القرود تبذل الوقت والجهد لمعاقبة أقرانها حال اتباع سلوكيات مُشينة
آخر تحديث GMT 06:22:27
 فلسطين اليوم -

اختبار 14 زوجًا بالإشارات البصرية الخاصة بالثواب أو العقاب

القرود تبذل الوقت والجهد لمعاقبة أقرانها حال اتباع سلوكيات مُشينة

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - القرود تبذل الوقت والجهد لمعاقبة أقرانها حال اتباع سلوكيات مُشينة

القرود يعاقبون أقرانهم الآخرين الذين يأخذون أكثر من نصيبهم العادل
لندن - ماريا طبراني

كشفت دراسة بحثية حديثة أن القرود تعاقب الآخرين ممن يحصلون على أكثر مما يستحقون، لاسيما القرد الكبوشي الذي يستخدم الحبل لقلب طاولة الطعام الخاصة بقرد آخر، في حين أن الشمبانزي يفعل ذلك فقط إذا ما شعر بارتكاب جريمة من قِبل قرد آخر مثل سرقة الطعام.

القرود تبذل الوقت والجهد لمعاقبة أقرانها حال اتباع سلوكيات مُشينة

ويعتقد الباحثون أن سمة الحقد البشري قد تعود إلى أبعد من ذلك في تاريخنا التطوري عما كان يعتقد سابقًا، وأفاد عالم النفس من جامعة ييل ومؤلف الدراسة، لوري سانتوس، بأن هذه السمة المميزة للجنس البشري تشير إلى حقيقة أننا على استعداد لبذل جهد خاص لمعاقبة أولئك الذين ينتهكون القواعد الاجتماعية، ونحن نعاقب أولئك الذين يأخذون الموارد بشكل غير عادل وأولئك الذين يعتزمون القيام بأشياء سيئة للآخرين.

ويسعى سانتوس وزملاؤه إلى معرفة ما إذا كانت الأنواع الأخرى من القرود بعيدة الصلة تعاقب المستفيدين من عدم المساواة الاجتماعية أم لا.

القرود تبذل الوقت والجهد لمعاقبة أقرانها حال اتباع سلوكيات مُشينة

وأضافت المشاركة في تأليف الدراسة، كريستين ليمغروبر: أثبتت دراستنا أن الرئيسيات غير البشرية اختارت معاقبة الآخرين ببساطة لأن لديهم أكثر، وأكد سانتوس أن النتائج تشير إلى امتداد الجذور النفسية لدوافع العقاب لدى البشر في عمق التاريخ التطوري أكثر مما كان يعتقد في السابق.

وأشارت دراسة سابقة لقرود المكاك الشهر الماضي إلى أنها تأخذ في الاعتبار رعاية أصدقائها عند القيام بخيارات سلوكية يمكن أن تتسبب في تقديم المكافأة أو معاقبة أقرانهم، كما لفتت دراسات سابقة إلى أن المكاك تسعى إلى تخفيف الألم عن أقرانها.

القرود تبذل الوقت والجهد لمعاقبة أقرانها حال اتباع سلوكيات مُشينة

وقام باحثون من مركز علم الأعصاب الإدراكي في برون وجامعة ليون في فرنسا بجمع 14 زوجًا من قرود المكاك طويلة الذيل، بحيث تجلس القردة عكس بعضها البعض والاختيار من بين اثنين من الإشارات البصرية التي تظهر على الشاشة التي تعمل باللمس وترمز إلى الثواب أو العقاب.

وقام القرود باتخاذ قرارات تؤثر على رعايتها الخاصة أو أقرانها، إما عن طريق تقديم المنح في شكل رشفة من العصير أو تقديم العقوبة عن طريق نفخ الهواء في العيون، حسبما أشارت الدراسة.

القرود تبذل الوقت والجهد لمعاقبة أقرانها حال اتباع سلوكيات مُشينة

واستطاعت أجهزة التسجيل والتتبع رصد نظرة عين القرود ووميض أعينهم بحثًا عن علامات المشاركة الاجتماعية وآثارها السلبية، وأفاد الباحثون سيباستيان باليستيروس وجان رينيه دوهاميل بأن القرود أظهرت نوعًا من التعاطف مع أقرانهم.

وكتب الباحثون في الدراسة، التي نشرت في مجلة الأكاديمية الوطنية للعلوم: كان القرود أكثر ميلاً إلى الامتناع عن اختيار معاقبة أقرانهم وأكثر ميلاً لمنح المكافأة الممثلة في رشفة العصير.

ولاحظ الباحثون 8 حالات للسلوك الاجتماعي الإيجابي عند مكافأة الشركاء بالعصير بالإضافة إلى 4 حالات غير ميّالة وحالتين معاديتين للمجتمع، وقدم قردًا واحدًا خيارات اجتماعية إيجابية تتفق مع جميع شركائه، في حين أظهر جميع القرود الآخرين نمطًا من الخيارات الاجتماعية الإيجابية أو الخيارات المعادية أو غير المبالية اعتمادًا على هوية الشريك وناتج التكافؤ.

وذكر الباحثون فى الدراسة أنه من المثير للاهتمام قيام قرد يدعى "إم5" بالامتناع عن تقديم أيّة عقوبة لشريكته كنوع من الاستمالة، وأن اختيار الخيارين كان مرتبط بمعدل النظرات المتبادلة بين الشركاء، ولوحظ طول وقت تحديق القرود في بعضهم البعض عند تقديم الثواب.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

القرود تبذل الوقت والجهد لمعاقبة أقرانها حال اتباع سلوكيات مُشينة القرود تبذل الوقت والجهد لمعاقبة أقرانها حال اتباع سلوكيات مُشينة



GMT 08:53 2020 السبت ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

ثوران بركان في إندونيسيا بدون خسائر بشرية

GMT 10:53 2020 الأربعاء ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

دجاجة تحتضن جراء صغيرة وتُحاول تقليد صوت أمها في البرازيل

GMT 10:19 2020 الثلاثاء ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

"كارثة بيئية" تهدد باكستان ومخاوف من "اغتيال الطبيعة"

GMT 08:17 2020 الثلاثاء ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

كلب ذكي يخدع صاحبه ويأكل مكافأته مرتين من الحلوى

GMT 09:02 2020 السبت ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

معركة بين لبؤة وهرة صغيرة انفصلت عن أمها
 فلسطين اليوم -

أعادتنا هذه الموضة إلى عالم الأربعينات والخمسينات

تعرفي على إطلالات النجمات العالميات بأسلوب "الريترو"

القاهرة ـ فلسطين اليوم
تنوّع النجمات في إطلالاتهن على السجادة الحمراء، فمنهن من يقررن اعتماد طابعًا معينًا ومنهن من يفضلن البساطة، إلا أننا لاحظنا أن عددًا من النجمات العالمية فضلن هذه الفترة اعتماد موضة الريترو المستوحاة من الحقبات القديمة بحيث اخترن فساتين ذات قصات قديمة وقرروا اعادتها الى الواجهة. لذا تعرفي الى أبرز من اعتمدها، وكيف يمكن أن تنسقيها بأسلوبك الخاص. فساتين بطابع الريترو لا يمكن أن تغيب التصاميم القديمة عن ساحة الموضة فهي تعتبر هوية الموضة الحالية وارثها الثمين. من هنا قررت النجمات أن يعدن هذه الموضة الى الساحة الجمالية والخاصة بعالم الموضة تحديداً، فرأينا فساتين بقصات متنوعة مستوحاة من الحقبات الماضية. عودة الى أربعينات وخمسينات القرن الماضي لا تُشكّل العودة في الصيحات ‘لى سنوات قليلة مضت، بل على العكس أعادتنا هذه الموضة ...المزيد

GMT 08:46 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

طرق تنسيق البنطلون الأزرق بأساليب ملفتة للإطلالات اليومية
 فلسطين اليوم - طرق تنسيق البنطلون الأزرق بأساليب ملفتة للإطلالات اليومية

GMT 09:03 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

أفضل الوجهات السياحية للمغامرات في 2021 تعرّفي عليها
 فلسطين اليوم - أفضل الوجهات السياحية للمغامرات في 2021 تعرّفي عليها

GMT 00:05 2020 الثلاثاء ,07 تموز / يوليو

أخطاؤك واضحة جدّا وقد تلفت أنظار المسؤولين

GMT 16:49 2016 الأحد ,07 آب / أغسطس

شاتاي اولسوي يستعد لبطولة "الداخل"

GMT 08:30 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

أبرز الأحداث اليوميّة لمواليد برج"العقرب" في كانون الأول 2019

GMT 10:05 2017 الأربعاء ,01 تشرين الثاني / نوفمبر

25 % من البريطانيين يمارسون عادات فاضحة أثناء ممارسة الجنس

GMT 23:35 2019 الجمعة ,25 كانون الثاني / يناير

سعر الليرة السورية مقابل الشيكل الإسرائيلي الجمعة

GMT 06:08 2018 الأحد ,16 كانون الأول / ديسمبر

"The Resort Villa" في بانكوك للباحثين عن المتعة

GMT 05:38 2016 الجمعة ,01 تموز / يوليو

نظافة أسنان المرأة أول عامل يجذب الرجل نحوها
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday