دينا الجارم لـالعرب اليوم هناك عطور تُحقّق السعادة الزوجية وتُؤثّر على مشاعر الرجل
آخر تحديث GMT 04:53:15
 فلسطين اليوم -

دينا الجارم لـ"العرب اليوم": هناك عطور تُحقّق السعادة الزوجية وتُؤثّر على مشاعر الرجل

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - دينا الجارم لـ"العرب اليوم": هناك عطور تُحقّق السعادة الزوجية وتُؤثّر على مشاعر الرجل

القاهرة - شيماء مكاوي

كشفت خبيرة التجميل الصحي الدكتورة دينا الجارم لـ "العرب اليوم" عن اكتشافها مجموعة من العطور من شأنها تحقيق السعادة الزوجية، مستنكرة أن تهتم الزوجة فقط بتعطير جسمها، متسائلة "لماذا لا تجعل منزلها يفوح برائحة العطور المميزة التي يعشقها زوجها، وعندما يدخل من باب المنزل يشعر بأن زوجته تحضر له يومًا في غاية السعادة والراحة والرومانسية"، مؤكّدة أن هناك بعض العطور التي إذا استنشقها الرجل تؤدّي إلى حدوث ذبذبات تؤثّر على قلبة وعقله ومشاعره، قائلة "إن على كل امرأة أن تضع لنفسها خُطة بسيطة لتحويل منزلها إلى جنة السعادة الزوجية، وهذا لا يمكن أن يتحقق إلا باستخدام العطور التي تستطيعين بها أن تجذبي زوجك لمنزلك، فالاهتمام بمظهرك ليس وحده كل شيء". وقالت دينا الجارم: "للأسف الشديد تهتمّ كل فتاة بمظهرها فقط ظنًا منها أنها بذلك ستستطيع أن تجذب زوجها إليها ولكن هذا ليس كل شيء، فالمظهر ليس وحده هو الذي يُحقّق السعادة، فالرجل يبذل قُصارى جهده في العمل من أجل الوصول للمال الذي يحقق به السعاده لزوجته، وبعد يوم عمل طويل وشاقّ يذهب لمنزله ليجد رائحة الطعام من بصل وثوم وبهار وغيرها تعبئ المنزل، ولذلك يشعر بعدم الراحة وقتها، وخاصةً اذا وجد عدم اهتمام الزوجة بترتيب منزلها وتنظيمه. وللأسف الزوجة تهتم فقط بتعطير جسمها، ولكن الأمر لا يقتصر على وضع الزوجة عطرًا على جسمها فقط، ولكن لماذا لا تجعل منزلها يفوح برائحة العطور المميزة التي يعشقها زوجها، وعندما يدخل من باب المنزل يشعر بأن زوجته تحضر له يومًا في غاية السعادة والراحة والرومانسية، وخاصة أن هناك بعض العطور التي إذا استنشقها الرجل تؤدّي إلى حدوث ذبذبات تؤثّر على قلبة وعقله ومشاعره، وهناك دراسة علميّة في ذلك. فيمكن للزوجة إذا استخدمت بعض العطور في منزلها أن تتخلص هي وزوجها من مشاعر الحزن والكآبة واليأس والإحباط والخوف، وغيرها من المشاعر السلبية التي تتولَّد كلّ يوم خاصة مع المصاعب التي نمر بها حاليًا. وتابعت "هناك العديد من الخطوات التي إذا اتبعتها المرأة فستحقق السعادة التي ترغبها، ونبدأ أولاً بحجرة الاستقبال، والتي تُعتبر من أولى المناطق في المنزل التي يدخل إليها الزوج عند عودته من العمل، فهناك خليط من العطور من الممكن أن تُصنّعيه بنفسك، وهي كالتالي قطرتان من عطر زهرة اللافندر يتم خلطهما مع قطرتين من  عطر خشب الصندل، فهما يساعدان على رفع الروح المعنوية في ثوانٍ معدودة، ويمكن إحضارهما من أيّ عطّار على هيئة زيوت عطرية". وأضافت "إذا كان زوجك من النوع العصبي ويأتي من العمل في كامل عصبيّته فهناك عطر إذا وضعناه في حجرة الاستقبال فسيهدأ تمامًا، ويشعر بالراحة، وهو عطر الريحان، فهو يعمل على توازن الانفعالات". وأوضحت "في هذه الأوقات الصعبة كثير ٌمنا يشعر بالاكتئاب، لذا إذا أضفتِ قطرتين من عطر الريحان على زيت البرتقال فسيقضي على الاكتئاب تمامًا ويعطيكِ الانتعاش، وإذا أردتِ أن تكون هذه الرائحة ثابتة لوقت طويل فمن الممكن أن تضيفي قليلاً من مسحوق الفانيليا على تلك الزيوت العطرية فتبقى رائحتها في حجرة الاستقبال لفترات طويلة". وواصلت "ننتقل إلى الخطوة التالية، والتي تلي حجرة الاستقبال فمع الأتربة الموجودة في الجو خارج المنزل والتلوث وزحمة المواصلات فمن الأجمل أن يجد الزوج زوجته تُحضّر له الحمام للاستجمام بعد يوم عمل طويل املئي حوض الاستحمام بماء دافئ، ثم ضعي بضع قطرات من عطر الياسمين مع عطر الريحان، لأنهما لديهما القدرة على تحقيق الاسترخاء وهدوء الأعصاب، ثم انثري بضعًا من الورود المجففة ذات الرائحة الجذّابة، أو انثري بضع من وُرَيْقات الورود الطبيعية باللون الأحمر أو الروز لتطفو على سطح الماء مع وضع كُرات الرغاوي العطرية، فوقتها سيشعر الزوج أن زوجته تسعى جاهدة لتحقيق راحته، وسيَخرُج من الحمام شخصًا آخر أكثر هدوءًا وسعادة". وأر دفت "عند خروجه من الحمام سيدخل حجرة النوم للاسترخاء، وقتها لا بد أن تكون حجرة النوم مهيأة لاستقباله، وذلك بعدة خطوات: انثري عطر الياسمين وأضيفي عليه قطرتين من عطر اليلانج إيلانج، وهو نوع من العطر مهدئ للأعصاب ومثير جدًا، وهنا انتشار العطر في الحجرة لا يكون عن طريق الرشّ أو بالفواحة فقط بل لا بد من تعطير ملايات السرير والمفروشات والسجاد وملابسه التي سيرتديها في المنزل بهذا العطر، ولكل جزء طريقة تعطير مختلفة؛ أولاً بالنسبة إلى الملاية السرير، والتي سيقوم الزوج بالاستلقاء عليها فعليك أيتها الزوجة أن تُعطِّريها بعطر الياسمين مع الريحان، أو الياسمين مع اليلانج إيلانج أو عطر اللافندر مع خشب الصندل وهذا الخليط من العطر يساعد على الاسترخاء، حيث إن اللافندر يساعد على الاسترخاء، وخشب الصندل من أنواع العطور الدافئة، والتي تتغلغل في المشاعر، وتعطي إحساسًا بالدفء أو الراحة تجاه الطرف الآخر، وهو الزوجة، وللعلم هو نوع من العطور التي إذا تم اضافتها إلى أي عطر آخر تساعد على تثبيته لفترات طويلة، لذا فهو مناسب جدًا لحجرة النوم، وتقوم الزوجة بتعطير الملاية بالرش أو عن طريق المكواة، وهي طريقة تساعد على تثبيت العطر بشكل أكبر، فبعد غسيل الملاية من الممكن أن تضيفي قطرتين من العطر الذي تفضلينه على ماء الشطف، وبعد تجفيف الملاية قومي بكيّها بالبخار، وأضيفي إلى ماء المكواة هذا العطر أيضًا، وسوف تشاهدين أن الملاية ستُعبّأ بهذا العطر الجذّاب لفترات طويلة، ومن الأشياء المهمة أيضًا تعطير الستائر، ويتم ذلك إما بالرش أو بالطريقة نفسها التي يتم فيها تعطير الملاية. واسترسلت "ثم ننتقل إلى السجاد الموجود في حجرة النوم أو في أي حجرة أخرى فمن الممكن أن تقومي بتعطير هذا السجاد عن طريق إحضار علبة بودرة تلك من دون رائحة، وأضيفي إليها بضع قطرات من العطر، واتركيها يومًا كاملاً مغلقة، وقتها ستكون رائحة بودرة التلك برائحة العطر نفسه الذي تفضلينه، ثم قومي برشّ هذه البودرة على السجاد، ثم اتركيها من نصف ساعة لساعة، ثم قومي بتشغيل المكنسة الكهربائية وشفط البودرة من على السجاد، ووقتها ستفوح الرائحة من السجاد". وقالت "هنا تكون حجرة النوم مهيّأة لاستقبال زوجك بعد يوم عمل طويل وشاق، ومن الممكن أن تعرضي على زوجك بعد أخذ الحمام أن تقومي بعمل مساجٍ له عن طريق التدليك، وهنا تظهر أهمية العطور، فمن الممكن إحضار كريم مساج ثم قومي بوضع بضع قطرات من العطور المثيرة للرغبة الجنسية عليه، مثل زيت عطر البارجموت مع زيت المرمرية أو خشب الصندل مع قطرات من زيت اللافندر، وقومي بتدليك زوجك، وقتها سيشعر بمدى حبه لكِ، وراحته بين يديكِ، ومن الأجمل أيضًا أن تقومي بعمل هذا المساج في ضوء الشموع الخافت، فهو يعطي مزيدًا من الرومانسية الخلابة". واختتمت "لذا، فعلى كل امرأة أن تضع لنفسها خُطة بسيطة لتحويل منزلها إلى جنة السعادة الزوجية، وهذا لا يمكن أن يتحقق إلا باستخدام العطور التي تستطيعين بها أن تجذبي زوجك لمنزلك، فالاهتمام بمظهرك ليس وحده كل شيء". 

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

دينا الجارم لـالعرب اليوم هناك عطور تُحقّق السعادة الزوجية وتُؤثّر على مشاعر الرجل دينا الجارم لـالعرب اليوم هناك عطور تُحقّق السعادة الزوجية وتُؤثّر على مشاعر الرجل



هيفاء وهبي تتألّق بفستان مرصع بالكريستال

القاهرة - فلسطين اليوم
هيفاء وهبي خطفت الأنظار بالتزامن مع احتفالها بعيد ميلادها بأناقتها ورشاقتها التي ظهرت بها خلال حفلها الأخير الذي أحيته في قطر، حيث أبهرت النجمة اللبنانية جمهورها على المسرح بطلتها اللامعة بفستان مرصع بالكامل بحبات الكريستال، وبهذه الإطلالة تعود هيفاء وهبي لستايل الفساتين المجسمة التي تتباهي من خلالها بجمال قوامها وهو التصميم الذي كانت تفضله كثيرا أيقونة الموضة، وذلك بعد اعتمادها بشكل كبير على صيحة الجمبسوت التي أطلت بها في معظم حفلاتها السابقة. هيفاء وهبي سحرت عشاقها في أحدث ظهور لها على المسرح خلال حفلها الأخير بقطر بإطلالة جذابة بتوقيع نيكولا جبران، حيث اعتمدت أيقونة الموضة مجددا التصميم المحدد للقوام مع الخصر الذي يبرز بقصته الضيقة مع الحزام جمال قوامها، حيث تمايلت هيفاء وهبي على المسرح بأسلوبها الأنثوي المعتاد بف...المزيد

GMT 10:04 2024 السبت ,06 كانون الثاني / يناير

الأطعمة الدهنية تؤثر سلبًا على الجهاز المناعي والدماغ

GMT 21:38 2023 الإثنين ,13 آذار/ مارس

سيمافور المحطة!

GMT 21:32 2023 الإثنين ,13 آذار/ مارس

ماذا حل بالثمانيتين معاً؟

GMT 10:42 2020 الإثنين ,12 تشرين الأول / أكتوبر

تحديد موعد إجراء قرعة دوري المحترفين والأولى

GMT 07:27 2017 الخميس ,26 كانون الثاني / يناير

انطلاق فندق "جميرا النسيم" على شاطئ دبي

GMT 03:49 2016 الأحد ,06 تشرين الثاني / نوفمبر

الآذان في القدس

GMT 16:26 2017 السبت ,14 تشرين الأول / أكتوبر

الإحتلال الإسرائيل يعتقل شابين تسللا من قطاع غزة
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday