تفجير إسطنبول التطرفى ضربة قوية للاقتصاد التركي
آخر تحديث GMT 11:33:54
 فلسطين اليوم -
نتائج التحقيق في عملية دوليب تظهر أن العبوة زرعت في المكان ولم تُلقى المتحدث باسم جيش الاحتلال يؤكد أن قوات الجيش نصبت الحواجز على الطرقات وعززت المنطقة بمزيد من القوات بعد عملية دوليف نتنياهو يتلقى تحديثات منتظمة استخباراتية حول العملية وجهود الاستخبارات للقبض على المنفذين، وفي الدقائق القادمة سيعقد جلسة مشاورات أمنية مع قادة المنظومة الأمنية والعسكرية جيش الاحتلال يؤكد أن الإنفجار في عين بوبين وقع بسبب انفجار عبوة ناسفة يدوية الصنع بالمكان قوات الاحتلال تطلق النار تجاه منازل المواطنين شرق بلدة خزاعة جنوب قطاع غزة وزراء وأعضاء كنيست يدعون لفرض السيادة على الضفة واغتيال قادة حماس في غزة كرد على العملية قوات الاحتلال تقوم بإغلاق حاجز 17 قرب قرية عين عريك غرب رام الله. الناطق باسم الجيش الإسرائيلي يؤكد أن الهجوم التفجيري في مستوطنة دوليب صعب للغاية الإعلان رسميًا عن مقتل المستوطنة المصابة في الحدث قرب دوليب ليبرمان يؤكد أن عملية رام الله تُشكل صفعة على وجه حكومة نتنياهو
أخر الأخبار

تفجير إسطنبول التطرفى ضربة قوية للاقتصاد التركي

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - تفجير إسطنبول التطرفى ضربة قوية للاقتصاد التركي

تفجير إسطنبول ا
انقره - أ.ش.أ

وصفت مجلة "تايم" الأمريكية التفجير الدموي الذي نفذه تنظيم "داعش" في إسطنبول بأنه يهدد بتوجيه ضربة قوية لقطاع السياحة الذي يعد جزءا من الاقتصاد التركي في الوقت الذي حذرت فيه الحكومة الألمانية مواطنيها هناك من التواجد في تجمعات في المعالم التاريخية الرئيسية، وبدأت بعض وكالات السياحة في إلغاء رحلات مسافرين متجهين إلى تركيا دون تحميلهم أعباء مالية.

وقالت المجلة - في سياق تقرير نشرته اليوم الأربعاء، على موقعها الإلكتروني - إن الهجوم، الذي استهدف تجمهرا لسياح ألمان أسفر عن مقتل 10 أشخاص وإصابة 15 بجروح، بدا أنه مخطط له لإلحاق الضرر بقطاع السياحة التركي البالغ دخله 30 مليار دولار.

ولفتت المجلة إلى أن جميع القتلى من السياح الآجانب ومن بينهم 8 ألمان على الأقل بحسب تقارير، حيث يشكل السياح الألمان نسبة كبيرة من السياحة الوافدة إلى تركيا وقد زار ما يزيد على 5 ملايين ألماني تركيا العام الماضي.

وفي تعليقه على الحادث، قال وزير الخارجية الألماني فرانك فالتر شتاينماير إنه "على مدار الكثير من الأعوام، نحن الألمان لم نتلق ضربة قوية بهذا الشكل كما حدث في حادث إسطنبول".

وأضافت المجلة أنه "بحسب سونر كاجابتاي، مدير البرنامج التركي في معهد واشنطن، فإنه باستهداف الألمان، هدد الهجوم بإطلاق رد فعل قوي ضد سياسة المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل المؤيدة للاجئين السوريين".. وأضاف "عن طريق جلب الحرب إلى إسطنبول، فإن "داعش" يستهدف أيضا تقويض التعاون التركي - الأمريكي بشكل استباقي ضد التنظيم".

 

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تفجير إسطنبول التطرفى ضربة قوية للاقتصاد التركي تفجير إسطنبول التطرفى ضربة قوية للاقتصاد التركي



ظهرت دون مكياج معتمدة تسريحة الكعكة وأقراط هوب

جينيفر لوبيز تُثير الجدل بين متابعيها بارتداء حقيبة من هيرميس

واشنطن - فلسطين اليوم
لا خلاف على جاذبية النجمة العالمية "جينيفر لوبيز"، فعلى الرغم من بلوغها سن الـ 50، إلا أنها تحتفظ بشبابها ورشاقتها المثيرين لغيرة الجميع داخل الوسط الفني وخارجه. هذا ولا تتخلى جينيفر عن أناقتها، حتى إذا كانت ذاهبة للجيم، فقد رصدتها عدسات الباباراتزي الخميس، وهي تذهب إلى الجيم في "ميامي" بإطلالة أثارت دهشة الكثيرين. فبالإضافة إلى ما ارتدته من ليغينغ أسود أبرز رشاقة ساقيها وتوب أبيض من علامة Guess، أكملت جينيفر إطلالتها الرياضية بحقيبة هيرميس فاخرة تبلغ قيمتها 20 ألف دولار، ما أثار دهشة واستغراب رواد الإنترنت، فقال أحدهم: "تحلم الكثيرات باقتناء مثل تلك الحقيبة"، كما قال آخر: "ما هذا، أتذهبين إلى الجيم بحقيبة ثمنها 20 ألف دولار!". وجنبًا إلى جنب مع حقيبتها الباهظة، لم تفوت "جيه لو" الفرصة لاستعراض سيارتها ال...المزيد

GMT 18:41 2019 الإثنين ,19 آب / أغسطس

يوفنتوس يضع خطة خطف بوجبا في صيف 2020

GMT 16:55 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك أمور إيجابية خلال هذا الشهر

GMT 08:51 2016 الأحد ,16 تشرين الأول / أكتوبر

الروسية جوليا فينس شبيهة "باربي" ترفع 120 كلغ

GMT 02:16 2015 الثلاثاء ,03 تشرين الثاني / نوفمبر

"الوعد" مسلسل جديد تقدمه مي عز الدين في رمضان المقبل
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday