العنب يحارب الزهايمر و يعالج الصداع النصفي
آخر تحديث GMT 04:53:15
 فلسطين اليوم -

العنب يحارب الزهايمر و يعالج الصداع النصفي

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - العنب يحارب الزهايمر و يعالج الصداع النصفي

العنب يحارب الزهايمر و يعالج الصداع النصفي
القاهرة ـ فلسطين اليوم

من المعروف عن العنب أن له فوائد صحية عديدة فهو يُعد علاجاً فورياً للصداع النصفي ، كما يعمل على تقوية الجهاز المناعي ومضاد قوي للجراثيم .

كذلك يعمل على علاج عسر الهضم و الامساك و تحسين وظائف الجهاز الهضمي .

يساعد العنب علي تقليل حموضة  حمض اليوريك مما يساعد في الحد من الضغط على الكلي .

يعمل العنب على التقليل من تجاعيد البشرة ويؤخر ظهور علامات الشيخوخة.

ذلك فضلاً عن دوره في تجديد خلايا البشرة و فوائده الجمالية و يعتبر علاجاً لتساقط الشعر ومشكلات القشرة و غيرها.

كما يعتبر العنب الاحمر مدراً للبول لاحتوائه على نسبة عالية من البوتاسيوم.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

العنب يحارب الزهايمر و يعالج الصداع النصفي العنب يحارب الزهايمر و يعالج الصداع النصفي



 فلسطين اليوم -

هيفاء وهبي تتألّق بفستان مرصع بالكريستال

القاهرة - فلسطين اليوم
هيفاء وهبي خطفت الأنظار بالتزامن مع احتفالها بعيد ميلادها بأناقتها ورشاقتها التي ظهرت بها خلال حفلها الأخير الذي أحيته في قطر، حيث أبهرت النجمة اللبنانية جمهورها على المسرح بطلتها اللامعة بفستان مرصع بالكامل بحبات الكريستال، وبهذه الإطلالة تعود هيفاء وهبي لستايل الفساتين المجسمة التي تتباهي من خلالها بجمال قوامها وهو التصميم الذي كانت تفضله كثيرا أيقونة الموضة، وذلك بعد اعتمادها بشكل كبير على صيحة الجمبسوت التي أطلت بها في معظم حفلاتها السابقة. هيفاء وهبي سحرت عشاقها في أحدث ظهور لها على المسرح خلال حفلها الأخير بقطر بإطلالة جذابة بتوقيع نيكولا جبران، حيث اعتمدت أيقونة الموضة مجددا التصميم المحدد للقوام مع الخصر الذي يبرز بقصته الضيقة مع الحزام جمال قوامها، حيث تمايلت هيفاء وهبي على المسرح بأسلوبها الأنثوي المعتاد بف...المزيد

GMT 10:02 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

كن دبلوماسياً ومتفهماً وحافظ على معنوياتك

GMT 07:08 2019 الأحد ,31 آذار/ مارس

شهر بطيء الوتيرة وربما مخيب للأمل

GMT 15:07 2016 الإثنين ,12 كانون الأول / ديسمبر

نسرين طافش تحتفل بالعام الجديد

GMT 21:39 2016 الجمعة ,08 إبريل / نيسان

فوائد الخيار الرائعة للجسم والوجه وللحامل

GMT 00:09 2020 الأحد ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

مواجهات مع الاحتلال على الحاجز الشمالي لقلقيلية

GMT 17:32 2019 السبت ,30 آذار/ مارس

آمال وحظوظ وآفاق جديدة في الطريق إليك
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday