تفاصيل مثيرة عن أعظم رسامي اليونان تعرف عليها
آخر تحديث GMT 10:00:06
 فلسطين اليوم -

تفاصيل مثيرة عن أعظم رسامي اليونان تعرف عليها

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - تفاصيل مثيرة عن أعظم رسامي اليونان تعرف عليها

رسمة
أثينا ـ فلسطين اليوم

قدمت اليونان العديد من الفلاسفة والعلماء والمبدعين للإنسانية، فإضافة لأرسطو وأفلاطون وسقراط وأب الطب أبقراط Hippocrates، عرفت عددا من الرسامين العمالقة برز من بينهم الشهير زيوكسيس Zeuxis الذي عاش في القرن الخامس قبل الميلاد وأذهل الجميع بلوحاته التي كانت شبه حقيقية لدرجة أنها جعلت البعض يخطئون في التمييز بينها وبين الواقع.وبكتابه التاريخ الطبيعي Naturalis Historia، دوّن الكاتب والفيلسوف والمؤرخ الروماني المختص في شؤون

تاريخ الطبيعة بليني الأكبر Pliny the Elder الكثير عن أعمال وحياة زيوكسيس، مؤكداً على إعجاب اليونانيين قديماً بلوحاته التي لم تكن تنقصها سوى الحياة.ولد زيوكسيس في حدود عام 464 قبل الميلاد بمنطقة هراقليا الواقعة بإقليم بازيليكاتا بإيطاليا حالياً. واتجه لدراسة فنون الرسم مع عدد من كبار رسّامي عصره وقدم لليونانيين عدداً من اللوحات المذهلة، من أمثال لوحة هيلين التي كانت، بحسب الميثولوجيا الإغريقية، ابنة الإله الإغريقي زيوس Zeus والملكة الأسبرطية ليدا Leda.

وقد صنّفت هيلين حينها كأجمل نساء الكون، وجاء ذكرها بملحمة الإلياذة للشاعر الإغريقي هوميروس.وأملاً في العثور على فتاة لاعتمادها كمصدر إلهام للوحة هيلينا، قيل عن زيوكسيس إنه تنقل بين العديد من المدن اليونانية بحثاً عن ضالته حيث وضع معايير جمال معينة جال من أجلها مناطق عدة.كما قدّم لوحات فنية أخرى جسّد من خلالها العديد من الآلهات اليونانية من أمثال إيروس Eros وزيوس إضافة لألكمينا Alcmena التي قيل إنها كانت والدة هرقل. وخلال القرون التالية،

نقل عدد كبير من الأعمال الفنية لزيوكسيس لتزيين القصور بكل من روما وبيزنطة لتختفي هنالك ويفقد أثرها بحلول القرن الثاني بعد الميلاد. وقد حظيت لوحات زيوكسيس باهتمام العديد من الملوك والأثرياء بفضل اعتماد الرسام اليوناني على طابع خاص عمد من خلاله لخلق الوهم الحجمي عن طريق التلاعب بالضوء والظل.مسابقة في الرسم بكتاب التاريخ الطبيعي، تحدّث بليني الأكبر عن تحد جمع بينزيوكسيس ونظيره باراهاسيوس Parrhasius لتحديد أفضل رسام باليونان.

وعند نهاية المسابقة، رفع زيوكسيس الستار عن لوحته فشاهد الجميع حبات عنب ظهرت باللوحة مغرية وواقعية لدرجة أن عدداً من الطيور قد انخدعت لتنزل من السماء نحوها أملاً في التقاط بعضها.بالتزامن مع ذلك، نظر زيوكسيس لباراهاسيوس وطلب منه رفع الستار عن لوحته ليتفاجأ بأن الستارة ذاتها هي اللوحة. عندئذ أقر زيوكسيس بهزيمته وقال جملته الشهيرة: "أنا خدعت الطيور ولكن باراهاسيوس خدع زيوكسيس".وفاة بسبب الضحك

وقبل نحو قرنين من حادثة الفيلسوف خريسيبوس Chrysippus الذي مات من شدّة الضحك، عرف الرسام زيوكسيس نهاية مشابهة بسبب حادثة غريبة مع إحدى النساء.فخلال إحدى المرات، طلبت امرأة عجوز ثرية من زيوكسيس اعتمادها كمصدر إلهام لرسم لوحة تجسد آلهة الحب والجمال أفروديت Aphrodite. ومع إتمامه لهذه اللوحة، تفاجأ زيوكسيس من المظهر الغريب والسخيف لأفروديت فأصيب بنوبة ضحك هستيرية فارق على إثرها الحياة.

 

قد يهمك ايضا:

أبرز النصائح لتنسيق الفساتين لإطلالة نهارية أنثوية تعرّفي عليها

مبادرة إماراتية مهمة ترسم ملامح مستقبل لغة اللغة العربية

 

 

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تفاصيل مثيرة عن أعظم رسامي اليونان تعرف عليها تفاصيل مثيرة عن أعظم رسامي اليونان تعرف عليها



 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 13:04 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يغلق مدخلي قرية المغير شرق رام الله

GMT 11:52 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

تليغرام وسيغنال وفايبر 3 بدائل "آمنة" لواتساب

GMT 12:36 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

وفاة الفنان المصري هادي الجيار جراء كورونا

GMT 10:06 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل شابا من العيسوية

GMT 10:17 2018 السبت ,08 أيلول / سبتمبر

أكثر دعاء حرص الرسول على ترديده بشكل مستمر

GMT 04:15 2015 الإثنين ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

فنانون يكشفون لغز الوفاة الغامضة لـ"السندريلا" سعاد حسني

GMT 11:47 2020 الثلاثاء ,09 حزيران / يونيو

الإرهاب يهدد تتويج ليفربول بـ الدوري الإنجليزي

GMT 18:37 2020 الجمعة ,10 تموز / يوليو

مغني الراب “طوطو” يفقد والدته

GMT 10:11 2019 الجمعة ,11 كانون الثاني / يناير

كشف النقاب عن سيارة "نيسان ليف" التي طال انتظارها

GMT 13:29 2014 الثلاثاء ,30 كانون الأول / ديسمبر

الآباء ينفقون أكثر على الأدوات المدرسية

GMT 00:54 2017 السبت ,11 آذار/ مارس

كريستين ستيوارت تظهر في ثوبٍ فضي أنيق
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday