خيال الجواهري تؤكد بأن التقاليد الحادّة ضد المرأة تدفعها للوراء
آخر تحديث GMT 04:53:15
 فلسطين اليوم -

كشفت لـ "فلسطين اليوم" عن معاناة المرأة العراقية من العنف

خيال الجواهري تؤكد بأن التقاليد الحادّة ضد المرأة تدفعها للوراء

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - خيال الجواهري تؤكد بأن التقاليد الحادّة ضد المرأة تدفعها للوراء

خيال الجواهري
بغداد – نجلاء الطائي

أكدت عضو رابطة الدفاع عن حقوق المرأة، خيال الجواهري، على معاناة المرأة العراقية من العنف المبني على أساس النوع الاجتماعي، وعلى الأخص العنف الجنسي، وهو قضية خطير تهدد حياتها، إضافة الى التقاليد الحادة التي تنجرف بها إلى الوراء شيئًا فشيئًا، تحت غطاء الدين والعرف العشائري، والتي تسلبها حريتها، وتحرمها من كل فرص التقدم، وتسلب كرامتها وحقوقها المشروعة.وكشفت عضو رابطة الدفاع عن حقوق المرأة لـ"فلسطين اليوم"، "أن العنف المبني على أساس النوع الاجتماعي هو إخلال بالقوانين الإنسانية الدولية، الخاضعة لحماية المعاهدات الدولية لشؤون حقوق الإنسان، شاملة حق سلامة الفرد والحق أعلى مستوى من المعيشة كافٍ للمحافظة على الصحة الجسدية والعقلية والحق في حرية التفكير والحق في عدم التعرض للتعذيب أو المعاملات القاسية أو الوحشية، والتي تحط من الكرامة، والحق في الحياة. هناك أشكال متعددة من العنف المبني على أساس النوع الاجتماعي، وعلى الأخص العنف الجنسي، وهو قضية خطير تهدد حياة".

وأشارت الجواهري إلى "توعية الأبناء على تعلم رفض المفاهيم والأفكار التي تحرض على ممارسة العنف ضد المرأة، فقد كان الإنسان من دون تميز بين الذكر والأنثى، وجاء الإسلام وشريعته كثورة تشريعية لضمان تأكيد كرامة المرأة وحقوقها، والاعتراف الكامل بدورها الاجتماعي"، مشيدة على "تعزيز ثقافة الحوار واحترام الآخر داخل الأسرة من خلال إشاعة مفهوم الدور لكل من الذكر والأنثى في العائلة فان الاختلاف بينهما لا يقتصر على البعد البيولوجي، بل له إبعاد اجتماعية وثقافية تحدد دور كل من الجنسيين كما يتصوره المجتمع، بما في ذلك تقسيم العمل داخل الأسرة، والمشاركة الفاعلة بينهما للحفاظ على كيان الأسرة" .

وأدانت عضو رابطة الدفاع عن حقوق المرأة جميع أنواع العنف الموجهة ضد النساء والفتيات، ودعت في هذا الصدد، إلى القضاء على جميع أشكال العنف القائم على أساس نوع الجنس، في نطاق الأسرة وفي إطار المجتمع عمومًا، وفي الحالات التي ترتكب فيها الدولة هذا العنف أو تتغاضى عنه.وأوضحت الجواهري ان "من واجب الحكومة منع أعمال العنف ضد المرأة والتحقيق فيها والقيام، وفقًا لتشريعاتها الوطنية، بالمعاقبة عليها، واتخاذ الإجراءات المناسبة والفعالة بشأنها، سواء ارتكبت الدولة هذه الأعمال، أو ارتكبها أشخاص عاديون أو جماعات مسلحة أو فصائل متحاربة"، مؤكدة أن "العنف ضد المرأة يشكل انتهاكا لحقوق المرأة ولحرياتها الأساسية، ويعوق أو يبطل تمتعها بهذه الحقوق والحريات".

واتهمت الجواهري "التقاليد والقيم الاجتماعي بالوقوف وراء العنف ضد المرأة، فضلا عن القيم العشائرية والثقافة الذكورية التي تعلي من شأن الرجل، وتعامل المرأة بدونية واحتقار، وتضعها في الدرجة الثانية من السلم الانساني، ويدعم هذا بعض النصوص الدينية التي تفسر في الكثير من الاحيان لصالح الرجل، فتتمخض عنها احكام فقهية تنال من المكانة الانسانية للمرأة، أو تسلبها حقوقها ودورها في الحياة الاقتصادية والسياسية والاجتماعية، ما يدعم سلطة الرجل ويعطيه التبريرات في ممارسة العنف.
وألمحت الجواهري "الى ارتفاع نسبة الطلاق والعنوسة والزواج بشكل كبير في العراق، وخصوصا الاعمار ما بين (20 الى 30) ، يدل على تخلف الوعي العراقي ورجوعه الى الوراء بشكل كبير ، مشيرة الى أن "العنف المترتب والممارس ضد المرأة يؤدي الى آثار جسمية ونفسية واجتماعية، تصيب المرأة، وتكون لها اثارها على الاسرة والمجتمع، اضافة الى أضرار جسدية ونفسية، وشعور المرأة بالخوف وانعدام الأمان، والحد من إمكان حصولها على الموارد، ومنعها من التمتع بحقوقها كإنسان. جميع تلك الامور يعرقل مساهمتها في التنمية، وتضخم الشعور بالذنب، والخجل والانطواء والعزلة وفقدان الثقة بالنفس واحترام الذات "مما اضطرت المرأة بشكل كبير الى الرجوع الى الوراء، والوقوف خلف الرجل في جميع الامور مرة اخرى".

ونوهت الى "تزايد الانتحار لدى الفتيات في الاونة الاخيرة، بسبب الضغوطات التي تتعرض لها الفتاة من قبل المجتمع والمنزل، وحتى في دوائر الحكومية، وتواجه الكثير من الانتقادات على اي تصرف ينتج عنها، مما جعلها تتخوف من الحديث حتى وإن كانت على حق".وحذرت من تزايد حالات قتل النساء وتسجيل تلك الجرائم انتحارًا مما يؤدي الى افلات الجناة، مع ان القانون العراقي يتسامح بشكل كبير مع مرتكبي "جرائم الشرف".

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

خيال الجواهري تؤكد بأن التقاليد الحادّة ضد المرأة تدفعها للوراء خيال الجواهري تؤكد بأن التقاليد الحادّة ضد المرأة تدفعها للوراء



 فلسطين اليوم -

هيفاء وهبي تتألّق بفستان مرصع بالكريستال

القاهرة - فلسطين اليوم
هيفاء وهبي خطفت الأنظار بالتزامن مع احتفالها بعيد ميلادها بأناقتها ورشاقتها التي ظهرت بها خلال حفلها الأخير الذي أحيته في قطر، حيث أبهرت النجمة اللبنانية جمهورها على المسرح بطلتها اللامعة بفستان مرصع بالكامل بحبات الكريستال، وبهذه الإطلالة تعود هيفاء وهبي لستايل الفساتين المجسمة التي تتباهي من خلالها بجمال قوامها وهو التصميم الذي كانت تفضله كثيرا أيقونة الموضة، وذلك بعد اعتمادها بشكل كبير على صيحة الجمبسوت التي أطلت بها في معظم حفلاتها السابقة. هيفاء وهبي سحرت عشاقها في أحدث ظهور لها على المسرح خلال حفلها الأخير بقطر بإطلالة جذابة بتوقيع نيكولا جبران، حيث اعتمدت أيقونة الموضة مجددا التصميم المحدد للقوام مع الخصر الذي يبرز بقصته الضيقة مع الحزام جمال قوامها، حيث تمايلت هيفاء وهبي على المسرح بأسلوبها الأنثوي المعتاد بف...المزيد

GMT 00:13 2020 الخميس ,09 تموز / يوليو

تجاربك السابقة في مجال العمل لم تكن جيدة

GMT 00:15 2020 الخميس ,09 تموز / يوليو

يحذرك هذا اليوم من المخاطرة والمجازفة

GMT 11:15 2020 الإثنين ,20 إبريل / نيسان

بريشة : علي خليل

GMT 17:36 2020 الثلاثاء ,27 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج الجوزاء الإثنين 26 تشرين الثاني / أكتوبر 2020

GMT 02:23 2018 الإثنين ,05 شباط / فبراير

تعرفي على طرق تنظيف الباركيه والعناية به

GMT 06:23 2017 الجمعة ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

كارلي كلوس تظهر في بريدجستون بثوب برتقالي

GMT 21:17 2017 الثلاثاء ,31 تشرين الأول / أكتوبر

الاعب لوكاس بيليا يتعرض للإصابة قبل لقاء آيك أثينا

GMT 01:40 2016 الثلاثاء ,20 أيلول / سبتمبر

سلطة الشنكليش

GMT 00:35 2017 الأربعاء ,13 أيلول / سبتمبر

مصور يربح دعوى "سيلفي القرد" ويتبرع للجمعيات

GMT 09:33 2017 الأحد ,29 كانون الثاني / يناير

مجوهرات "كرمنتيز krementez" تطرح مجموعتها الساحرة للمرأة
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday