سباقات التحمل القصوى تؤدي إلى تسمم الدم والإصابة بأمراض خطيرة
آخر تحديث GMT 10:00:06
 فلسطين اليوم -

يوصي العلماء بالخضوع للفحص الطبي وبناء برنامج تدريبي ثابت

سباقات التحمل القصوى تؤدي إلى تسمم الدم والإصابة بأمراض خطيرة

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - سباقات التحمل القصوى تؤدي إلى تسمم الدم والإصابة بأمراض خطيرة

ممارسة التمارين الرياضية
لندن - كاتيا حداد

كشفت دراسة علمية جديدة أنَّ الإفراط في ممارسة التمارين الرياضية، يؤدي إلى تسمم الدم، مؤكدة أنَّ المشاركة في سباقات التحمل القصوى تتسبب أيضًا في تسرب البكتيريا المعوية إلى مجرى الدم، ما يؤدي إلى الإصابة بعدوى خطيرة.

وأوضح الباحثون أن النتائج جاءت عقب إجراء دراسة حللوا فيها عينات الدم للرياضيين المشاركين في الأحداث الرياضية الكبيرة، بما فيها سباقات الماراثون فائقة المسافة، والمتعددة المراحل التي تمتد لعدة أيام متتالية.

وصرَّح الباحث ريكاردو كوستا من جامعة "موناش"، بأنَّ "عينات الدم التي أخذت قبل وبعد الأحداث الرياضية، أثبتت أن ممارسة الرياضة على مدى فترة طويلة، تحدث تغييرًا في جدار الأمعاء، حيث تسمح للبكتيريا التي تتواجد بشكل طبيعي، والمعروفة باسم السموم الداخلية، في القناة الهضمية بالتسرب إلى مجرى الدم، ما يحدث التهابات عامة في جميع أنحاء الجسم بسبب قوة أفعال ردود الخلايا المناعية المبالغة".
 

وأوضح الدكتور كوستا، أنَّه بحث مع فريقه خلال الدراسة، الأشخاص المشاركين في الماراثون فائق المسافة ومتعدد المراحل على مدار 24 ساعة، مشيرا إلى أنَّ هذه الأحداث الرياضية تسمح للناس بالجري لمسافة أطول من مستوى 26 ميلا أو ما يعادل 42 كم، وغالبًا ما تمتد لأيام متتالية.

وأضاف: "كانت علامات الدم لجميع الرياضيين المشاركين في الدراسة، مماثلة للمرضى المصابين بتسمم الدم؛ لأن السموم الداخلية البكتيرية تتسرب في الدم نتيجة لممارسة الرياضة المفرطة، التي تدفع الخلايا المناعية نحو العمل".

ووجد الباحثون أنَّ الأشخاص المشاركين في سباقات التحمل مع القليل من التدريبات البدنية اللازمة لتهيئة الجسم، هم الأكثر عرضة للخطر.
واكتشفوا أنّ الأشخاص الذين يتمتعون بصحة جيدة ويتبعون برنامجا تدريبيا ثابتًا لتهيئة الجسم لسباقات التحمل القصوى، يطورون آليات مناعية لمواجهة رد أفعال الجسم للالتهابات، دون أي آثار جانبية، ما يعني أنهم يتمتعون بالحماية ضد تطور تسمم الدم.

وحذر العلماء من أن الأشخاص غير اللائقين بدنيا والذين يمارسون القليل من التدريبات، يضعون أجسامهم تحت ضغط هائل، تفوق القدرة الوقائية للجهاز المناعي، مشيرين إلى أنَّ المستويات المرتفعة من السموم الداخلية في الدم، تجعل الاستجابة المناعية أكبر بكثير من عمل الجسم الوقائي.

وأضاف كوستا أنَّ "الحالات القصوى التي تؤدي إلى الإصابة بتسمم الدم، تنتج عن متلازمة الاستجابة الالتهابية الشاملة، وهي حالة يمكن أن تكون قاتلة إذا لم يتم تشخيصها وعلاجها على وجه السرعة".

وتابع: "تعتبر هذه الدراسة هي الأولى لتحديد وجود صلة بين ممارسة رياضات التحمل القصوى، والإجهاد الذي يضغط على القناة الهضمية"، موضحا أن ممارسة التمارين الرياضية أكثر من أربع ساعات ولمدة أيام المتكررة يعتبر تطرفًا.

واستدرك: "ممارسة الرياضة على هذا النحو لم تعد أمرًا غير اعتيادي،  فقوائم الانتظار لسباقات الماراثون فائقة المسافة، والرجل الحديدة تزداد شعبيتها".
ونصح العلماء المشاركون في الماراثون، بالخضوع للفحص الطبي أولا، وبناء برنامج تدريبي بطيء وثابت، بدلا من المشاركة مباشرة في سباق الماراثون، مع تدريب لمدة شهر فقط.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

سباقات التحمل القصوى تؤدي إلى تسمم الدم والإصابة بأمراض خطيرة سباقات التحمل القصوى تؤدي إلى تسمم الدم والإصابة بأمراض خطيرة



 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 07:16 2020 الخميس ,15 تشرين الأول / أكتوبر

ملاسنة حادة بين نانسي بيلوسي ومذيع "سي إن إن" الشهير

GMT 10:29 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تكتشف اليوم خيوط مؤامرة تحاك ضدك في العمل

GMT 09:32 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تشعر بالإرهاق وتدرك أن الحلول يجب أن تأتي من داخلك

GMT 10:00 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تبدو مرهف الحس فتتأثر بمشاعر المحيطين بك

GMT 18:33 2015 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

فوائد الزعتر لطرد الغازات من المعدة

GMT 05:22 2016 الجمعة ,03 حزيران / يونيو

نيسان جي تي آر 2017 تحقق مبيعات عالية

GMT 06:18 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

يتناغم الجميع معك في بداية هذا الشهر

GMT 07:57 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

إبقَ حذراً وانتبه فقد ترهق أعصابك أو تعيش بلبلة

GMT 01:42 2018 الأربعاء ,24 كانون الثاني / يناير

حسين تصمّم مجموعة حديثة من ديكورات حفلة السبوع
 
palestinetoday
palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday