علماء يبحثون عن طريقة لتخليد البشر بحفظ أدمغة خنازير حية خارج أجسامهم
آخر تحديث GMT 10:31:20
 فلسطين اليوم -

خطوة تمهّد الطريق لربط العقول بالأنظمة الاصطناعية في يوم من الأيام

علماء يبحثون عن طريقة لتخليد البشر بحفظ أدمغة خنازير حية خارج أجسامهم

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - علماء يبحثون عن طريقة لتخليد البشر بحفظ أدمغة خنازير حية خارج أجسامهم

حفظ أدمغة خنازير حية خارج أجسامهم
لندن ـ سليم كرم

كشف الباحثون عن تجربة جديدة مثيرة للجدل, حيث تم حفظ أدمغة الخنازير حية خارج أجسادهم للمرة الأولى، وأوضحوا أن أدمغة المئات من الخنازير بقيت على قيد الحياة لمدة تصل إلى 36 ساعة بعد قطع رؤوس تلك الحيوانات, ويمكن للتجارب الجذرية هذه أن تمهّد الطريق لعمليات زرع الدماغ وقد تسمح في يوم من الأيام للبشر بأن يصبحوا خالدين من خلال ربط عقولنا بالأنظمة الاصطناعية بعد أن تزهق أجسامنا الطبيعية.

- قطع رأس خنزير وتوصيلها بنظام اصطناعي لضخ الدم الدماغ:

وكشف العالم الدكتور نيناد سستان، الذي قاد فريق جامعة ييل، عن الأمر في اجتماع في المعاهد الوطنية للصحة في بيثيسدا، ميريلاند, حيث تمكّن الباحثون من قطع رؤوس ما بين 100 و 200 خنزير بنجاح وإحياء أدمغتهم أثناء فصلهم عن الجسم, وتم توصيل الأعضاء بنظام مغلق الدائرة أطلق العلماء عليه اسم "BrainEX" الذي يضخ المناطق الرئيسية بالدم الاصطناعي الغني بالأوكسجين للحفاظ على الحياة, وفيما وصفه الدكتور سستان بأنه "مُحيّر العقل وغير مُتوقع"، تم العثور على مليارات الخلايا في العقول التي ما زالت على قيد الحياة وبصحة جيدة.

- من الممكن أن تبقى العقول حية إلى أجل غير مسمى:

وقال للمعهد الوطني للصحة إنه من الممكن أن تبقى العقول حية إلى أجل غير مسمى، وأنه يمكن اتخاذ خطوات إضافية لاستعادة الوعي، كما أضاف عالم الأعصاب أن فريقه اختار ألا يحاول لأن "هذه منطقة مجهولة", لأن المواد الكيميائية المضافة لمنع التورم أثناء هذا الإجراء من المُرجّح أن تحظر الوعي إلى أجل غير مسمى, وهذا يعني أنه قد لا يكون من الممكن للفريق أن ينشط العقول التي لا تزال "تفكر" باستخدام أساليبها الحالية, ووفقا للدكتور سيستا، فإن أدمغة التي كانوا يعملون عليها لم تكن حية أو واعية على الإطلاق", وقال، وفقا لتقرير معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا، "إن دماغ الحيوان لا يدرك أي شيء، أنا واثق للغاية من ذلك".

- هذه هي المرة التي يُحتفظ بها بدماغ خنزير معمليًا:

أظهرت أبحاث سابقة أنه من الممكن إبقاء أدمغة عدد من الثدييات حية بعد إزالة هذا العضو من الجسم, وفي عام 1928 قام باحثون سوفييتون بقطع رأس الكلب وحفظوه جزئيًا من خلال ربط الأوعية الدموية الرئيسية بجهاز دوران اصطناعي, وقد احتفظ باحث في جامعة نيويورك بدماغ خنزير جيني في سائل خاص لعدة أيام في عام 1993, لكن البحث الجديد، الذي تم تقديمه للنشر في مجلة علمية، هو أول مرة يتم فيها حفظ دماغ خنزير خارج الجسم, وهذه التجربة جيدة لأن أدمغة الخنازير بها تشابه لافت في الطريقة التي تعمل بها العقول البشرية.

- ما زال زرع دماغ في جسد جديد غير ممكن:

وفقا للدكتور ستيف هيمان، الباحث في الدماغ في معهد برود في كامبريدج، ماساشوستس، والذي كان من بين الذين تم إطلاعهم على العمل، كان الدماغ المُستخدم في الدراسة من الناحية الفنية على قيد الحياة, وقا: 'قد تتضرر هذه العقول، ولكن إذا كانت الخلايا على قيد الحياة، فهو عضو حي, إنه تحت أقصى درجات التقنية، ولكن ليس مختلفًا عن الحفاظ على الكلية", ولكن رغم هذا الاكتشاف، فإن زرع دماغ في جسد جديد ما زال "غير ممكن عن بعد".

