السُكري سبب تصبُّغ بعض أجزاء جسم الإنسان خلال فترة البلوغ
آخر تحديث GMT 04:53:15
 فلسطين اليوم -

الملابس الضيقة تؤثر على لون الأعضاء التناسلية الذكرية

السُكري سبب تصبُّغ بعض أجزاء جسم الإنسان خلال فترة البلوغ

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - السُكري سبب تصبُّغ بعض أجزاء جسم الإنسان خلال فترة البلوغ

من الطبيعي أن تكون الأعضاء التناسلية أغمق لونًا من باقي الجسم
نيويورك - مادلين سعادة

ربط الأطباء بين تصبُّغ بعض أجزاء جسم الإنسان، أي تحولها إلى اللون الغامق مقارنة بأجزاء أخرى، خلال فترة البلوغ وبين الإصابة بمرض السُكري، رغم أن تصبُّغ الأعضاء التناسلية خلال الفترة ذاتها يرجع إلى الهرمونات الجنسية التي تحفِّز إنتاج الميلانين "الحمض الأميني المسؤول عن لون الشعر والبشرة.

وأكدت طبيب أمراض الجلد في المركز الطبي لجامعة كولومبيا في نيويورك، ليندسي بوردون، بقولها: بشرة الإنسان قد تكون أغمق في بعض المناطق عندما يكون السكر في الدم مرتفعًا جدًا، وهذا يدل على مرض السُكري.

السُكري سبب تصبُّغ بعض أجزاء جسم الإنسان خلال فترة البلوغ

وعادة ما يكون الإنسان بلون بشرة فاتحة أثناء الطفولة، فعلى سبيل المثال يولد الكثيرون بشعر أشقر يتحول إلى اللون البني، وشرحت ليندسي أنه عندما تكون الفتيات صغيرات، تكون حلمات أثدائهن أفتح لونًا، وكلما تقدمن في السن تصبح أغمق بسبب الهرمونات، وينطبق الأمر ذاته على الفتيان.

وتتعرض النساء إلى زيادة في هرمون الأستروجين في سن البلوغ، بينما يتعرض الرجال إلى هرمون التستوستيرون، وهذان الهرمونان يؤثران على إنتاج الميلانين الذي يسبب تصبغ الجسم.

وأشار طبيب الأمراض الجلدية في مركز سناي الطبي في نيويورك، كاميرون روكشاسر، بقوله: تنظم الهرمونات عمل الخلايا الصبغية مما يؤثر على أصباغ الجلد لتصبح بعض المناطق أغمق لونًا.

ويمكن للهرمونات أن تؤثر أيضًا على النساء في مرحة البلوغ ، فعندما تكون المرأة حاملاً أو تأخذ حبوب منع الحمل، فهي تواجه مستويات مرتفعة من هرمون الأستروجين والذي يزيد من الصبغات في وجهها، ويمكن أن ينتج تصبّغ البطن بلون أغمق لدى النساء الحوامل.

ويحدث سواد الأعضاء التناسلية لدى الرجال بسبب ارتدائهم ملابس ضيقة، أو بسبب حلاقتها أو الالتهابات، ويمكن أن يتأثر الرياضيون بشكل أكبر من غيرهم لأن المنطقة التناسلية الخاصة بهم تخضع للاحتكاك المستمر بسبب الركض والقفز.

وعلى الرغم من كون التصبّغ أمرًا طبيعيًّا إلا أنه يمكن أن يدل على قضايا صحية كثيرًا لاسيما عندما يكون الشخص ذا وزن كبير، فيمكن أن يشير إلى زيادة في هرمون الإنسولين، فإذا لاحظ الإنسان تصبّغ مفاجئ في بعض المناطق مثل الرقبة والإبط فعليه أن يراجع الطبيب على الفور، فيمكن أن تكون هذه علامة على مرض السُكري.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

السُكري سبب تصبُّغ بعض أجزاء جسم الإنسان خلال فترة البلوغ السُكري سبب تصبُّغ بعض أجزاء جسم الإنسان خلال فترة البلوغ



 فلسطين اليوم -

هيفاء وهبي تتألّق بفستان مرصع بالكريستال

القاهرة - فلسطين اليوم
هيفاء وهبي خطفت الأنظار بالتزامن مع احتفالها بعيد ميلادها بأناقتها ورشاقتها التي ظهرت بها خلال حفلها الأخير الذي أحيته في قطر، حيث أبهرت النجمة اللبنانية جمهورها على المسرح بطلتها اللامعة بفستان مرصع بالكامل بحبات الكريستال، وبهذه الإطلالة تعود هيفاء وهبي لستايل الفساتين المجسمة التي تتباهي من خلالها بجمال قوامها وهو التصميم الذي كانت تفضله كثيرا أيقونة الموضة، وذلك بعد اعتمادها بشكل كبير على صيحة الجمبسوت التي أطلت بها في معظم حفلاتها السابقة. هيفاء وهبي سحرت عشاقها في أحدث ظهور لها على المسرح خلال حفلها الأخير بقطر بإطلالة جذابة بتوقيع نيكولا جبران، حيث اعتمدت أيقونة الموضة مجددا التصميم المحدد للقوام مع الخصر الذي يبرز بقصته الضيقة مع الحزام جمال قوامها، حيث تمايلت هيفاء وهبي على المسرح بأسلوبها الأنثوي المعتاد بف...المزيد

GMT 01:41 2020 الأربعاء ,08 تموز / يوليو

تحقق قفزة نوعية جديدة في حياتك وانطلاقة مميزة

GMT 10:32 2024 السبت ,06 كانون الثاني / يناير

ليدي غاغا تتألّق في حفل جوائز الأوسكار 2023

GMT 08:10 2016 الثلاثاء ,13 كانون الأول / ديسمبر

أحمد زاهر يبدي سعادته بدوره في فيلم "هروب اضطراري"

GMT 16:52 2016 الخميس ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

عمرو موسى يحل ضيفًا على MBC" مصر" الجمعة

GMT 13:16 2020 الثلاثاء ,22 كانون الأول / ديسمبر

المُكرّمون في احتفالية محمد صبحي بمسيرته يردون على الهجوم

GMT 03:47 2018 الأحد ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تحطم طائرة استطلاع فرنسية في النيجر
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday