بوتين مختفٍ لليوم الـ10 والكرملين يكسر حاجز الصمت ويؤكد أنَّه بـصحة جيدة
آخر تحديث GMT 13:08:25
 فلسطين اليوم -

أثار غيابه الطويل تكهنات حول انقلاب عسكري أو إصابته بجلطة دماغية

بوتين مختفٍ لليوم الـ10 والكرملين يكسر حاجز الصمت ويؤكد أنَّه بـ"صحة جيدة"

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - بوتين مختفٍ لليوم الـ10 والكرملين يكسر حاجز الصمت ويؤكد أنَّه بـ"صحة جيدة"

الرئيس الروسي فلاديمير بوتين
موسكو ـ حسن عمارة

خرج المتحدث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف، أخيرًا، عن صمته فيما يتعلق باختفاء الرئيس الروسي فلاديمير بوتين لمدة تزيد عن الـ10 أيام، الأمر الذي أثار حوله الإشاعات بكونه معتقلًا بعد انقلاب عسكري، أو أنَّه قد تعرض لجلطة دماغية، أو أنَّه في شطحة غرامية مع إحدى صديقاته.

وصرَّح بيسكوف، بأنَّ "الزعيم القوي في روسيا بخير وصحته على ما يرام، نحن قلنا هذا أكثر من مائة مرة، إنَّه ليس أمرًا مضحكًا على الإطلاق، كل هذه الإشاعات أمر سخيف للغاية".

ولم يظهر بوتين علنًا ​​منذ أكثر من أسبوع، ما أثار تكهنات كثيرة في جميع أنحاء العالم، وأيًا كانت الإجابة، فإنه مما لا شك فيه أنَّ هناك شيئًا يمنع فلاديمير بوتين من الظهور لمدة 10 أيام.

وبدأت الإشاعات تزداد يومًا بعد يوم، ووصلت ذروتها الأربعاء، عندما تم تأجيل زيارة بوتين إلى كازاخستان، حيث كان مقررًا أن يلتقي في عاصمتها أستانا مع نظيره الكازاخي، واضطر بيسكوف أن ينفى إشاعات مرض رئيسه وأكد أن صحة بوتين لا تزال قوية.

وانتشرت الإشاعات التي تؤكد أنه أصيب بجلطة دماغية، أو توفي، وبعد يوم من غياب الرئيس الروسي (62 عاما) عن الاجتماع السنوي لضباط جهاز الأمن الاتحادي.

وكشفت مصادر مطلعة، أنَّ الرئيس بوتين كان حاضرًا عندما وضعت صديقته، لاعبة الجمباز ألينا كاباييفا، ذات الـ32 عاما، طفلتها، ما قد يفسر سبب غيابه.

وأشارت تقارير محلية إلى أنَّ الرئيس الروسي حجز حجرتين في المستشفى الخاص الذي وضعت فيه كاباييفا مولودتها وأخرى لحراسه، فيما بقي هو بالقرب من صديقته.

وشدَّد بيسكوف على أنَّ هذا الكلام غير صحيح، ونفى الكرملين إشاعات وجود علاقة غرامية بين كاباييفا وبوتين، الذي طلق زوجته، لودميلا، رسميًا عام 2014.

وعلَّق المتحدث باسم الرئيس الأميركي باراك أوباما، اريك شولتز، على سؤال، عما إذا ما كانت لدى الحكومة الأميركية معلومات عن مكان تواجد الرئيس الروسي بوتين، أو إذا ما كان أوباما قد اطلع على الأمر، قائلًا "لدينا ما يكفي من صعوبات ومشاكل، من الأفضل توجيه ذلك السؤال للروس للإجابة عن الأسئلة بشأن زعيمهم، أنا واثق بأنهم سيحرصون على الرد".

وأضاف زميل مشارك في تشاتام هاوس، جون لوف، قائلًا "لقد اختفى بوتين من قبل، عندما كان يعاني من انزلاق غضروفي عندما أصيب وهو يلعب الجودو منذ فترة طويلة، وأوضح "من الطبيعي أن تظهر عليه علامات الإجهاد، إنه في الـ62 من عمره، وفي روسيا، لا أحد يتحدث عن مشاكل بوتين لأن لديه صورة صلبة، الرئيس القوي الذي لا يمرض، وعندما تظهر الإشاعات، الكرملين لا يفعل الكثير لمعالجتها مما يثير المزيد منها.

وظهر بوتين، من قبل، في مناسبة عامة وعلى وجهه بقعة سوداء أسفل عينه اليسرى، وأدى ذلك لتأجيج الإشاعات أيضًا بأنه مريض أو أنه خضع لعملية جراحية تجميلية، وبدا أنَّ بوتين يضع على وجهه مساحيق تجميل كثيفة عند التقاط الصور له خلال زيارته إلى أوكرانيا مع وجود بقعة داكنة تحت عينه اليسرى.

وأفاد المتابعين بأنَّ بوتين ربما تعرض لإصابة خلال مشاركته في ألعاب الجودو؛ لكن المتحدث الرسمي نفى أن يكون بوتين تعرض لكدمات في وجهه، وبرر ذلك إلى جدول أعماله المزدحم وضعف الإضاءة.

وتابع الصحافي الروسي، ايليا كرول (34 عامًا)، "نحن نعلم جميعًا أنَّ بوتين لا يحب أن يتحدث كثيرًا عن نفسه،  لا أحد في روسيا يقول إن الرئيس لديه مشكلة، ونحن معتادون على ذلك".

مساء اليوم عندما يلتقي بوتين الزعيم قرغيزستان، ألمظ بك أتامباييف، في سانت بطرسبرغ، ربما يتم حل هذا اللغز.  

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

بوتين مختفٍ لليوم الـ10 والكرملين يكسر حاجز الصمت ويؤكد أنَّه بـصحة جيدة بوتين مختفٍ لليوم الـ10 والكرملين يكسر حاجز الصمت ويؤكد أنَّه بـصحة جيدة



GMT 07:25 2020 الأربعاء ,02 كانون الأول / ديسمبر

الأمم المتحدة تدعم دعوة الرئيس الفلسطيني لمؤتمر دولي للسلام

GMT 07:06 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

حسن نصرالله يمتنع عن مغادرة مخبئه بعد مقتل محسن فخري زاده
 فلسطين اليوم -

أعادتنا هذه الموضة إلى عالم الأربعينات والخمسينات

تعرفي على إطلالات النجمات العالميات بأسلوب "الريترو"

القاهرة ـ فلسطين اليوم
تنوّع النجمات في إطلالاتهن على السجادة الحمراء، فمنهن من يقررن اعتماد طابعًا معينًا ومنهن من يفضلن البساطة، إلا أننا لاحظنا أن عددًا من النجمات العالمية فضلن هذه الفترة اعتماد موضة الريترو المستوحاة من الحقبات القديمة بحيث اخترن فساتين ذات قصات قديمة وقرروا اعادتها الى الواجهة. لذا تعرفي الى أبرز من اعتمدها، وكيف يمكن أن تنسقيها بأسلوبك الخاص. فساتين بطابع الريترو لا يمكن أن تغيب التصاميم القديمة عن ساحة الموضة فهي تعتبر هوية الموضة الحالية وارثها الثمين. من هنا قررت النجمات أن يعدن هذه الموضة الى الساحة الجمالية والخاصة بعالم الموضة تحديداً، فرأينا فساتين بقصات متنوعة مستوحاة من الحقبات الماضية. عودة الى أربعينات وخمسينات القرن الماضي لا تُشكّل العودة في الصيحات ‘لى سنوات قليلة مضت، بل على العكس أعادتنا هذه الموضة ...المزيد

GMT 07:55 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

عارضة مصرية تثير الجدل بـ"أهرامات سقارة" ووزارة الآثار ترد
 فلسطين اليوم - عارضة مصرية تثير الجدل بـ"أهرامات سقارة" ووزارة الآثار ترد

GMT 08:42 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

تعرّف على أفضل النشاطات السياحية ليلًا في دبي شتاء 2020
 فلسطين اليوم - تعرّف على أفضل النشاطات السياحية ليلًا في دبي شتاء 2020

GMT 07:48 2020 الأربعاء ,02 كانون الأول / ديسمبر

3 أفكار تبعد الرتابة والملل عن "ديكورات" منزلك
 فلسطين اليوم - 3 أفكار تبعد الرتابة والملل عن "ديكورات" منزلك

GMT 11:41 2020 الخميس ,06 شباط / فبراير

أخطاؤك واضحة جدّاً وقد تلفت أنظار المسؤولين

GMT 12:28 2020 الخميس ,22 تشرين الأول / أكتوبر

الاحتلال يبعد مقدسيا عن المسجد الأقصى لخمس شهور

GMT 21:53 2015 الأحد ,25 تشرين الأول / أكتوبر

البشرة السمراء تحتاج لألوان شعر تبرز جمالها

GMT 01:43 2017 الأحد ,29 كانون الثاني / يناير

أفراح العرس في السودان لها طقوس ومورثات مختلفة

GMT 06:18 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

يتناغم الجميع معك في بداية هذا الشهر

GMT 04:54 2019 الثلاثاء ,11 حزيران / يونيو

صور نادرة تُظهر حَمْل النجمة مارلين مونرو عام 1960

GMT 16:15 2019 الإثنين ,14 كانون الثاني / يناير

افضل عطور "جيفنشي" للتمتع بسحر وجاذبية في امسياتك الراقية

GMT 18:27 2015 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

فوائد الكركم لعلاج القولون
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday