أكل السمك يساعد على الوقاية من الاكتئاب
آخر تحديث GMT 13:46:14
 فلسطين اليوم -
رئيس الجمهورية الجزائري عبد المجيد تبون في الحجر الصحي لمدة 5 أيام بسبب ظهور أعراض كورونا على العديد من المسؤولين برئاسة الجمهورية والحكومة الناطق باسم رئيس الحكومة الإسرائيلية يصرح بأن التحولات في المنطقة قد تدفع الفلسطينيين لتغيير مواقفهم تجاه السلام وصول وفد إماراتي رفيع المستوى على متن طائرة إماراتية إلى مطار تل أبيب الكاظمي يعلن نثمن التعاون الألماني في ملف المقاتلين الأجانب وملف إعادة النازحين أمير الكويت يؤكد أن الانتخابات المقبلة مسؤولية وطنية لاختيار ممثلي الأمة وضمان سلامة أداء البرلمان وفد حكومي إماراتي يتوجه إلى إسرائيل في أول زيارة رسمية وكالة الصحافة الفرنسية نقلا عن مصدر لبناني "القضاء يستمع بدءاً من الجمعة لوزراء سابقين وحاليين في قضية المرفأ" الرئيس السوري يعلن أن "قانون قيصر" عنوان لمرحلة جديدة من التصعيد في المنطقة الموت يغيب الفنان المصري سناء شافع الصحة العالمية تصدم العالم حول موعد إنتاج لقاح كورونا
أخر الأخبار

أكل السمك يساعد على الوقاية من الاكتئاب

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - أكل السمك يساعد على الوقاية من الاكتئاب

السمك
القاهرة ـ فلسطين اليوم

قال باحِثون من الصين إنَّ تناوُلَ الكثير من السَّمك قد يُساعِد على تعزيز المزاج.

بيَّنت الدِّراسةُ أنَّه، بشكلٍ عام، انخفض خطرُ الاكتئاب بنسبة 17 في المائة عند الأشخاص الذين استهلكوا الكثيرَ من السمك، بالمُقارنة مع الذين استهلكوا أقلَّ كميَّة.

قالَ المُشرِفُ على فريق الباحِثين فانغ لي، من قسم علم الأوبئة وإحصائيات الصحَّة لدى الكليَّة الطبيَّة في جامعة كينغ داو الصينيَّة: "توصَّلنا، من خلال تفحُّص نتائج عدَّة دِراسات، إلى أنَّ استهلاكَ السَّمك بكميَّاتٍ كبيرة، يُمكن أن يُقلِّلَ من الاكتئاب، ممَّا قد يُشيرُ إلى علاقة سببيَّة بين استهلاك السَّمك والاكتِئاب".

ولكن، قالَ الباحِثون إنَّ هذا الارتِباطَ كان مهمَّاً من ناحِيةٍ إحصائيَّة فقط بالنسبة إلى الدِّراسات التي أُجرِيت في أوروبا، حيث لم يجِدوا نفسَ المنفعة عندما تفحَّصوا نتائجَ دراساتٍ أُجرِيت في أمريكا الشماليَّة أو آسيا أو أستراليا أو جنوب أمريكا؛ ولم يجدوا تفسيراً لهذا الارتباط الملحوظ مع استهلاك السمك في أوروبا.

أظهرت الدراسةُ ارتِباطاً بين تناوُل السَّمك وخطر الاكتئاب، ولكنَّها لم تُبرهِن على أنَّ تناوُلَ السَّمك يُقلِّلُ من خطر الاكتئاب.

قال لي: "أعتقد أنَّ هناك أسباباً قد تجعل من السَّمك يُؤثِّرُ في الاكتئاب، فالسَّمكُ يحتوي على الكثير من المواد المُغذِّية المُتعدِّدة، مثل أحماض أوميغا 3 الدهنيَّة، والبروتينات ذات الجودة العالية، والفيتامينات والمعادن؛ وهي جميعاً تترافق مع انخفاضٍ في خطر الاكتئاب".

أشارَ الباحِثون إلى احتِمال أنَّ أحماضَ أوميغا 3 الدهنيَّة في السَّمك قد تُغيِّرُ من بُنى أغشية الدِّماغ، أو أنَّ هذه الأحماضَ قد تُعدِّلُ من الطريقة التي تعمل بها نواقِل عصبيَّة مُعيَّنة neurotransmitters (النواقل العصبيَّة هي مُركَّبات كيميائيَّة تعمل على نقل المعلومات بين خلايا الدِّماغ، ويُعتقد أنَّ بعضَ هذه النواقل العصبيَّة، مثل الدُّوبامين dopamine والسيروتونين serotonin، تُمارِسُ دوراً في الاكتئاب).

قالَ الباحِثون إنَّ الاكتئاب يُصيبُ حوالي 350 مليون إنسان في مُختلف أنحاء العالم، وهو يُعدُّ السببَ الرئيسي للإصابة بالعجز وفقاً لمُنظَّمة الصحَّة العالميَّة.

نوَّه الباحِثون إلى أنَّ دراسةً سابِقةً أشارت إلى أنَّ عوامِلَ غذائيَّة قد تُمارِسُ دوراً في الاكتئاب.

تفحَّصَ الباحِثون الصِّلةَ المُحتَملة بين تناوُل السَّمك والاكتئاب، من خلال مُراجعة نتائج 26 دِراسة نُشِرت بين العامين 2001 و 2014، واشتملت على أكثر من 150 ألف شخصٍ، وكان من بينها 10 دراسات أُجرِيت في أوروبا.

وجدَ الباحِثون أنَّ السمكَ نافِعٌ بشكلٍ عام في الوِقاية من الاكتئاب، لكنَّهم وجدوا اختلافاً بين الرِّجال والنِّساء، حيث لاحظوا أنَّ الارتباطَ بين تناوُل الكثير من السَّمك والتقليل من خطر الاكتئاب كان أقوى بقليلٍ عند الرِّجال (20 في المائة بالمُقارنة مع 16 في المائة عند النِّساء).

قال سيمون ريغو، مُدير مركز التدريب النفسيّ لدى مركز مونتيفيور الطبِّي في كلية ألبرت أينشتاين للطب في نيويورك: "نظراً إلى تصميم الدِّراسة، من الصعب الوصول إلى علاقة سبب ونتيجة مُباشرة بين تناوُل الكثير من السَّمك والتقليل من خطر الاكتئاب؛ ولكن من الجيِّد معرِفة أنَّه يُمكن الوِقاية من الاكتئاب عن طريق إحداث تغيُّرات بسيطة في أسلوب الحياة، مثل تناوُل كميات كبيرةٍ من السَّمك".

نوَّه الباحِثون إلى ضرورة إجراء المزيد من الأبحاث لمعرِفة ما إذا كانت تأثيراتُ تناوُل السَّمك في الاكتئاب، تختلِف بحسب نوع السَّمك الذي يستهلكه الإنسان؛ وما إذا كانت مُكمِّلاتُ زيت السَّمك تُؤدِّي إلى نفس التأثير.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أكل السمك يساعد على الوقاية من الاكتئاب أكل السمك يساعد على الوقاية من الاكتئاب



 فلسطين اليوم -

بدت ساحرة في "التنانير الميدي" مع القمصان الناعمة

إليكِ أفكار تنسيق اللون الزهري على طريقة جيجي حديد

واشنطن ـ فلسطين اليوم
تتميز جيجي حديد Gigi Hadid بإطلالاتها المنوعة التي تعتمدها لمختلف المناسبات الكاجوال والرسمية، ولهذا هي تعتبر واحدة من أكثر النجمات أناقة ومصدر وحي بالنسبة للكثيرات من النساء حول العالم واليوم جمعنا افكار لتنسيق اللون الزهري في الملابس مستوحاة من جيجي حديد Gigi Hadid.استطاعت جيجي حديد Gigi Hadid أن ترسم لنفسها خط خاص في الموضة ميزها عن باقي النجمات في سنها وأيضاً ميزها عن شقيقتها الصغرة بيلا Bella، وهذا الخط هو مزيج بين الأسلوب الأنثوي الناعم مع لمسات شبابية عصرية، ولهذا كثيراً ما نراها في تنسيقات ملونة ومفعمة بالحيوية ومن ضمن الألوان التي تعشقها جيجي هو الزهري. وقد جمعنا لك افكار لتنسيق اللون الزهري مستوحاة من جيجي حديد Gigi Hadid في شهر أوكتوبر/تشرين الأول، شهر التوعية من سرطان الثدي لتستلهمي افكار اطلالات متنوعة وملفتة. لاسيما أن جيجي كانت...المزيد

GMT 10:00 2020 السبت ,24 تشرين الأول / أكتوبر

أفضل ديكورات حفل الزفاف لعروس خريف 2020 تعرفي عليها
 فلسطين اليوم - أفضل ديكورات حفل الزفاف لعروس خريف 2020 تعرفي عليها

GMT 12:47 2020 الخميس ,06 شباط / فبراير

يبدأ الشهر بيوم مناسب لك ويتناغم مع طموحاتك

GMT 22:01 2015 الجمعة ,30 تشرين الأول / أكتوبر

أسعار ومواصفات هوندا سيفيك 2016 في فلسطين

GMT 05:36 2015 الخميس ,05 آذار/ مارس

ماريا ولوسي أغرب توأم على وجه الأرض

GMT 14:17 2020 الجمعة ,03 كانون الثاني / يناير

يحاول أحد الزملاء أن يوقعك في مؤامرة خطيرة

GMT 06:02 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

لا تتهوّر في اتخاذ قرار أو توقيع عقد

GMT 09:09 2014 الثلاثاء ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

مصوّر روسيّ يلتقط صور "سيلفي" من أعلى ناطحات السحاب

GMT 15:03 2018 الثلاثاء ,12 حزيران / يونيو

تفسير قوله تعالى "ولقد كرمنا بني آدم"

GMT 23:20 2018 الثلاثاء ,02 كانون الثاني / يناير

نصائح لتشعري براحة أكبر عند ارتداء حذاء كعب عالي

GMT 00:32 2017 السبت ,09 أيلول / سبتمبر

ولاء الداري تكشف عن جديدها من رسومات الطبيعة

GMT 13:10 2020 الخميس ,06 شباط / فبراير

يولد بعض الجدل مع أحد الزملاء أو أحد المقربين
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday