امرأة صينية تكسب رزقها مقابل أن تعانق وتلعب وتحمل الباندا
آخر تحديث GMT 07:00:22
 فلسطين اليوم -

الكثيرون ينظرون إلى مربيات الباندا على أنهن أكثر العمال حظًا

امرأة صينية تكسب رزقها مقابل أن تعانق وتلعب وتحمل الباندا

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - امرأة صينية تكسب رزقها مقابل أن تعانق وتلعب وتحمل الباندا

مي يان تعمل في مركز لتدريب الباندا منذ عام 2008 وتهتم بالأشبال الصغيرة
بكين ـ علي صيام

 ينظر الكثيرون الى مربيات الباندا على أنهن أكثر العمال حظًا وسعادة في العالم فهي تحمل دببة رقيقة كل يوم، وكشفت احدى هؤلاء المربيات وتدعى مي يان مجموعة من تفاصيل عملها في أكبر مركز لتربية الباندا في العالم الواقع في تشنغدو في الصين, وأوضحت انها تتعامل مع الباندا وكأنها أفراد من عائلتها إلا أنها تعاني من الجروح والإصابات بانتظام بسبب تعاملها مع هذه الحيوانات التي تتصف بعدم الطاعة، وتعمل مي يان في قاعدة أبحاث تشنغدو لتربية الباندا العملاقة منذ عام 2008، وأصبحت هذا المرأة واحدة من أكثر الموظفين خبرة في هذا المجال.

امرأة صينية تكسب رزقها مقابل أن تعانق وتلعب وتحمل الباندا

امرأة صينية تكسب رزقها مقابل أن تعانق وتلعب وتحمل الباندا

وذاع صيتها في الآونة الاخيرة بعد شريط فيديو يظهرها وهي تحاول أن تنظف أقفاص الباندا اللعوب، وفي السنوات الثماني الماضي كانت مي تعتني بأكثر من 50 حيوان باندا، وفي هذا العام أصبحت مسئولة عن تسعة أشبال تبلغ سنة واحدة من العمر.

امرأة صينية تكسب رزقها مقابل أن تعانق وتلعب وتحمل الباندا

وتحدثت في مقابلة أجريت معها مؤخرا عن أيامها الجميلة والمثالية في العمل على رعاية هذه الحيوانات اللطيفة ولكنه أمر صعب وفيه الكثير من التحديات, وأوضحت أنها تبدأ يومها الساعة السادسة صباحا لتطعم الأشبال التسعة تحت رعايتها، وما يزال خمسة من هؤلاء الأشبال يرضعون من أمهاتهم ولكنها تقدم مي زجاجات الحليب للأربعة الاخرى، وبعد اطعامها تحملهم واحدا تلو الاخر الى ملعبهم في الهواء الطلق.

امرأة صينية تكسب رزقها مقابل أن تعانق وتلعب وتحمل الباندا

امرأة صينية تكسب رزقها مقابل أن تعانق وتلعب وتحمل الباندا

ويبلغ وزن أكبر الأشبال 28 باوند، وتشير, " لقد اكتسبت بعض العضلات على مر السنين." وتبدأ هي بتناول فطورها الساعة السابعة صباحا، وعند الانتهاء من تناول الطعام بسرعة تعود لتنظيف حظائر الباندا والتخلص من الفضلات، وكانت في أحيانا تنقل 100 باوند من الخيزران الجديد الى حظائر الباندا الراشدة, وأضافت " انا انظف أكثر من 100 باوند من مخلفات الباندا كل يوم، ويجب على ان أنقل نفس كمية الخيزران للباندا الكبيرة تحت رعايتي."

وتعاني غالبا من الجروح والخدوش من حمل الباندا، وتخاف أحيانا من خطر العض، وتصف الباندا بالقول أنهم ليسوا رفاقها فقط ولكنهم عشقها أيضا، والتقت أيضا بزوجها في نفس المكان، وتزوجا في بداية عام 2016 ولكن بسبب جدول أعمالهما لا يريان بعضهما الى مرة كل أربعة أيام وعليها أن تعتمد على هاتفها المحمول كي تبقى على تواصل معه.

امرأة صينية تكسب رزقها مقابل أن تعانق وتلعب وتحمل الباندا

وتعتني بأكثر من 50 حيوان باندا خلال فترة عملها، وتعتبر هذه الحيوانات مثل عائلتها على الرغم من الجوانب الصعبة لوظيفتها، وتقول أنها تشعر بالكثير من الانجاز وهي تراقب هذه الحيوانات تنمو وتكبر.

امرأة صينية تكسب رزقها مقابل أن تعانق وتلعب وتحمل الباندا

وتعتبر قاعدة أبحاث تشينغدو لتربية الباندا موطن لحوالي 113 باندا عملاق و76 باندا حمراء، وهذا هو أكبر مركز لتربية الباندا في العالم، ويزور المكان حوالي 15 ألف شخص كل يوم خلال موسم الذروة.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

امرأة صينية تكسب رزقها مقابل أن تعانق وتلعب وتحمل الباندا امرأة صينية تكسب رزقها مقابل أن تعانق وتلعب وتحمل الباندا



 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 09:57 2020 الثلاثاء ,22 كانون الأول / ديسمبر

108 مستوطنين يقتحمون المسجد الأقصى وينفذون جولات استفزازية

GMT 07:47 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

فتح تحقيق فيدرالي في وفاة ضابط شرطة في "أحداث الكونغرس"

GMT 07:12 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يستولي على جرافة وجرار في فروش بيت دجن

GMT 07:34 2021 الإثنين ,04 كانون الثاني / يناير

فاوتشي يرد على اتهامات ترامب بشأن أرقام وفيات "كورونا"

GMT 00:05 2020 الثلاثاء ,07 تموز / يوليو

التفرد والعناد يؤديان حتماً إلى عواقب وخيمة

GMT 04:46 2018 الإثنين ,08 كانون الثاني / يناير

مايكل وولف يكشف تفاصيل نشر كتابه " فير أند فيوري "

GMT 05:56 2017 الثلاثاء ,04 تموز / يوليو

بيلا حديد وكيندال جينر تشاركان في " Miu Miu"

GMT 11:03 2017 الإثنين ,04 كانون الأول / ديسمبر

استعراض لتفاصيل سيارة "شفرولية كورفيت ZR1 " المكشوفة

GMT 05:26 2018 الأربعاء ,08 آب / أغسطس

رياض الخولي يروي كواليس مسلسل "سلسال الدم"
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday