خبيرة المظهر عفت عسلي ترصد أخطاء لبس البدلة الرسمية للسيّدات
آخر تحديث GMT 14:16:32
 فلسطين اليوم -

كونها تمنحهم إطلالة راقية وجميلة تعكس شخصيّتهم الأنيقة

خبيرة المظهر عفت عسلي ترصد أخطاء لبس البدلة الرسمية للسيّدات

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - خبيرة المظهر عفت عسلي ترصد أخطاء لبس البدلة الرسمية للسيّدات

البدله الرسميه
القاهرة ـ فلسطين اليوم

يفضل كثيرٌ من رواد الأعمال والشباب حالياً ارتداء البدلة الرسمية، كونها تمنحهم إطلالة راقية وجميلة، تعكس ما يتميزون به من شخصية أنيقة، كما تضفي عليهم مظهراً رسمياً وحيادياً في المناسبات المختلفة. وفي الفترة الأخيرة، انتشرت موضة ارتداء البدلة الرسمية بين الشباب السعودي، لا سيما في المناسبات المهمة والعمل، مع وقوع بعضهم في أخطاءٍ حول تطبيق مكونات هذه النوع من اللباس.

ولمساعدتهم في الحصول على إطلالة أنيقة بالبدلة الرسمية، التقينا مع عفت عسلي، المدربة وخبيرة المظهر والأناقة ومستشارة الألوان، حيث تحدثت عن الأخطاء التي يقع فيها الرجال عند اختيار قطع البدلة، وقدمت نصائحها ليحظوا بمظهرٍ غاية في الرقي.

القياس الخاطئ

بدايةً، أوضحت عفت، أن الرجل في وقتنا الجاري، أصبح يهتم كثيراً بمظهره العام، بل وينافس المرأة في ذلك، لكنَّ بعض الرجال يقعون في فخ الاختيار الخاطئ عند تطبيقهم قطع البدلة الرسمية، التي باتت أيقونةً للموضة بالنسبة إليهم، كما يخطئون في اختيار المقاس الصحيح.

وبيَّنت أن القياس الخاطئ أكثر الأخطاء شيوعاً بين الرجال عند اختيارهم البدلة الرسمية على الرغم من أن أزياء الرجل لا تحتوي على كثيرٍ من التفاصيل المعقدة كما هو الحال مع أزياء المرأة، وتعتمد بالدرجة الأولى على اختيار القياس الصحيح، وحتى الملابس غالية الثمن إذا كان قياسها خاطئاً، فستبدو غير أنيقة.

وكشفت عفت، أن أفضل طريقةٍ لاختيار القياس الصحيح للبدلة، هو اختيار القياس بحسب أكبر منطقةٍ في الجسم، من ثم تعديل بقية التفاصيل بما يتناسب مع شكل جسمه.

اختلاف الألوان

وتحدثت عفت عن مكونات البدلة، قائلةً: "تتكوَّن البدلة الرسمية من جاكيت بقصَّةٍ كلاسيكية بصف أزرارٍ واحد أو مزدوج، وبنطال بقصَّة كلاسيكية، وقميص رسمي بربطة عنق كلاسيكية". مبينةً أن "بعض الرجال يخطئون في تصنيف البدلة الرسمية الخاصة بحضور الاجتماعات الرسمية، ويرتدون جاكيتاً بخامة، أو لون يختلف عن البنطال، ما يُفقد هذا النوع من البدلات وظيفته".

معايير اختيار البدلة الرسمية

وحدَّدت عفت معايير اختيار البدلة الرسمية، وهي:

- في الجاكيت، احذر من أن تختار مقاساً أكبر من مقاسك، وإن اضطررت إلى ذلك فقم بتعديله فوراً وفق هذه المعايير:

ـ عرض الأكتاف يجب أن ينتهي عند نهاية خط الكتف.

ـ طول الجاكيت ينتهي عند منتصف كف اليد، وهي الطريقة الشائعة.

ـ طول الكم يجب أن ينتهي عند مفصل اليد "المعصم".

- في البنطلون، ابتعد عن ارتداء البنطلون ابتداءً من أسفل منطقة البطن، وسيساعدك اختيارك محيطَ وسطك الفعلي في ارتدائه بشكل مريح، لكن يجب أن تقوم بتعديل التالي:

ـ تعديل عرض البنطلون من الأسفل بما يتناسب مع قياس جسمك من الأسفل.

ـ طول البنطلون يجب أن ينتهي فوق الحذاء، واحذر من أن يغطي الحذاء.

- في القميص، يؤدي اختيار القميص بمقاس كبير إلى وجود كثيرٍ من القماش الزائد تحت الجاكيت، لذا قم باختيار قياس القميص بما يتناسب مع شكل جسمك، وعدِّل المناطق غير المناسبة إن احتجت إلى ذلك بشرط أن ينتهي كم القميص بعد مفصل اليد بإنش واحد، أو إنشين.

- في ربطة العنق، ابتعد عن الربطات ذات النقوش المشجَّرة، أو الألوان الفاقعة، واعتمد الخطوط المقلَّمة، أو المنقَّطة، واختر الألوان المتناغمة مع لون القميص والبدلة.

الألوان المناسبة

وفيما يخص الألوان المناسبة للبدلة الرسمية، قالت عفت: "يُفقد اختيار ألوان ساطعة البدلة الرسمية قوتها في إرسال انطباع بالجدية، خاصةً في الاجتماعات الرسمية للعمل، أو الاجتماعات السياسية، ويُفضَّل استخدام الألوان الرسمية المحايدة، مثل الأسود، والكحلي، والرمادي".

قد يهمك أيضــــــــــــــــًا :  

تعرف على أسلوب الملكة رانيا المأخوذ من الأزياء الرجالية

  أفكار لاعتماد البدلة الرسمية على طريقة الفاشينيستا العصرية

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

خبيرة المظهر عفت عسلي ترصد أخطاء لبس البدلة الرسمية للسيّدات خبيرة المظهر عفت عسلي ترصد أخطاء لبس البدلة الرسمية للسيّدات



أعادتنا هذه الموضة إلى عالم الأربعينات والخمسينات

تعرفي على إطلالات النجمات العالميات بأسلوب "الريترو"

القاهرة ـ فلسطين اليوم
تنوّع النجمات في إطلالاتهن على السجادة الحمراء، فمنهن من يقررن اعتماد طابعًا معينًا ومنهن من يفضلن البساطة، إلا أننا لاحظنا أن عددًا من النجمات العالمية فضلن هذه الفترة اعتماد موضة الريترو المستوحاة من الحقبات القديمة بحيث اخترن فساتين ذات قصات قديمة وقرروا اعادتها الى الواجهة. لذا تعرفي الى أبرز من اعتمدها، وكيف يمكن أن تنسقيها بأسلوبك الخاص. فساتين بطابع الريترو لا يمكن أن تغيب التصاميم القديمة عن ساحة الموضة فهي تعتبر هوية الموضة الحالية وارثها الثمين. من هنا قررت النجمات أن يعدن هذه الموضة الى الساحة الجمالية والخاصة بعالم الموضة تحديداً، فرأينا فساتين بقصات متنوعة مستوحاة من الحقبات الماضية. عودة الى أربعينات وخمسينات القرن الماضي لا تُشكّل العودة في الصيحات ‘لى سنوات قليلة مضت، بل على العكس أعادتنا هذه الموضة ...المزيد

GMT 11:06 2020 الأحد ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

5 حيل لديكورات غرف نوم أكثر جمالًا تعرفي عليها
 فلسطين اليوم - 5 حيل لديكورات غرف نوم أكثر جمالًا تعرفي عليها

GMT 06:41 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

لا تكن لجوجاً في بعض الأمور

GMT 13:42 2020 الجمعة ,03 كانون الثاني / يناير

أعد النظر في طريقة تعاطيك مع الزملاء في العمل

GMT 12:28 2020 الأحد ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

الرئيس الفلسطيني محمود عباس يهنىء بايدن بالفوز على ترامب

GMT 16:30 2015 الخميس ,15 تشرين الأول / أكتوبر

حماية الجهاز الهضمي مفتاح علاج السرطان

GMT 12:21 2020 الخميس ,06 شباط / فبراير

التفرد والعناد يؤديان حتماً إلى عواقب وخيمة

GMT 10:05 2016 الأربعاء ,17 آب / أغسطس

مصرع شاب في حادث دراجة نارية في مدينة غزة

GMT 01:41 2020 الأربعاء ,08 تموز / يوليو

تحقق قفزة نوعية جديدة في حياتك وانطلاقة مميزة

GMT 03:03 2016 الخميس ,27 تشرين الأول / أكتوبر

الأطفال يطلعون على كيفية التعامل مع الثعابين السامة

GMT 04:14 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

وفاء عامر تعتز بدورها في مسلسل "جسر الخطر"

GMT 05:26 2019 السبت ,19 تشرين الأول / أكتوبر

نجوم الفن يشاركون في حفل زفاف ابن هاني شاكر
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday