جبر يؤكد أن القانون الفلسطيني لا يعترف بـالقتل على خلفية الشرف
آخر تحديث GMT 20:55:39
 فلسطين اليوم -

جبر يؤكد أن القانون الفلسطيني لا يعترف بـ"القتل على خلفية الشرف"

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - جبر يؤكد أن القانون الفلسطيني لا يعترف بـ"القتل على خلفية الشرف"

النائب العام الدكتور إسماعيل جبر
غزة – محمد حبيب

شدد النائب العام الدكتور إسماعيل جبر على أن القاتل المجرم على خلفية ما يسمى الشرف يتم اتهامه بالقتل قصدًا، مؤكدًا أنه لا يوجد في القانون الفلسطيني شيء اسمه جريمة قتل على خلفية الشرف حيث أن المتهم يقدم للعدالة كأي قاتل.

وحذر المستشار جبر في تصريح صحافي الثلاثاء، أنه لا يوجد مبرر لأي مواطن أن يزهق روح امرأة تحت مسمى شرف العائلة، مؤكدًا أن المرأة لها حصانة وحماية في الشريعة والقانون، وبيّن أن العقوبة الواضحة لأي مرتكب عمل لا أخلاقي سواء كان رجل أو امرأة.

وأوضح جبر أن القتل في العائلة الواحدة يتسبب في هتك النسيج العائلي والمجتمعي ويزهق روح قد تكون بريئة دون وجه حق ودون محاكمة عادلة تضمن للمرأة حق الدفاع عن نفسها وهي عادة مقيتة جاهلية متوارثة يعاني منها بعض المجتمعات العربية ويعاقب عليها القانون.

وكانت نيابة الوسطى استجوبت الأثنين قاتل شقيقته خ. ق. 35 عامًا، وأكد رئيس نيابة الوسطى كرم حسنين أنه تم توجيه تهمتي القتل قصدًا وحمل آلة مؤذية للمجرم ح. ق. الذي أقدم على ضرب أخته بأداة حادة ثم خنقها مما أودى بحياتها على الفور مشددًا على أن المستهترين بحرمة الدماء والأعراض لن يفلتوا من العقاب والمصير المحتوم أمام القضاء والعدالة.
 

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

جبر يؤكد أن القانون الفلسطيني لا يعترف بـالقتل على خلفية الشرف جبر يؤكد أن القانون الفلسطيني لا يعترف بـالقتل على خلفية الشرف



 فلسطين اليوم - بيونسيه تتألق بفستان مثير خلال عرض فيلمها الجديد

GMT 03:44 2019 الثلاثاء ,16 تموز / يوليو

قبرص توفر وجهة سياحية مثالية للعائلات في صيف 2019
 فلسطين اليوم - قبرص توفر وجهة سياحية مثالية للعائلات في صيف 2019

GMT 13:44 2019 الجمعة ,12 تموز / يوليو

تشافي يرحّب بعودة نيمار إلى برشلونة من جديد

GMT 07:08 2019 الأحد ,31 آذار/ مارس

شهر بطيء الوتيرة وربما مخيب للأمل

GMT 14:50 2019 الثلاثاء ,02 إبريل / نيسان

حافظ على رباطة جأشك حتى لو تعرضت للاستفزاز
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday