شقيقان يحصلان على 13 مليون جنيه إسترليني تعويضًا عن إعاقتهما
آخر تحديث GMT 07:00:22
 فلسطين اليوم -

الأخطاء الطبية تسببت في إصابتهما بشلل دماغي حاد

شقيقان يحصلان على 13 مليون جنيه إسترليني تعويضًا عن إعاقتهما

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - شقيقان يحصلان على 13 مليون جنيه إسترليني تعويضًا عن إعاقتهما

الصحة البريطانية تدفع 13 مليون جنيه إسترليني لشقيقين
لندن ـ كاتيا حداد

نجح شقيقان، أخ وأخت، بريطانيان في الحصول على مبلغ تعويضي قدره 13 مليون جنيه إسترليني، من هيئة خدمات الصحة الوطنية البريطانية، بسبب ولادتهما بإعاقة شديدة، ناتجة عن أخطاء ارتكبها فريق التوليد الطبي أثناء عملية ولادتهما بفارق عامين.

وأخبر الأطباء أم الطفلين، بولا مكاي، أن ابنتها ناتاشا أصيبت بتلف في الدماغ ونتج عنه إعاقة عضوية شديدة، ناجمة عن الأخطاء التي اقترفها الممرضات في مستشفى "Sharoe Green" في بريستون.

وعندما حملت بطفلها الثاني، باتريك، بعد أقل من عامين، أكد لها فريق التوليد في المستشفى أن الأخطاء لن تتكرر، ولكن لسوء الحظ جاءت النتائج غير سعيدة، إذ وُلد باتريك، بالإعاقة ذاتها التي أصابت أخته الكبرى.

واستطاعت مكاي الحصول على مبلغ تعويضي قيمته 13 مليون جنيه إسترليني في صورة برنامجين للرعاية الطبية مدى الحياة، أحدهما بقيمة 7 ملايين جنيه إسترليني مقدم لـ ناتاشا، حصلت عليه بعد نحو خمس سنوات من الموافقة على برنامج آخر قيمته 6 ملايين جنيه إسترليني لرعاية شقيقها مدى الحياة.

شقيقان يحصلان على 13 مليون جنيه إسترليني تعويضًا عن إعاقتهما

وتسير ناتاشا، التي تبلغ من العمر 24 عاما، على كرسي متحرك وستعتمد على الرعاية المقدمة من فريق من الممرضين على مدار 24 ساعة، الذين يقدمون لها يد العون في كل شيئ بدء من تغيير ملابسها و حتى تناول الطعام.

كانت ناتاشا تعاني من نقص حاد في الأكسجين عند الولادة، مما نتج عن ذلك إصابتها بالشلل الدماغي الحاد والصرع، بسبب خطأ ارتكبه موظفو فريق التوليد في المستشفي، عندما فشلوا في مراقبة حمل مكاي، ولم يدركو أن ناتانشا كانت تعاني في الرحم.

وأجرى فريق التوليد للأم عملية ولادة قيصرية قبل الموعد المناسب بعشرة أسابيع، وفشلوا في تعريض منطقة المهبل للتهوية بشكل صحيح ودخول الأكسجين الى الجنين، مما أسفر عن إصابة ناتاشا بأضرار بالغة في المخ.

وتكررت الأخطاء ذاتها مع ابنها باتريك الذي يبلغ من العمر 22 عامًا، ولم يدرك فريق الأطباء أن معدل ضربات القلب للجنين منخفض للغاية، مما تسبب في ولادته بشلل دماغي.

 وبيّنت مكاي أن ما حدث لأطفالها كان كابوساً مؤلماً، وأن قلبها ينفطر عند رؤيتهما يعانون، وعبرت عن ألمها الشديد لوجود الكثير من الأسر التي تمر بالمحنة ذاتها، ودعت الأباء إلى عدم التخلي عن الأمل، مضيفة أنهم في نهاية المطاف سيتمكنون من الحصول على المساعدة اللازمة لهم ولأطفالهم.

وأوضحت أن أسرتها كافحت لمدة 22 عامًا للحصول على حقوق ابنيها، وللتأكد أنها ستستطيع الفوز بالرعاية اللازمة لباتريك وناتاشا مدى الحياة.

وفي عام 2008 اعترفت هيئة خدمات الصحة الوطنية البريطانية بمسؤوليتها عن حالة باتريك، ودفعت هيئة الدعاوي القضائية مبلغ 6 ملايين جنيه إسترليني لصالح رعايته، لكن حالة ناتاشا كانت معقدة، واستغرقت وقتًا أطول بعد أن اعترفت السلطة الصحية الاستراتيجية، التي كانت تابعة لـ "NHS" بمسؤوليتها عن حالتها قبل خمس سنوات عندما كانت تبلغ من العمر 19 عامًا، ودفعت هيئة الدعاوي القضائية التعويض النهائي، بعدما أكملت ناتاشا دراستها في كلية بومونت، المخصصة للمتضررين من الشلل الدماغي، حتى يتسني لها الوقت الكامل للخضوع للرعاية الصحية الكاملة المقدمة من فريق متخصص من الأطباء طوال الوقت.

وأعربت "مكاي" عن ارتياحها الشديد، بعد أن توصلت إلى هذه التسوية النهائية، واطمأنت أن أولادها سيحصلون على الرعاية الممتازة باستخدام أحدث الأجهزة الطبية المتخصصة، التي يحتاجونها.

 ولدى مكاي ابن ثالث يدعى جورج، ويبلغ من العمر 19 عامًا وولد في كلية كينغز لندن من دون أي مضاعفات، ويتلقى التدريبات اللازمة ليصبح ممرضًا لمواصلة مساعدة المعاقين في حياته العملية، بعد أن ساهم في مساعدة شقيقيه في المنزل.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

شقيقان يحصلان على 13 مليون جنيه إسترليني تعويضًا عن إعاقتهما شقيقان يحصلان على 13 مليون جنيه إسترليني تعويضًا عن إعاقتهما



 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 14:03 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل شابا من رام الله وسط مواجهات

GMT 09:57 2020 الثلاثاء ,22 كانون الأول / ديسمبر

108 مستوطنين يقتحمون المسجد الأقصى وينفذون جولات استفزازية

GMT 12:04 2019 الخميس ,05 كانون الأول / ديسمبر

عمرو موسى يحضر عزاء الفنان شعبان عبد الرحيم

GMT 06:45 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يقتحم يعبد جنوب غرب جنين ويغلق طرقا فرعية

GMT 00:05 2020 الثلاثاء ,07 تموز / يوليو

التفرد والعناد يؤديان حتماً إلى عواقب وخيمة

GMT 13:50 2020 الجمعة ,03 كانون الثاني / يناير

تتمتع بالنشاط والثقة الكافيين لإكمال مهامك بامتياز

GMT 13:10 2020 الخميس ,06 شباط / فبراير

يولد بعض الجدل مع أحد الزملاء أو أحد المقربين

GMT 10:06 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل شابا من العيسوية

GMT 11:09 2020 السبت ,31 تشرين الأول / أكتوبر

مسعود أوزيل يدافع عن الإسلام بعد أحداث فرنسا

GMT 02:32 2015 الخميس ,05 تشرين الثاني / نوفمبر

امرأة بدينة تتحدّى العقبات وتنافس في سباقات عالميّة

GMT 19:56 2018 السبت ,27 كانون الثاني / يناير

خطوبة هيثم أحمد ذكي خالية من الفنانين ووسائل الإعلام
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday