طريقة جديدة لإبقاء تصاميم الأثاث في البيت أنيقة وعصرية
آخر تحديث GMT 22:44:53
 فلسطين اليوم -

أصبحت مستلزماته اتجاهًا رئيسيًا في عالم التصميم

طريقة جديدة لإبقاء تصاميم الأثاث في البيت أنيقة وعصرية

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - طريقة جديدة لإبقاء تصاميم الأثاث في البيت أنيقة وعصرية

كرسي الحوت لبروكي هيفر
واشنطن - رولا عيسى

عثر المصمَمون العالميَون على طريقة جديدة لإبقاء تصاميم الأثاث في المنزل عصرية وممتعة وخالية، حيث لم يعد كافيا للأثاث أن يكون انسيابيًا وقويًا وجميل المظهر، بل يجب على التصاميم هذه الأيام أن تحكي قصة، مثل حكايات متكررة عن عملية التراث والحرف الدوية.
 
وتعتبر مستلزمات المنزل اتجاهًا رئيسيًا زحف الى عالم التصميم بهدوء جنبا الى جنب مع اتجاهات مماثلة لمنصات العرض، مع تصاميم مستوحاة من الحيوانات والنجوم، مثل تصميم كرسي الماموث لايمي سومرفيل، وكرسي جلد الغنم لهيرفيه لانغليس، والكنبة الصوف للإخوة كامبانا، وهذا فقط غيض من فيض لإبداعات خرجت من الظل في الآونة الأخيرة.
 
وأصبحت معارض الأثاث موطنا للتصاميم المصنعة من جلد الغنم المنغولي، فأخذ المصممون يبدعون بمجموعاتهم الجديدة لينتجوا قطعا أسطورية في حدا ذاتها، تمتلك شخصيات مميزة، وذهبت جائزة أفضل القطع شعبية في معرض ميامي لقطعة من تصميم بروكي هيفر وهي كرسي عش على شكل هوت قاتل، فكان 2015 عامًا مميزًا لهيفر الى جانب استضافة كيب تاون لأول معرض فردي له في أيلول/سبتمبر، وتمكن من العرض مع أر وكامبني في نيويورك وفي متحف فيترا للتصميم في ألمانيا، حيث سجل في يونيو/حزيران أعلى مبيعات قياسية في معرض بازل.
 
وأكَد مؤسس ساوث غلد جوليان مكجوان، "يدفع عمل بروكي الحدود والتصورات فيما يمكن للفن وتصميم الأثاث ان يفعل، وما يجب عليه أن يكون". وذلك في اشارة الى التصاميم التي تحاكي البيئة والتي تتنوع بين جلد التمساح وقصب البامبو.
 

ويمتاز السي كروفور بتصاميم أثاثه الأكثر ديمومة، وأكثرها تميزًا كرسي رسلينغ، أما فيما يتعلق بالتوأمين نيكولاي وسيمون هاس اللذان تميزا بالقطع المستوحاة من الحياة البرية والحيوانات الاليفة بلفته مسرحية، وتمكن توبي ماغواير وبيت مارينو بالتعاون مع دوناتيلا فيرساتشي من إطلاق مجموعة مستوحاة من الطبيعة والخيال العلمي مليئة بالألوان، استطاعا من خلالها صناعة مجموعة فريدة مستخدمان موادًا تتراوح بين النحاس والبرونز والخزف والفراء.
 
ويقدَم الاخوان هاس مجموعتهما من التصاميم الجديدة في معرض دزاين ميامي، قاما بإنتاجها في بلدة خايليشتا في جنوب افريقيا في محاولة لتجنب الصورة النمطية عن الثقافة الافريقية وتقديم أشياء جديدة، كما تمكن التوأمان من اضافة عنصر نسوي لعوب الى تصميمها.
 
وتمتاز تصاميم الاخوان البرازيليان كامبا بالعديد من العناصر القوية من الذهب والبرونز، المستوحاة من الحيوانات مثل التماسيح في مزيج خيالي، أهمها الكراسي البرونزية بأرجل مستوحاة من أرجل التمساح.
 
وأصبح من المفيد أن يتوقف المصممون على أخذ أنفسهم على محمل الجد ليتمكنوا من انتاج قطعا أكثر مرحا، وسواء كانت هذه التصاميم ردة فعل ضد عام من الذوق السلم كما يصفه النقاد، أو حالة جديدة للقرن الـ 21، سيكون من المفيد في عالم التصاميم أن تكون هذه مجرد بداية للمزيد من المغامرات الغريبة والرائعة القادمة في المستقبل والتي تحمل روح الشباب وقصة جيدة.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

طريقة جديدة لإبقاء تصاميم الأثاث في البيت أنيقة وعصرية طريقة جديدة لإبقاء تصاميم الأثاث في البيت أنيقة وعصرية



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

طريقة جديدة لإبقاء تصاميم الأثاث في البيت أنيقة وعصرية طريقة جديدة لإبقاء تصاميم الأثاث في البيت أنيقة وعصرية



كانت مجوهراتها الفيروزية مذهلة للكثير من عشاق الأناقة والرقى

بليك ليفلي تجذب الأنظار في نيويورك ببدلتها البيضاء

نيويورك ـ مادلين سعاده
ظهرت النجمة العالمية بليك ليفلى، بإطلالة ملكية أنيقة باللون الأبيض، يوم الأحد، في إحدى شوارع مدينة نيويورك الأميركية. بدت الممثلة البالغة من العمر 30 عاما مذهلة، حيث ارتدت بدلة بيضاء مخططة باللون الأسود، مع سترة طويلة وضعتها حول كتفها. جذبت النجمة صاحبة الخصر النحيف الأنظار اليها اثناء خروجها من فندقها في نيويورك، والتي اضافت لإطلالتها  لمسة كلاسيكية حيث ارتدت قميص بأكمام من الدانتيل ، والذي ظهر تحت سترتها. كما اكملت اطلالتها بزوجا من الحذية الكريمي، مع الاكسسوارات الفضية اللامعة المضاف اليها اللؤلؤ الوردي والرمادي حول معصميها، بالاضافة الي المكياج الناعم من احمر الشفاة الوردي ولمسة من الكحل الاسود. تشتهر نجمة فيلم "Sisterhood of the Traveling Pants"، باختياراتها الجديدة من الازياء الفاخرة،  حيث ظهرت مؤخرا مرتديه إحدى تصميمات الملابس الرجالية، حيث قدم " البدلة " التى ظهرت بها ليفلي أحد عارضى الأزياء على منصة عرض الازياء الخاص بدار "Versace"،

GMT 05:13 2017 الأربعاء ,20 كانون الأول / ديسمبر

فيكتوريا بيكهام تعزز القوالب النمطية الضارة

GMT 13:27 2017 الثلاثاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

ريال مدريد يستغني عن غاريث بيل إلى ليفربول لشراء محمد صلاح

GMT 06:58 2017 الثلاثاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

أغادير في المغرب وتولوز في فرنسا أهم وجهات سفر عام 2018

GMT 04:59 2017 الثلاثاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

سيارة "بورش باناميرا السبورت" تنافس "بي ام دبليو"

GMT 06:29 2017 الأحد ,17 كانون الأول / ديسمبر

مسيرات احتجاجية في المدن السويسرية تنديدا بقرار ترامب

GMT 14:54 2017 السبت ,15 تموز / يوليو

اسامة حجاج

GMT 12:34 2017 الثلاثاء ,04 تموز / يوليو

أسامة حجاج

GMT 16:37 2016 الأربعاء ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

بلاطة يتغلب على العميد ويشارك الهلال صدارة المحترفين

GMT 00:57 2014 الأربعاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

مدرب "السد" عموتة ينتقد مسؤولي الأندية في المغرب
 
 فلسطين اليوم -  فلسطين اليوم -  فلسطين اليوم -  فلسطين اليوم - طريقة جديدة لإبقاء تصاميم الأثاث في البيت أنيقة وعصرية
palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday
palestinetoday palestinetoday palestinetoday
palestinetoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
palestine , Palestine , Palestine