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

علماء يبحثون عن طريقة لتخليد البشر بحفظ أدمغة خنازير حية خارج أجسامهم علماء يبحثون عن طريقة لتخليد البشر بحفظ أدمغة خنازير حية خارج أجسامهم



GMT 05:27 2018 الخميس ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

اكتشاف أسرار ابتلاع الأرض لكميات هائلة من المياه

GMT 07:10 2018 الخميس ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

دراسة تكشف عن سر مثير بشأن عصور الديناصورات

GMT 02:52 2018 الأحد ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

الثعلب الرمادي النادر يظهر للمرة الأولى منذ ربع قرن

GMT 03:02 2018 السبت ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

"ترقق السحب" أفضل طريقة لمحاربة الاحترار العالمي

GMT 01:14 2018 الجمعة ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

ارتفاع درجات الحرارة يقضي على ذبابة "تسي تسي" الخطرة
 فلسطين اليوم -

بدت وكأنها في جلسة تصوير أكثر من كونها تقضى وقتًا

كايلى جينر وابنتها بكامل أناقتهما في رحلة للتزلج

واشنطن - فلسطين اليوم
كعادتها لا تترك نجمة تليفزيون الواقع كايلى جينر أى فرصة دون مشاركة جمهورها صورها مع ابنتها الصغيرة ستورمى، والتى تقابل بكثير من الإعجاب والحب، فقد شاركت كايلى متابعيها عبر حسابها الرسمى على إنستجرام بصور لها مع ابنتها الصغيرة خلال رحلة لهما للتزلج على الجليد. ظهرت كايلى أنيقة أكثر من أى وقت مضى، حيث ارتدت بدلة ثلجية أظهرت جسدها الممشوق.وضمت كايلى شعرها فى كعكة أنيقة مع استخدام مكياج كامل وأقراط ضخمة، فبدت وكأنها فى جلسة تصوير أكثر من كونها تقضى وقتًا مرحًا مع صغيرتها.  وفى الوقت نفسه ارتدت طفلتها بدلة منتفخة بيضاء مع فرو أسود ناعم وخوذة لحمايتها من البرد والسقوط. وقد يهمك أيضًا: كيلي جينر وابنتها "ستورمي" خلال كواليس جلسة تصوير أكثر 10 نساء مشاهير مُؤثِّرات في عالم الأزياء لعام 2018  ...المزيد

GMT 10:11 2019 الأحد ,08 كانون الأول / ديسمبر

6 نصائح لاختيار ديكور غرف نوم الأطفال الأنسب للتوأم
 فلسطين اليوم - 6 نصائح لاختيار ديكور غرف نوم الأطفال الأنسب للتوأم

GMT 14:51 2019 الخميس ,05 كانون الأول / ديسمبر

عودة فابيو جونيور إلى الملاعب بعد غياب دام 7 أعوام

GMT 17:16 2019 الأحد ,01 كانون الأول / ديسمبر

علي فرج والوليلي على قمة التصنيف العالمي للإسكواش

GMT 13:03 2019 الأحد ,01 كانون الأول / ديسمبر

صورة مسربة لترتيب اللاعبين في جائزة الكرة الذهبية

GMT 16:04 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

"فرانس فوتبول" تستعرض مهارات وأهداف محمد صلاح فى 2019

GMT 15:55 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

باريس سان جيرمان يجهّز عرضًا خياليًا لضم محمد صلاح

GMT 00:49 2019 الأحد ,01 كانون الأول / ديسمبر

قوات الإحتلال تعتقل أسيرا محررا من اليامون

GMT 09:27 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تجنب الخيبات والارتباك وحافظ على رباطة جأشك

GMT 14:37 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تجد نفسك أمام مشكلات مهنية مستجدة

GMT 18:33 2015 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

فوائد الزعتر لطرد الغازات من المعدة

GMT 07:07 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تعيش أجواء إيجابية ومهمة في حياتك المهنية والعاطفية

GMT 07:22 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

الوضع مناسبٌ تماماً لإثبات حضورك ونفوذك

GMT 09:14 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تتحدى من يشكك فيك وتذهب بعيداً في إنجازاتك

GMT 07:39 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تعيش أجواء مهمة في حياتك المهنية والعاطفية

GMT 13:32 2017 السبت ,30 كانون الأول / ديسمبر

​المطران عطا الله حنا يستقبل وفدًا مِن مسيحيي قطاع غزة

GMT 19:22 2019 السبت ,19 كانون الثاني / يناير

نصائح يجب أخذها في الاعتبار عند وضع العطور في طبقات

GMT 09:06 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تعيش أجواء هادئة في حياتك المهنية والعاطفية

GMT 10:12 2017 الأحد ,02 تموز / يوليو

الاهلي السعودي يخوض 4 وديات في معسكر النمسا

GMT 09:08 2016 الأحد ,10 إبريل / نيسان

سما المصري تنشر صورا مخلة على موقع "فيسبوك"

GMT 04:25 2016 الجمعة ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

تجنب الطبخ على درجات حرارة عالية للوقاية من أمراض القلب
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday