أحمد حسن يكشف عن سر خوفه من الإيطالي بوفون

أوضح لـ"فلسطين اليوم" الخوف من ضياع لقب "عميد العالم"

أحمد حسن يكشف عن سر خوفه من الإيطالي بوفون

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - أحمد حسن يكشف عن سر خوفه من الإيطالي بوفون

نجم منتخب مصر المعتزل، وعميد لاعبي العالم، أحمد حسن
القاهرة ـ أحمد السيد

أكد نجم منتخب مصر المعتزل، وعميد لاعبي العالم، أحمد حسن، أنه يتمنى عدم وصول الإيطالي جان لويجي بوفون للقب "عميد لاعبي العالم" خلال الفترة الحالية، خاصة وأن10 مباريات فقط تفصله عن تحطيم الرقم الحالي، وهو 184 مباراة دولية رسمية مع المنتخب المصري حيث وصل الإيطالي إلى 170 مباراة، بينما يستعد لخوض مواجهتين مع منتخب إيطاليا أمام السويد في الملحق الأوروبي المؤهل إلى نهائيات كأس العالم روسيا 2018، وفي حالة الوصول للنهائيات سيكون أمامه فرصة جديدة.

وقال أحمد حسن في تصريحات خاصة لـ"فلسطين اليوم": "بالطبع اللقب غالٍ ومهم بالنسبة لي وبوفون يمثل خطرًا كبيرًا، بخاصة أنه مازال في الملعب ولم يحدد موعد الاعتزال ومازال قادرًا على المشاركة في المباريات بينما أنا اعتزلت ولم يعد أمامي فرصة جديدة".

وأضاف :"الفترة التي تولى فيها الأميركي بوب برادلي تدريب المنتخب المصري كانت السبب في عدم زيادة عدد المباريات الدولية الخاص بي، حيث تم استبعادي تمامًا من حسابات المنتخب المصري، وهو ما تسبب في توقف عدد المباريات عند 184 مباراة دولية، موضحًا :"على الرغم من أنني قلق على تحطيم الرقم ولكنني سعيد للغاية بما يقدمه بوفون وإصراره على الاستمرار في الملاعب وتحقيق طموحات جديدة، ودائمًا فرصة حارس المرمى في الاستمرار في الملاعب أكثر من اللاعبين، وفي النهاية هو حارس مرمى كبير وعملاق وأحد أساطير كرة القدم".

وأبدى عميد لاعبي العالم سعادته بأن مصر تمتلك نموذجًا كبيرًا في حراسة المرمى وهو عصام الحضري الذي مازال في الملعب ويقاتل من أجل فرصته ويواصل التحدي كل يوم من أجل تحطيم أرقام والوصول لإنجازات كبيرة، معربًا عن أنه كان يتمنى أن يخوض نهائيات كأس العالم مع المنتخب، ومؤكدًا أنه حقق كل الإنجازات مع المنتخب المصري عدا اللعب في نهائيات كأس العالم وهو الحلم الذي فشل فيه أكثر من مرة، خاصة أن وصول المنتخب المصري إلى نهائيات كأس العالم إنجاز كبير.

وبشأن فرص مصر في نهائيات كأس العالم، قال حسن "لا يمكن وضع فرص لمصر من الآن أو المنتخبات العربية الأخرى التي تأهلت لأن الفرص تكون في الملعب، ووفقًا لحالة اللاعبين والأجواء المناخية في روسيا سيكون لها تأثير كبير ولكنني واثق أن المنتخبات العربية لن تكون ضيف شرف وستكون ضيفًا ثقيلًا على المونديال وستحقق نتائج جيدة للغاية، ومصر في نهائيات كأس العالم للقارات 2009 أبهرت العالم رغم أننا كنا خارج الترشيحات".
 
وكشف حسن عن أن الدوري المصري حاليًا جيدًا للغاية والمستوى مرتفع ومتقارب بين الأندية وهو ما سيكون له نتائج إيجابية على المنتخب الأول خلال الفترة الحالية وسيكون إعدادًا قويًا للاعبين قبل المشاركة في المونديال".

palestinetoday
palestinetoday
 فلسطين اليوم -

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أحمد حسن يكشف عن سر خوفه من الإيطالي بوفون أحمد حسن يكشف عن سر خوفه من الإيطالي بوفون



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أحمد حسن يكشف عن سر خوفه من الإيطالي بوفون أحمد حسن يكشف عن سر خوفه من الإيطالي بوفون



حولت جولتها البسيطة بأسلوبها المذهل إلى جلسة تصوير

هايدي تجذب الأنظار في نيويورك بفستانها الأزرق

نيويورك ـ مادلين سعاده
كانت نجمة منصات الازياء منذ عقود ترتدي الأزياء الراقية في الأماكن الأكثر سحرًا في العالم، وتظهر هايدي كلوم، لتجلب أسلوبها المذهل إلى شوارع نيويورك يوم الجمعة، عندما حولت جولتها البسيطة إلى جلسة تصوير مذهلة. وظهرت عارضة الازياء الألمانية البالغة من العمر 45 عاما بإطلالة صيفية انيقة، حيث ارتدت فستانا أزرقا بطول الكاحل. واكملت اطلالتها مع الصنادل الصيفية ذات كعب عال اضاف إليها بعض السنتيمترات، وحملت على كتها حقيبة مستطيلة اعطت لمسة أنيقة إلى فستانها المتطاير من الرياح الصباحية. وتركت كلوم شعرها الاشقر الطويل منسدلا بطبيعته على ظهرها وكتفيها بينما ارتدت نظارة شمسية انيقة، مع المكياج الناعم ولمسة من احمر الشفاة الوردي، وقلادة ذهبية طويلة. بدأت كلوم المشاركة في مسابقات عروض الأزياء في العام 1992، بعد أن فازت بمسابقات شاركت فيها آلاف الفتيات لاختيار عارضات الأزياء، ثم غادرت مدينتها بيرغيش غلادباخ في ولاية شمال الراين - وستفاليا الألمانية، وانتقلت

GMT 05:13 2017 الأربعاء ,20 كانون الأول / ديسمبر

فيكتوريا بيكهام تعزز القوالب النمطية الضارة

GMT 13:27 2017 الثلاثاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

ريال مدريد يستغني عن غاريث بيل إلى ليفربول لشراء محمد صلاح

GMT 06:58 2017 الثلاثاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

أغادير في المغرب وتولوز في فرنسا أهم وجهات سفر عام 2018

GMT 04:59 2017 الثلاثاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

سيارة "بورش باناميرا السبورت" تنافس "بي ام دبليو"

GMT 06:29 2017 الأحد ,17 كانون الأول / ديسمبر

مسيرات احتجاجية في المدن السويسرية تنديدا بقرار ترامب

GMT 14:54 2017 السبت ,15 تموز / يوليو

اسامة حجاج

GMT 12:34 2017 الثلاثاء ,04 تموز / يوليو

أسامة حجاج

GMT 16:37 2016 الأربعاء ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

بلاطة يتغلب على العميد ويشارك الهلال صدارة المحترفين

GMT 00:57 2014 الأربعاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

مدرب "السد" عموتة ينتقد مسؤولي الأندية في المغرب

GMT 01:26 2014 الإثنين ,01 كانون الأول / ديسمبر

فاروق جعفر يهاجم الاتحاد المصري ويصفه بـ"الفاشل"

GMT 07:20 2015 الجمعة ,25 كانون الأول / ديسمبر

خليفة الخطيب يكشف حقيقة ما حدث مع محمد خطيب

GMT 02:37 2015 الثلاثاء ,21 إبريل / نيسان

تخفض عقوبة إيقاف الشمراني إلى 6 مباريات في "آسيا"

GMT 07:28 2015 الجمعة ,31 تموز / يوليو

عدي بدران يوقع عقد لموسم واحد لمركز بلاطة

GMT 01:14 2014 السبت ,06 كانون الأول / ديسمبر

خرجة يرفض عروضًا أوروبية بحثًا عن بطولة شخصية

GMT 07:39 2015 الجمعة ,31 تموز / يوليو

نادي هلال غزة يبدأ الاعداد للموسم الجديد

GMT 08:14 2014 الأحد ,26 تشرين الأول / أكتوبر

"فولكس فاغن" تزيح الستار عن تصميم هجين من أيقونتها "Passat"

GMT 08:16 2014 الأحد ,26 تشرين الأول / أكتوبر

شركة "بي أم دبليو" تختبر سياراتها من دون سائق في الصين

GMT 04:53 2015 الجمعة ,04 كانون الأول / ديسمبر

حسن سليمان يطالب بتوفير دعم السيارات
 
 فلسطين اليوم -  فلسطين اليوم -  فلسطين اليوم -  فلسطين اليوم - أحمد حسن يكشف عن سر خوفه من الإيطالي بوفون
palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday
palestinetoday palestinetoday palestinetoday
palestinetoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
palestine , Palestine , Palestine