سنوار يتبع سياسات واقعية غير عسكرية لتحسين أحوال سكان قطاع غزة
آخر تحديث GMT 18:19:57
 فلسطين اليوم -
رئاسة الحكومة العراقية تعلنأن وزيرالدفاع الأميركي أكد احترام واشنطن للسيادة العراقية وأن القوات الأميركية تدخل وتخرج من العراق بإذن الحكومة تحديد موعد بدء محاكمة المتهمين في هجوم "شارلي إبدو" في فرنسا ترامب يقول إن الإدارة الأميركية السابقة فوتت فرصة رحيل الأسد وزارة الخزانة الأميركية ترفع العقوبات عن وزراء الداخلية والدفاع والطاقة في تركيا وزارة الدفاع الروسية تقول إن قاعدة الشرطة العسكرية الروسية ربما تقام قرب مدينة كوباني السورية الرئيس الأميركي دونالد ترامب يؤكد على سورية وتركيا العمل لضمان عدم سيطرة تنظيم داعش على الأراضي مجددا الرئيس الأميركي دونالد ترامب سيرفع العقوبات الأميركية عن تركيا إلا إذا حدث شيء لا يسره إصابات بحادثة طعن في مدينة مانشستر في بريطانيا روسيا تعلن استعدادها للتوسط في أزمة "سد النهضة" بين مصر وإثيوبيا أردوغان يؤكد أن وحدات حماية الشعب الكردية لن تبقى تحت "عباءة النظام" على الحدود السورية
أخر الأخبار

اقترب من القاهرة وابتعد عن الاستثمار في الأنفاق ليواجه الوضع المتردي

سنوار يتبع سياسات واقعية غير عسكرية لتحسين أحوال سكان قطاع غزة

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - سنوار يتبع سياسات واقعية غير عسكرية لتحسين أحوال سكان قطاع غزة

يحيى سنوار
القدس المحتلة ـ ناصر الأسعد

أصبح يحيى سنوار واقعيا أكثر بعد سبعة أشهر من انتخابه كزعيم لحماس في قطاع غزة، حيث كان يكافح من أجل التعامل مع الوضع الإنساني المتردي في المقاطعة، وتخفيض الموازنة العسكرية لكتائب عز الدين القسام، ويعتبر يحيي واحدا من أكثر قادة حماس الذين يرفضون أي شكل من أشكال المصالحة مع إسرائيل. وقد أدى صعود سينوار إلى السلطة من الجناح المسلح للمجموعة إلى تصعيد المخاوف من أن تتجه إسرائيل والمنظمة الإرهابية إلى حرب أخرى. 

ويذكر أن سينوار الذي أُطلق سراحه في مبادلة سجناء شاليت مع إسرائيل بعد أكثر من عشرين عاما في السجن، هو صانع القرار الرئيسي للمجموعة وعضو القيادة التنفيذية الذي يصوغ السياسات. وأظهر انتخابه كزعيم للجماعة في غزة أن الجناح العسكري لحركة حماس، كتائب عز الدين القسام، له الآن تأثير أكبر من القيادة السياسية.

إن قطاع غزة الذي دمر بعد عدة حروب مع إسرائيل، يعاني من أزمة إنسانية حادة، ونقص في الوقود لتوليد الكهرباء، ومرافق المياه والصرف الصحي عند توقف التيار الكهربائي. ووفقا للتقييمات، تصرفت إسرائيل بحكمة عندما لم تتدخل في أزمة الكهرباء في الصيف الماضي في غزة، مما أدى إلى اتخاذ حماس خطوة استثنائية ودفع ملايين الشيكل إلى مصر لاستيراد الوقود. وبالإضافة إلى ذلك، هناك زيادة كبيرة في معدلات البطالة، ولا سيما بين الشباب. ويحصل أولئك المحظوظون بما فيه الكفاية للعثور على عمل على متوسط ​​رواتب يزيد قليلا عن 400 دولار شهريا، ولكن ما يقرب من 80٪ من سكان غزة يحصلون على شكل من أشكال المعونة.

وقد أثارت حماس في الماضي مواجهات مع إسرائيل للفت الانتباه عن القضايا الداخلية. ووفقا للتقييمات، فإن حماس في ظل سينوار خفضت موازنة جناحها العسكري من 200 مليون دولار في عام 2014 إلى نحو 50 مليون دولار.
 في عام 2017. ومع ذلك، فإن إيران، التي جمدت دعمها المالي لحماس في قطاع غزة بعد أن رفضت الجماعة دعم نظام الأسد في عام 2012، يقال الآن إنها توفر لكتائب عز الدين قسام نحو 60 مليون دولار - 70 مليون دولار. وقال سينوار في أغسطس/آب الماضي إن العلاقات قد استعيدت وأن الجمهورية الإسلامية "أكبر داعم مالي وعسكري" للجناح العسكري لحماس.

كما غيرت حماس عقيدتها العسكرية في عهد سينوار، وبناء مخابئ وأنفاق أكثر تحت الأرض في غزة لأغراض دفاعية بدلا من الاستثمار في أنفاق الهجوم التي تعبر إلى إسرائيل. ويعتقد أن حماس قد فهمت أنه لن يتمكن أي نفق من عبور حاجز إسرائيل الجديد تحت الأرض، الذي يحتوي على نظام من أجهزة الاستشعار والرصد المتقدمة للكشف عن الأنفاق، ويقترن بسياج 6 أمتار فوق سطح الأرض مماثل للسياج الواحد التي تمتد على طول الحدود المصرية. 

ووفقا لجيش الدفاع الإسرائيلي، فإن الحاجز الذي سيكتمل في غضون عامين ويمتد إلى البحر الأبيض المتوسط ​​لوقف التسلل الإرهابي عن طريق البحر، سيغير الواقع على الأرض لكل من إسرائيل وحماس. خلال حرب عام 2014 (عملية الجرف الصامد)، ترك سكان المناطق الحدودية في غزة مرعبين بعد مقتل عدة جنود من قبل إرهابيي حماس عندما خرجوا من الأنفاق العدة المحفورة في إسرائيل.

وتواصل حماس استثمار قوة عاملة وأموال كبيرة في نظام النفق الذي يستخدم ثلاثة مراكز - مراكز قيادة وتخزين للأسلحة؛ وأنفاق هجومية تستخدم للهجمات على إسرائيل؛ وأنفاق التهريب مع سيناء، التي لا تزال الجماعة تستخدمها لتهريب الأسلحة والمواد الخام إلى الجيب المحاصر. كما دفعت الأزمة الإنسانية في قطاع غزة حماس إلى التوفيق بين خلافاتها مع القاهرة. ووفقا لتقارير وسائل الإعلام المصرية، فإن حماس، وهي الفرع الفلسطيني من جماعة الإخوان المسلمين - وهي مجموعة محظورة في مصر - من المقرر أن تفتتح مكتبا في القاهرة وتعين ممثلا دائما هناك لتسهيل الاتصال والتنسيق، وبخاصة في المسائل الأمنية والسياسية .

وفي حين أن تقييم مؤسسة الدفاع هو أن حماس ليست مهتمة بحرب في الوقت الحالي، فإن الكثيرين من أنصار الدولة الإسلامية في قطاع غزة، فضلا عن الكثيرين من أعضاء حماس، عبروا إلى سيناء، متطلعين لتنفيذ هجمات إرهابية. وتقع إسرائيل على بعد 240 كم. الحدود مع سيناء وتعاونت بشكل وثيق مع القاهرة في الحرب ضد "داعش" في شبه الجزيرة. هناك مخاوف أيضا من أن الحرب الأهلية في سورية تقترب من نهايتها، وقد يذهب الكثيرين من مقاتلي "داعش" إلى سيناء والانضمام إلى الجماعة التابعة لها، والتي على الرغم من صغر حجمها، هي واحدة من امتيازات الدولة الإسلامية الأكثر فعالية، وتنفيذ الكثير من الهجمات على قوات الأمن المصرية.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

سنوار يتبع سياسات واقعية غير عسكرية لتحسين أحوال سكان قطاع غزة سنوار يتبع سياسات واقعية غير عسكرية لتحسين أحوال سكان قطاع غزة



اقتصر على حوالي 150 من أفراد العائلة والأصدقاء

سيينا ميلر تلفت الأنظار في حفل زواج جنيفير لورانس

واشنطن ـ رولا عيسى
في أي حفل زفاف تتوجّه الأنظار إلى العروس بفستانها الأبيض، لكن عندما تكون النجمة سيينا ميلر Sienna Miller من المدعوين وتطلّ بالأحمر فهي بالتأكيد ستسرق بعض الأنظار منها. ففي حفل زفاف الممثلة جنيفير لورانس Jennifer Lawrence  وكوك ماروني Cooke Maroney الذي اقتصر على حوالى 150 من افراد العائلة والأصدقاء واقيم في رود ايلاند، تألّقت سيينا ميلر بين الحضور بفستان ماكسي طويل بأسلوب بوهيمي باللون الأحمر من تصميم Johanna Ortiz. إطلالة ميلر تميّزت بقصة الأكتاف off-the-shoulder مع الأكمام المنفوخة. أقرأ ايضــــــــاً : سيينا ميلر وجيك جيلينهال يشاركان في لجنة تحكيم مهرجان "كان" وأكملت سيينا الاطلالة بتسريحة الشعر المرفوع وزيّنته بأكسسوار شعر ذهبيّ ناسب لون شعرها، وتابعت باللون الذهبي بإختيارها حذاء مفتوحاً من هذا اللون. ومن بين الحضور أيضاً الممثلة إيما ستون Emm...المزيد

GMT 06:19 2019 الأربعاء ,23 تشرين الأول / أكتوبر

تصميمات أساسية من عرض "فندي" لإطلالتك لموسم ربيع وصيف 2020
 فلسطين اليوم - تصميمات أساسية من عرض "فندي" لإطلالتك لموسم ربيع وصيف 2020

GMT 03:49 2019 الأربعاء ,23 تشرين الأول / أكتوبر

إنجلترا الثانية عالميًا كأفضل وجهة سياحية لعام 2020
 فلسطين اليوم - إنجلترا الثانية عالميًا كأفضل وجهة سياحية لعام 2020

GMT 07:12 2019 الثلاثاء ,22 تشرين الأول / أكتوبر

أفكار مميزة لديكور تلفزيون مودرن في غرفة المعيشة
 فلسطين اليوم - أفكار مميزة لديكور تلفزيون مودرن في غرفة المعيشة

GMT 06:03 2019 الثلاثاء ,22 تشرين الأول / أكتوبر

زوج مشاعل الشحي يعلِّق على زوجته بعد خلعها للحجاب
 فلسطين اليوم - زوج مشاعل الشحي يعلِّق على زوجته بعد خلعها للحجاب

GMT 16:01 2019 الإثنين ,21 تشرين الأول / أكتوبر

رئيس سموحة يؤكد أنه ضد التطاول على رئيس الأهلي

GMT 11:51 2019 السبت ,19 تشرين الأول / أكتوبر

نتائج متميزة للمصارعة المغربية في البطولة العربية

GMT 07:11 2019 الخميس ,17 تشرين الأول / أكتوبر

ميسي يتسلم جائزة الحذاء الذهبي لأفضل هدّاف في أوروبا

GMT 05:37 2018 الخميس ,06 كانون الأول / ديسمبر

أبرز النصائح لحماية العين من اضرار المكياج

GMT 16:15 2017 السبت ,30 كانون الأول / ديسمبر

جيرارد بيكيه يتشاجر مع مصوّر في نيويورك اتبعه بسيارته

GMT 10:43 2019 الخميس ,18 إبريل / نيسان

الرشيدي يكشف سر تأهله لأولمبياد طوكيو
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday