ستيف دايسون يثير الجدل بعد تحريره مادة صحافية غير مناسبة
آخر تحديث GMT 07:00:22
 فلسطين اليوم -

اختار بعض الأخطاء النحوية والبلاغية في مقاله

ستيف دايسون يثير الجدل بعد تحريره مادة صحافية غير مناسبة

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - ستيف دايسون يثير الجدل بعد تحريره مادة صحافية غير مناسبة

ستيف دايسون يثير الجدل بعد تحريره مادة صحافية
لندن ماريا طبراني

يعد كتابة تقرير بشأن مراكز المادة الفرعية، أحد النزاعات الصحافية القديمة في عالم الصحافة، والمزعجة للصحافيين، والتي اندلعت مرة أخرى مع إنشاء المراكز كبديل للمركزية. واكتشف محرر سابق في برمنغهام ميل، وهو ستيف دايسون، منذ نحو عام، ما أسماه "فضائع العمل كبديل" والتي يرتكبها الموظفون العاملون في مركز نيوبورث، ساوث ويلز، والتي أنشأها نيوزكاوست/غانيت.

عمل دايسون على فهرسة الحوادث وأمثلتها المؤسفة، بالإضافة إلى التصميم والتعليق المفقود والأخطاء الإملائية، وعلق 71 قارئًا على مقاله "هولد ذي فرونت بيدج"، ووافقت الأغلبية الساحقة من المعلقين على العرض السيء.

وعلى الرغم من أن المحررين لم يلوموه بشكل مباشر، كان هناك بعض التعاطف مع عبء العمل، لم يكن من المستغرب أنهم يعتبرونه من ضمن إنتاجهم.

واختار دايسون، في المقال الجديد "هولد ذي فرونت بيدج" سلسلة طويلة من رسائل البريد الإلكتروني الطويلة التي جمعها مركز المادة الفرعية حول نوعية النسخة التي يتلقاها الصحافيين.

لقد اختار بعض حالات الأخطاء الواقعية، والأخطاء النحوية والبلاغية غير المناسبة، واجتذب 31 معلقًا حتى الآن.

ويعمل الصحافيون في مكاتب فرعية صغيرة خاصة بهم، وليس هناك حاجة للانقسام والتنافس على الأخبار والكتب.

وتعد واحدة من الظروف غير المتوقعة لإزالة المادة الفرعية في المكاتب والعداء المتفاقم، والطريقة الأوحد هي مبادلة فرص العمل كل ستة أشهر، وليس هناك حاجة لمثل هذه الانقسامات في الوقت الحاضر.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ستيف دايسون يثير الجدل بعد تحريره مادة صحافية غير مناسبة ستيف دايسون يثير الجدل بعد تحريره مادة صحافية غير مناسبة



 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 13:10 2020 الخميس ,06 شباط / فبراير

يولد بعض الجدل مع أحد الزملاء أو أحد المقربين

GMT 14:01 2020 الخميس ,06 شباط / فبراير

تجاربك السابقة في مجال العمل لم تكن جيّدة

GMT 19:59 2020 الأحد ,03 أيار / مايو

يوم مميز للنقاشات والاتصالات والأعمال

GMT 09:47 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل أسيرا محررا من جنين على حاجز عسكري

GMT 16:55 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك أمور إيجابية خلال هذا الشهر

GMT 11:43 2015 الأحد ,20 أيلول / سبتمبر

القنبلة والقرار

GMT 06:44 2017 السبت ,04 شباط / فبراير

من هتلر والإنجيل إلى "داعش" والقرآن

GMT 00:15 2020 الخميس ,09 تموز / يوليو

يحذرك هذا اليوم من المخاطرة والمجازفة

GMT 06:41 2017 السبت ,04 شباط / فبراير

فيروس "ترامب" اخترق النظام الأمريكى
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday