أطفال أوغندا يعانون من خلل نفسي بسبب تعرضهم للأسر على يد جيش الرب
آخر تحديث GMT 13:46:26
 فلسطين اليوم -

رسوماتهم بدت واضحة لا تتناسب أبدًا مع براءة سنهم الصغير

أطفال أوغندا يعانون من خلل نفسي بسبب تعرضهم للأسر على يد "جيش الرب"

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - أطفال أوغندا يعانون من خلل نفسي بسبب تعرضهم للأسر على يد "جيش الرب"

طفل مجند في أوغندا
لندن ـ ماريا طبراني

كشفت صحيفة "الإندبندنت" البريطانية، عن  تقرير حول الخلل النفسي الذي خلفه الأسر في الأطفال في أوغندا، والتي بدت واضحة في رسوماتهم التي لا تتناسب أبدًا مع براءة سنهم الصغير.

وجاءت رسومات الأطفال عبارة عن ميليشيا تطلق النار على الأسرى في وسط الأشجار، ومروحيات الجيش تطلق النار على الأعداء، وأدغال وسط أفريقيا مشتعلة بالنيران، وكان هؤلاء الأطفال اختطفوا مع والديهم على يد جيش الرب للمقاومة (LRA) في شمال أوغندا، حيث قضوا العديد من سنوات حياتهم في الأدغال ماشيين حفاة الأقدام حاملين أحمال ثقيلة لقادة التنظيم، أو حتى القتال من أجل الميليشيات.

ويتواجد هؤلاء الأطفال في مركز تأهيل الحرب في غولو، حيث يتم استخدام الفن كعلاج، جنبًا إلى جنب مع غيرها من التدخلات، لمساعدة المختطفين على التصالح مع ماضيهم المريع، والتعامل مع وصمة العار التي تحيط بهم لدى عودتهم.

ويعتقد أن حوالي 30 ألف شخص قد اختطفوا منذ عام 1986 من قبل جيش المتمردين بقيادة زعيم الحرب جوزيف كوني، وهذا يشمل الآلاف من الأطفال، الفتيان منهم أصبحوا جنودًا والفتيات أصبحن زوجات للمجندين قسريًا، وقد ولد أكثر من 1200 طفل لتلك الزيجات.

واستقبل المركز في جولو 15000 مختطف سابق منذ عام 1995، رغم أن الكثير منهم لديهم إصابات جسدية، إثر الطلقات النارية أو شظايا القنابل، إضافة إلى الضرر النفسي الذي يحاول المركز إصلاحه، وقضى بعض هؤلاء المختطفين أغلب حياتهم في الأسر، أحدهم قضى 18 عامًا، وكانوا يجبرون على الإغارة على أهالي قريتهم من أجل الاستيلاء على الطعام والنقود، وهذا ما يبرر سبب الكراهية وعدم الترحيب بهم لدى عودتهم، إلى جانب شعور هؤلاء الأطفال بانعدام الهوية، فالأطفال الذين ولدوا في الأسر يسألون: هل أنا أوغندي؟ هل أنا سوداني؟ هل أنا وليد الأدغال؟ والغالبية منهم لا يعرفون من أبوهم، والعديد من العائدين يجدون أنهم من الأسهل الاختلاط فيما بينهم، وكثيرًا ما يعودون إلى المركز على الرغم من مرور أشهر وسنوات على رحيلهم منه.

ويوجد داخل المركز جمعية خيرية أصغر تسمى Watye Ki Gen ، لتساعد على تحسين فرص العمل للنساء، اللاتي تعانين من صعوبة الزواج في المجتمع الذي ينظر إليهن على أنهن مجرمات.

 

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أطفال أوغندا يعانون من خلل نفسي بسبب تعرضهم للأسر على يد جيش الرب أطفال أوغندا يعانون من خلل نفسي بسبب تعرضهم للأسر على يد جيش الرب



GMT 07:28 2020 الإثنين ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف على أسرار قرية "شالي" المصرية حصن "واحة سيوة" المنيع

GMT 08:14 2020 الخميس ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف على خفايا وأسرار رموز قلعة حلب الأكبر في العالم

GMT 07:51 2020 الثلاثاء ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

العثور على أثر نادر في القدس يعود إلى العصر الفاطمي

GMT 12:43 2020 السبت ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

الموت يُغيب أبرز الكتاب الساخرين في روسيا عن عمر 86 عامًا

GMT 12:20 2020 الأربعاء ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

سوق القيصرية" قصة واحد من أقدم الأسواق التاريخية في السعودية

GMT 06:58 2020 الإثنين ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

مساعٍ مصرية لاستعادة رأس نفرتيتي من ألمانيا
 فلسطين اليوم -

أبرزها ذلك الفستان الأزرق الذي تألقت به كيت ميدلتون من "زارا"

10 إطلالات لسيدات العائلات الملكية في متناول اليد تعرفي عليها

لندن ـ فلسطين اليوم
على الرغم أن خزانة ملابس سيدات العائلات الملكية تحتوي على فساتين باهظة الثمن، لكن هن أيضا يتألقن بأزياء بأسعار ذات ثمن قليل وفي متناول اليد، ويمكن لأي من السيدات الوصول لها بسهولة في العلامات التجارية المختلفة مثل زارا "Zara"، وجاب " Gap" وتوب شوب "Topshop" وغيرها المنتشرة في جميع أنحاء العالم، ونستعرض معًا في السطور التالية 10 إطلالات لسيدات العائلات الملكية تقل تكلفتها عن 100 دولار، لتبقى في متناول اليد. كيت ميدلتون في أول ظهور لكيت ميدلتون دوقة كامبريدج، في إجازة شهر العسل، طلت بفستان أزرق من زارا "Zara " بحوالي 90 دولار، وهو لم يبقى على الموقع الإلكتروني للعلامة التجارية كثيرا، إذ نفذ من الأسواق سريعا، وفي زيارة لدوقة كامبريدج، إلى نيوزيلندا ارتدت قميص كاروهات مريح من "Gap"، وهو عادة يباع بسعر 54.95 دولار، إلا أن ...المزيد
 فلسطين اليوم - طيران الإمارات يبدأ تسيير رحلات يومية إلى تل أبيب آذار المقبل

GMT 09:39 2020 الإثنين ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

ليلة رعب تعيشها 5 ولايات في الجزائر إثر سلسلة هزات أرضية قوية
 فلسطين اليوم - ليلة رعب تعيشها 5 ولايات في الجزائر إثر سلسلة هزات أرضية قوية

GMT 07:11 2020 الخميس ,29 تشرين الأول / أكتوبر

الاحتلال يفرج عن 7 أسرى من الضفة الغربية

GMT 16:06 2020 الأربعاء ,01 إبريل / نيسان

تنعم بحس الإدراك وسرعة البديهة

GMT 06:31 2018 الإثنين ,15 كانون الثاني / يناير

سيات تطبِّق تكنولوجيا جديدة وتعود للمنافسة

GMT 08:16 2016 السبت ,30 إبريل / نيسان

"ناسا" تعرض صور "مكعب أحمر" لامع في الفضاء

GMT 09:55 2017 الأحد ,08 تشرين الأول / أكتوبر

نانسي عجرم تحي حفلة افتتاح العاصمة الإدارية الجديدة

GMT 19:47 2014 الجمعة ,03 تشرين الأول / أكتوبر

مستشفى نمرة العام يستقبل 107 حجاج من جنسيات مختلفة

GMT 00:18 2015 الجمعة ,06 تشرين الثاني / نوفمبر

علي النادي يؤكد عدم تهاون شرطة المرور مع سيارات "الغاز"

GMT 07:01 2020 الإثنين ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

الاحتلال يعتقل شابا من بلدة سلوان

GMT 07:55 2018 الجمعة ,14 أيلول / سبتمبر

حلا كيك الماربل بالكريمة وتغليفة الشوكولاتة
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday