمعة ,25 كانون الثاني / يناير

سعر الليرة السورية مقابل الشيكل الإسرائيلي الجمعة

GMT 06:08 2018 الأحد ,16 كانون الأول / ديسمبر

"The Resort Villa" في بانكوك للباحثين عن المتعة

GMT 05:38 2016 الجمعة ,01 تموز / يوليو

نظافة أسنان المرأة أول عامل يجذب الرجل نحوها
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday