كاميرون وقوميو اسكتلندا اكبر الفائزين في انتخابات وقعها كالزلزال
آخر تحديث GMT 21:55:24
 فلسطين اليوم -

كاميرون وقوميو اسكتلندا اكبر الفائزين في انتخابات وقعها كالزلزال

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - كاميرون وقوميو اسكتلندا اكبر الفائزين في انتخابات وقعها كالزلزال

ديفيد كاميرون رئيس الوزراء البريطاني
لندن - فلسطين اليوم

 حقق ديفيد كاميرون انتصارا كبيرا في انتخابات تشريعية كان وقعها كالزلزال، فاطاحت بزعماء ثلاثة احزاب، وتهدد بخروج بريطانيا من الاتحاد الاوروبي، في حين اكتسح القوميون المطالبون بالاستقلال المقاعد المخصصة لاسكتلندا.

ووصل كاميرون الى قصر باكنغهام حيث استقبلته الملكة اليزابيث الثانية وطلبت منه تشكيل الحكومة المقبلة.

وبعدها، غادر كاميرون متوجها الى مقر رئاسة الوزراء مبتسما وممكسا بذراع زوجته سامنتا في اول يوم من ولايته الثانية.

وقال، بعد خمسة اعوام من انتخابات 2010 عندما كان المحافظون بحاجة الى الليبراليين الديموقراطيين ليشكلوا حكومة، "اريد الان تشكيل حكومة من الغالبية المحافظة".

وعلى غرار المستشارة الالمانية انغيلا ميركل، هنأ الرئيس الاميركي باراك اوباما كاميرون بفوزه "الكبير"، آملا في "مواصلة تعزيز العلاقات بين بلدينا".

بدوره، رحب الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند بفوز كاميرون ودعاه الى زيارة باريس بعد ان يشكل حكومته.

وحتى قبل الانتهاء من فرز بطاقات الاقتراع، اعلن كاميرون (48 عاما) انه سيعمل من اجل "مستقبل أفضل للجميع" مستخفاً باستطلاعات الرأي التي كانت تتوقع هزيمته وتحقيق حزبه نتائج متقاربة مع حزب العمال.

وحصل المحافظون على 331 مقعدا اي الاكثرية المطلقة من اصل 650 مقعدا مقابل 232 للعماليين و56 للقوميين الاسكتلنديين وثمانية لليبراليين الديموقراطيين ومقعد واحد لحزب استقلال المملكة المتحدة (يوكيب).

وسارع كاميرون الى اعادة تعيين جورج اوسبرن في منصب وزير المالية وتيريزا ماي لوزارة الداخلية وفيليب هاموند للخارجية في حكومته الجديدة.

وكتب على حسابه على موقع تويتر "اعدت تعيين جورج اوسبورن وزيرا للمالية". واضاف ان "تيريزا ماي ستبقى وزيرة للداخلية، وفيليب هاموند وزيرا للخارجية".

واضاف ان "آخر تعيين هذه الليلة هو ميشيل فالون في منصب وزير الدفاع".

وكان بدأ تغريداته على تويتر بالقول "سأعلن عن بعض المناصب الحكومية خلال الساعتين المقبلتين".

ومنذ ظهور اولى اتجاهات التصويت، توقع المحللون "مجزرة انتخابية".

وكان زعيم حزب يوكيب الشعبوي المناهض لاوروبا نايجل فاراج اول المستقيلين بسبب خسارته في دائرة ساوث ثانت منفذا اعلانه بانه "سيستقيل" في حال الخسارة.

وبعده بقليل، اعلن زعيم الليبراليين الديموقراطيين (الاحرار الديموقراطيون) نيك كليغ (48 عاما) استقالته بعد ليلة "مدمرة"،حسب قوله.

وقد خسر الحزب شريك المحافظين في الحكومة المنتهية ولايتها معظم مقاعده الـ56 ولم يحتفظ سوى بثمانية. وقال كليغ الذي احتفظ بمقعده في شيفيلد "كانت ليلة قاسية".

وتبعهما زعيم العماليين اد ميليباند (45 عاما) الذي اعلن تحمله "المسؤولية الكاملة عن الهزيمة" متكلما عن "ليلة مخيبة للامال" بالنسبة لحزبه.

وصرح في كلمة القاها امام الصحافة وانصاره ظهر الجمعة "هذا ليس الخطاب الذي اردت القاءه".

واضاف "حان الوقت كي يتولى شخص آخر الدفع بمصالح الحزب (...) بريطانيا بحاجة الى حزب عمال قوي قادر على اعادة البناء بعد هذه الهزيمة".

وقدم مليباند اعتذاره الى النواب الخاسرين بشكل خاص وسلم الرئاسة خلال الفترة الانتقالية لنائبته هارييت هرمان بانتظار انتخاب رئيس جديد.

وقال قبل ان يشكر ناخبيه وانصاره على تويتر "انه يوم حزين لكن المعركة مستمرة. حزب العمال سيواصل الدفاع عن العمال".

وكانت استطلاعات الخروج من مراكز التصويت توقعت مثل هذه النتيجة واثارت رد فعل حذرا مساء الخميس بسبب اختلافها الشديد عن التوقعات السابقة التي اشارت الى نتيجة متقاربة.

واعلن كاميرون منذ فجر الجمعة انه سيفي بوعده وسينظم استفتاء قبل نهاية 2017 حول بقاء بريطانيا في الاتحاد الاوروبي وهو امر يثير قلق شركائه الاوروبيين نظرا لاحتمال ان يصبح ذلك حقيقة.

ووجه رئيس المفوضية الاوروبية جان كلود يونكر الذي كان رفض كاميرون تعيينه، تهانيه مبديا استعداده "للتوصل الى اتفاق عادل بالنسبة الى المملكة المتحدة داخل الاتحاد الاوروبي".

وانعكس خبر فوز المحافظين على العماليين بارتفاع سعر صرف العملة البريطانية ازاء الدولار واليورو الجمعة في الاسواق الاسيوية.

واحرز القوميون الاسكتلنديون انتصارا يرمز الى نهاية حزب العمال في مقاطعتهم مع فوز مرشحتهم ميري بلاك، الطالبة البالغة من العمر 20 عاما التي تمكنت من ازاحة احد ابزر اوجه حزب العمال دوغلاس الكسندر.

واصبحت بلاك اصغر نائب يدخل قصر وستمنستر منذ نحو ثلاثة قرون ونصف قرن، منذ عام 1667 تحديدا.

وطيلة يوم الخميس، لم يخف ناشطو الحزب القومي في غلاسكو رغبتهم في "الانتقام" فهم يتطلعون لتنظيم استفتاء جديد من اجل الاستقلال.

من جهته، قال باتريك دانليفي استاذ العلوم السياسية لدى كلية لندن للاقتصاد ان "مكانة كاميرون ازدادت بشكل كبير فهو سيبقى رئيسا للوزراء".

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

كاميرون وقوميو اسكتلندا اكبر الفائزين في انتخابات وقعها كالزلزال كاميرون وقوميو اسكتلندا اكبر الفائزين في انتخابات وقعها كالزلزال



GMT 14:20 2019 الأربعاء ,16 تشرين الأول / أكتوبر

مصادر تكشف طريقة ردّ واشنطن على هجمات "آرامكو" السعودية

GMT 14:13 2019 الأربعاء ,16 تشرين الأول / أكتوبر

22 قتيلا بانهيار أرضي في إثيوبيا

GMT 14:10 2019 الأربعاء ,16 تشرين الأول / أكتوبر

بومبيو يعلق على انتخاب سعيّد رئيسا لتونس

GMT 14:08 2019 الأربعاء ,16 تشرين الأول / أكتوبر

مقتل 15 شخصا بتبادل للنار في المكسيك

GMT 21:47 2019 الثلاثاء ,15 تشرين الأول / أكتوبر

أسد يلتهم رجلا بسبب خلاف على الأجرة

GMT 11:30 2019 الإثنين ,14 تشرين الأول / أكتوبر

البرهان يصل جوبا للمشاركة في "محادثات السلام"
 فلسطين اليوم -

اختارت اللون الأزرق التوركواز بتوقيع المصممة والكر

كيت ميدلتون تخطف الأنظار باللباس الباكستاني التقليدي

لندن ـ كاتيا حداد
نجحت دوقة كمبريدج كيت ميدلتون منذ نزولها من الطائرة، بأن تخطف أنظار الباكستانيين والعالم، هذه المرة ليس بأحد معاطفها الأنيقة أو فساتينها الميدي الراقية، بل باللباس الباكستاني التقليدي باللون الأزرق التوركواز. كيت التي وصلت برفقة الأمير وليام الى باكستان، في إطار جولة ملكية تستمرّ لخمسة أيام، أطلت بالزي الباكستاني المكوّن اساساً من قميص طويل وسروال تحته وقد حملت إطلالاتها توقيع المصممة كاثرين والكرCatherine Walker. ميدلتون التي تشتهر بأناقتها ولا تخذلنا أبداً بإختيارتها تألقت بالزي التقليدي، الذي تميّز بتدرجات اللون الأزرق من الفاتح الى الداكن، وكذلك قصة الياقة مع الكسرات التي أضافت حركة مميّزة للفستان، كما الأزرار على طرف الأكمام.  وقد أكملت دوقة كمبريدج اللوك بحذاء ستيليتو باللون النيود من ماركة Rupert Sanderson، مع كلاتش وأقر...المزيد

GMT 04:45 2019 الأربعاء ,16 تشرين الأول / أكتوبر

ملابس كاجوال على غرار المطربة المغربية رجاء بلمير
 فلسطين اليوم - ملابس كاجوال على غرار المطربة المغربية رجاء بلمير

GMT 17:19 2019 الأربعاء ,16 تشرين الأول / أكتوبر

الإعلان عن شركة طيران جديدة منخفضة التكلفة في الإمارات
 فلسطين اليوم - الإعلان عن شركة طيران جديدة منخفضة التكلفة في الإمارات

GMT 15:46 2019 السبت ,12 تشرين الأول / أكتوبر

"أبو تريكة" يرفض مقارنته بـ"محمد صلاح" ويفتقد للأهلي

GMT 17:46 2019 السبت ,12 تشرين الأول / أكتوبر

أبو تريكة يرفض مقارنته بـ"محمد صلاح" ويفتقد للأهلي

GMT 12:43 2019 السبت ,12 تشرين الأول / أكتوبر

فرنسا تنتصر على إيسلندا بهدف نظيف في تصفيات "يورو 2020"

GMT 13:26 2019 السبت ,12 تشرين الأول / أكتوبر

ضمن منافسات الجولة الأولى المؤهلة لكأس أفريقيا

GMT 04:54 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

افتتاح حديقة "البيارة" الـ30 في قرية برقا قضاء رام الله

GMT 19:11 2019 السبت ,29 حزيران / يونيو

جلابيات وعباءات مستوحاة من الستايل البوهيمي

GMT 01:45 2017 الجمعة ,08 كانون الأول / ديسمبر

"سفيرة العطاء" يتنظر داليا كريم في بداية العام الجديد

GMT 09:46 2018 الأربعاء ,10 تشرين الأول / أكتوبر

إيران تدمر قلعة "كردية" أثرية عمرها ثلاثة آلاف عام
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday