لتضفي نعومة على غرفة الطعام عليك باستخدام الألوان الفاتحة الراقية
آخر تحديث GMT 18:07:11
 فلسطين اليوم -

لتكون رمزًا للأناقة والديكور الراقي في التأثيث المنزلي

لتضفي نعومة على غرفة الطعام عليك باستخدام الألوان الفاتحة الراقية

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - لتضفي نعومة على غرفة الطعام عليك باستخدام الألوان الفاتحة الراقية

غرفة الطعام
مراكش_ثورية ايشرم

لا بد أن تأخذ غرفة الطعام بدورها حقها من الألوان الزاهية والمشرقة التي دخلت بقوة من جديد لتكون رمزًا للأناقة والديكور الراقي في التأثيث المنزلي والتي يمكن اعتمادها لإضفاء نوع من الرقي والتجديد على غرفة تعتبر مكانا مهما في المنزل ، ومكانا تناول فيه الأفراد الوجبات اليومية ويتم فيها استقبال الضيوف أثناء إحدى العزائم أو المناسبات ، لذلك يجب الاعتناء به وتجديده بكل اللمسات التي قد تضفي عليه نوعا من الجمالية والرقي الساحر والخاطف للأنظار والاهم أن يوفر الراحة والهدوء .

وتعتبر غرفة الطعام من الأماكن التي تخلق بهجة وسرورا لدى الأفراد لا سيما إذا كانت بألوان وديكورات وأثاث مميز يزيد من اشراقتها وأناقتها ، وينصح الخبراء كافة الأفراد بتجديد هذا المكان ومنحه الرونق الساحر باعتماد مجموعة من الألوان التي تتنوع بين الأخضر والأزرق والزهري والفوشيا والأصفر وغيرها من الألوان الراقية والخفيفة التي تنعش الروح وتمنح المكان إطلالة مميزة لا سيما أننا على أبواب فصل الصيف الذي دائما ما يقبل فيه الأفراد على الألوان الهادئة التي تمنح الشعور بالراحة النفسية والجمالية للمكان.

يمكن اعتماد مجموعة من الأفكار لتجديد غرفة الطعام وذلك عن طريق اختيار الدهان المناسب للغرفة والذي يمكن أن يكون بالأزرق الفاتح أو الأخضر الفاتح أو فقط اعتماد الأبيض في الدهان أو اختيار ورق الجدران الأبيض المزخرف بمجموعة من الرتوشات ولمسات الطبيعة المتنوعة بين الأزهار والورود ولمسات الأشجار أو جمالية لون البحر والصدف وغيرها من الخامات المنعشة التي تضفي تغييرا على الغرفة وتشعر أفرادها بالراحة والهدوء الداخلي والسلام النفسي ، كما يمكن اختيار طاولة خشبية مدهونة بأحد الألوان المنعشة حسب اختيار الأفراد مع اعتماد الكراسي إما من نفس اللون أو اعتماد مجموعة من الألوان التي تتماشى مع الطاولة لخلق جو من الألوان الهادئة والمميزة أيضWا .

هذا ويمكن استخدام تشكيلة من اللوازم والقطع المميزة التي تعطي الغرفة أناقة وتميزا لا مثيل له ، والتي يعتبر غطاء الطاولة أولها ويفضل أن يكون بلون من الألوان المشرقة مع اعتماد مناديل تتماشى معه برقي وجمالية فضلا عن مجموعة من الخامات الملونة والمميزة كالأواني الزجاجية ذات الألوان الناعمة أو السيراميكية كذلك ، إضافة إلى اعتماد لمسة بيئية إما خضراء أو زهرية تتوفر على كمية من الأزهار التي يمكن وضعها في وسط الطاولة لمنحها انتعاشا وأناقة مميزة ، هذا بالإضافة إلى استخدام مجموعة من الخامات المكملة لأناقة الغرفة منها الصور الحائطية التي يمكن أن تكون لوحات تشكيلية أو صور عائلية تزيد من رونق الغرفة وجماليتها الساحرة والخاطفة للأنظار دون نيسان لمسة الستائر التي يفضل أيضا أن تكون بألوان زاهية ومتناسقة مع الغرفة حتى لا تصبح مكتظة بالألوان التي قد تتحول إلى لمسة تزعج العين ولا تبعث على الراحة .

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

لتضفي نعومة على غرفة الطعام عليك باستخدام الألوان الفاتحة الراقية لتضفي نعومة على غرفة الطعام عليك باستخدام الألوان الفاتحة الراقية



 فلسطين اليوم -

تصل إلى حدود الركبة والتي تتسع مع الكسرات العريضة من الأسفل

ليتيزيا ملكة إسبانيا تتألق في اختيار اللون الأحمر في إطلالتها مرة جديدة

مدريد - فلسطين اليوم
ها هي ليتيزيا ملكة إسبانيا تختار مرة جديدة في إطلالاتها اللون الأحمر القوي الذي اختارته من خلال الفستان الواسع والشبابي الذي اختارته بأسلوب كاجوال وملفت للنظر، فحافظت من خلال إطلالتها الأخيرة على أناقتها البسيطة وانتقت اللون الأحمر الأحب على قلبها. رصدنا لك العديد من الصور الخاصة إطلالات ليتيزيا ملكة إسبانيا، فلاحظي كيف تألقت بالفستان الأحمر وواكبي أجمل اختياراتها لهذا اللون. فستان أحمر هادىء سحرتنا ليتيزيا ملكة إسبانيا بتألقها في إطلالتها الأخيرة بفستان أحمر قوي ومناسب لساعات النهار. فاختارت من دار كارولينا هيريرا Carolina Herrera التصميم الضيق من الأعلى مع الأكمام العريضة المنسدلة قليلاً على الأكمام، واللافت في هذا الفستان القصة التي تصل الى حدود الركبة والتي تتسع مع الكسرات العريضة من الأسفل. ولفتنا صيحة السحاب الأسود ال...المزيد

GMT 13:27 2015 الأحد ,18 تشرين الأول / أكتوبر

التنازلات تُطفئ شعلة الحب

GMT 15:08 2017 الأربعاء ,11 تشرين الأول / أكتوبر

تفجير انتحاري مزدوج قرب مركز قيادة شرطة دمشق

GMT 20:01 2016 الجمعة ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

رقصة دلال عبد العزيز في حفل زفاف "إيمي" وحسن الرداد
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday