ناصر جوده يلتقي الأمين العام للأمم المتحدة
آخر تحديث GMT 09:50:13
 فلسطين اليوم -

ناصر جوده يلتقي الأمين العام للأمم المتحدة

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - ناصر جوده يلتقي الأمين العام للأمم المتحدة

الامين العام للامم المتحدة بان كي مون
نيويورك - فلسطين اليوم

بحث نائب رئيس الوزراء وزير الخارجية وشؤون المغتربين ناصر جوده مع الامين العام للامم المتحدة بان كي مون اهمية المواضيع والافكار التي طرحها سمو الامير الحسين بن عبدالله الثاني ولي العهد خلال ترؤسه لجلسة مجلس الامن امس حول أوضاع الشباب في مناطق النزاعات ودورهم في بناء السلام ونبذ التطرّف وما نتج عن الجلسة من توصيات.

واكد الجانبان على اهمية ايلاء الشباب الاهمية اللازمة وتوفير الفرص لهم واستغلال قدراتهم لتحقيق التنمية والازدهار خاصة وانهم يشكلون النسبة الاكبر في العالم وايجاد البدائل التي تحول بينهم وبين الانجرار وراء افكار هدامة للتنظيمات الارهابية والتعامل مع التحديات التي تواجههم بكل جدية .

وعبر كي مون خلال اللقاء عن تقديره لترؤس سمو الامير لجلسة مجلس الامن ودوره في نقل صوت الشباب واسهاماتهم الايجابية الى العالم وهو ما يعكس الدور الاردني الهام بقيادة جلالة الملك عبدالله الثاني في هذا الاطار.

واكد الجانبان على اهمية تنسيق الجهود وحشدها لمواجهة ظاهرة التطرف والارهاب حيث اشار جوده بهذا الصدد الى الجهود الاردنية المبذولة على كافة الصعد لمواجهة جميع مظاهر العنف والارهاب والتطرف.

واستعرض الجانبان التنسيق والتعاون القائم بين الطرفين لا سيما من خلال عضوية الاردن ورئاسته لمجلس الامن مؤكدين الحرص على استمرار هذا التنسيق والتشاور وتعزيزه في كافة المجالات.

وبحث جوده مع مون خلال اللقاء تطورات الاوضاع في المنطقة بما فيها القضية الفلسطينية و الاوضاع في سوريا واليمن وليبيا والعراق .

وعبر الامين العام للامم المتحدة عن تقديره لاهتمام الاردن بقيادة جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين ودوره المحوري لتحقيق الامن والاستقرار .

كما التقى نائب رئيس الوزراء وزير الخارجية وشؤون المغتربين ناصر جوده على هامش اجتماعات مجلس الامن المنعقدة في نيويورك مساء امس مساعدة الامين العام ومنسقة الشؤون الانسانية في الامم المتحدة فاليري اموس وبحث التعاون القائم بين الاردن والمنظمة وخاصة فيما يتعلق بخدمة اللاجئين السوريين.

واستعرض الجانبان خلال اللقاء، الانعكاسات والتداعيات الانسانية للازمة السورية على الاردن من خلال استقباله مئات الآلاف من اللاجئين السوريين وتقديم الخدمات لهم والعبء الكبير الذي يتحمله الاردن في هذا الاطار خاصة في ظل الاوضاع الاقتصادية الصعبة التي يمر بها ومحدودية موارده مؤكدين اهمية ان يتحمل المجتمع الدولي مسؤولياته في مساعدة الاردن لتمكينه من الاستمرار بأداء هذا الدور الانساني المهم الذي يقوم به نيابة عن العالم.

واكد جودة حرص الاردن على استمرار التعاون مع منظمات الامم المتحدة العاملة في المجال الانساني والتنسيق معها في هذا الجانب الهام مشيرا الى الدور الخاص الذي يقوم به الاردن في مجلس الامن بهذا الخصوص والذي اسفر عن استصدار قرار سابق يتعلق بالمساعدات الانسانية واهمية ايصالها.

من جهتها عبرت اموس عن تقديرها للدور المهم الذي يقوم به الاردن بقيادة جلالة الملك عبدالله الثاني في خدمة اللاجئين السوريين وتوفير الملاذ الآمن لهم مؤكدة دعم الامم المتحدة للأردن لتتمكن من الاستمرار بأداء هذا الدور الانساني.

كما بحث جوده في نيويورك امس مع السفيرة الاميريكية في الامم المتحدة سامانثا بور التعاون والتنسيق القائم بين الولايات المتحدة الاميريكية والاردن في مجلس الامن وعلى كافة الصعد والشراكة الاستراتيجية بين البلدين الصديقين على مختلف المستويات .

واكد جوده على اهمية دور الولايات المتحدة الاميركية في دعم مواقف الاردن ودعم القضايا العربية وعلى راسها القضية الجوهرية القضية الفلسطينية واهمية اعادة المفاوضات واحقاق الحق من خلال اقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية على خطوط الرابع من حزيران عام 1967 استنادا الى المرجعيات الدولية ومبادرة السلام العربية.

كما تم خلال اللقاء بحث التطورات والمستجدات التي تشهدها منطقة الشرق الاوسط وجهود محاربة الارهاب.

واشادت بور برئاسة الاردن لمجلس الامن والتي توجتها الجلسة الهامة التي انعقدت برئاسة سمو الامير الحسين بن عبدالله الثاني ولي العهد يوم امس حول أوضاع الشباب في مناطق النزاعات ودورهم في بناء السلام ونبذ التطرّف.

واكدت باور على اهمية الدور الاردني بقيادة جلالة الملك عبدالله الثاني في التعامل مع التحديات التي تشهدها منطقة الشرق الاوسط والعالم مؤكدة دعم بلادها لهذا الدور.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ناصر جوده يلتقي الأمين العام للأمم المتحدة ناصر جوده يلتقي الأمين العام للأمم المتحدة



GMT 13:44 2021 الإثنين ,04 كانون الثاني / يناير

الرجوب يطلع السفير المصري على آخر المستجدات السياسية

GMT 06:47 2020 الأحد ,27 كانون الأول / ديسمبر

نتنياهو يعلن وفد مغربي يزور إسرائيل الأحد
 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 12:31 2020 الخميس ,06 شباط / فبراير

تحقق قفزة نوعية جديدة في حياتك وانطلاقة مميزة

GMT 13:20 2020 الجمعة ,03 كانون الثاني / يناير

تنجح في عمل درسته جيداً وأخذ منك الكثير من الوقت

GMT 14:26 2020 الخميس ,06 شباط / فبراير

تتخلص هذا اليوم من الأخطار المحدقة بك

GMT 13:10 2020 الخميس ,06 شباط / فبراير

يولد بعض الجدل مع أحد الزملاء أو أحد المقربين

GMT 10:48 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تحمل إليك الأيام المقبلة تأثيرات ثقيلة وسلبية

GMT 06:05 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

الضحك والمرح هما من أهم وسائل العيش لحياة أطول

GMT 07:22 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

الوضع مناسبٌ تماماً لإثبات حضورك ونفوذك

GMT 16:00 2017 الخميس ,28 كانون الأول / ديسمبر

صبري صيدم يعلن انتهاء أزمة الكلية الجامعية في خان يونس

GMT 16:31 2015 الأربعاء ,21 تشرين الأول / أكتوبر

قتلى وخسائر مادية جراء الأمطار في الجزائر

GMT 16:57 2020 الأربعاء ,12 آب / أغسطس

الموت يغيب الفنان المصري سناء شافع

GMT 12:21 2020 الخميس ,06 شباط / فبراير

التفرد والعناد يؤديان حتماً إلى عواقب وخيمة
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday