فنلندا تسيطر على المركز الأول تقرير السعادة العالمي الصادر خلال 2018
آخر تحديث GMT 09:08:54
 فلسطين اليوم -
الرئيس عون: باسيل هو من يقرر اذا كان يريد البقاء في الحكومة وهو يقدر ظروفه وما من أحد يستطيع أن يضع فيتو عليه في نظام ديمقراطي وهو رئيس أكبر تكتل نيابي ترامب يقول إن واشنطن تراقب الشخص الثالث في ترتيب القيادة في تنظيم داعش بعد البغدادي وتعرف مكانه وزير الخارجية الأميركي يستنكر وقوع قتلى بين المتظاهرين نتيجة لقمع الحكومة العراقية للتظاهرات رئيس الوزراء العراقي" لا نقوم بالتعرض للمظاهرات طالما هي سلمية" رئيس الوزراء العراقي" ازداد النشاط الاقتصادي خلال عهد حكومتنا" وزير الخارجية الأميركي يدعو رئيس الوزراء العراقي إلى اتخاذ خطوات فورية لمعالجة المطالب المشروعة للمتظاهرين من خلال سن الإصلاحات ومعالجة الفساد رئيس الوزراء العراقي "هناك مغالاة في تحميل حكومة عمرها سنة ملفات الفساد" النائب العام المصري يصدر قرارا بشأن مواقع التواصل الاجتماعي السجن لمدة عام بحق متظاهرين رفعوا الراية الأمازيغية في الجزائر عون لوسائل إعلام لبنانية " لم نتلق ردا من المتظاهرين على مبادرة الحوار"
أخر الأخبار

مؤسسة "غالوب" تؤكّد أن الشعب يتسم بالانطواء ونادرًا ما يعبر عن شعوره

فنلندا تسيطر على المركز الأول تقرير السعادة العالمي الصادر خلال 2018

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - فنلندا تسيطر على المركز الأول تقرير السعادة العالمي الصادر خلال 2018

مؤسسة "غالوب"
هلسنكي ـ فلسطين اليوم

 احتلت فنلندا مركز الصدارة في تقرير السعادة العالمي لعام 2018، وذلك بسبب أمانة شعبها، والشعور بالاطمئنان داخل البلد دون الخوف من التعرض للسرقة أو أي من الجرائم المختلفة. وبرهنت راقصة البالية مينا تيرفاماكي على ذلك الأمر، عندما تركت حقيبتها على مقعد في إحدى الحدائق، وفيها نقودها ومقتنياتها الشخصية. وبعد مضي ربع ساعة، تدرك ذلك. لكنها لم تتصرف بذعر ولم يتكون لديها ذلك الشعور بالقلق. فهي على ثقة بأن حقيبتها ستكون بالضبط في المكان الذي تركتها فيه. وبالفعل، عندما عادت أدراجها، وجدت حقيبتها حيث تركتها.

وبحسب تقرير السعادة العالمي 2018، فإنه بناء على بحث أجرته مؤسسة غالوب العالمية للأبحاث، فإن فنلندا هي أسعد بلد في العالم. لكن الفنلنديين ليسوا واثقين بهذه النتيجة لأنهم كما يقولون صبورون بطبيعتهم. ويقول مايك ويكينغ، المدير التنفيذي لـ "معهد أبحاث السعادة"، وهو مؤسسة بحثية مستقلة في فنلندا تركز على دراسات الرفاه المعيشية والسعادة: "شعوب دول الشمال، والفنلنديون منهم بشكل خاص، يتصفون بالانطواء، ونادراً ما يحتلون مكانة متقدمة في التعبير عن الفرح أو الغضب، فهم مختلفون جدًا في هذا عن شعوب أميركا اللاتينية على سبيل المثال، التي تعبر عن عواطفها بشكل حاد. بالنسبة إلى الفنلنديين، السعادة تتعلق أكثر بالعيش المحافظ والمتوازن، والقوة في مواجهة الصعاب".

ويطلق اسم دول الشمال على منطقة جغرافية تمتدُّ عبر شمال أوروبا وشمال المحيط الأطلسي، وتضم آيسلندا والدنمارك والسويد وفنلندا والنرويغ، وآلاند وغرينلاند، وجزر الفارو. وتتفق تيرفاماكي مع هذا الرأي، وتقول: "لدي مشاعر متناقضة جداً تجاه تقرير السعادة. الفنلنديون يقرأونه ويضحكون قائلين: ماذا؟ نحن؟ والذي يتبادر إلى ذهني هو أن الفنلنديين يشعرون بالرضا أكثر من كونهم سعداء".

وجون هيليويل من جامعة بريتيش كولومبيا الكندية الذي شارك في تحرير تقرير السعادة العالمي، يفسر الأمر بأن قياس السعادة ليس دراسة عاطفية على الإطلاق، لكنها في الحقيقة لها علاقة أكبر بالمال. فهي إذاً نظرة إلى نوعية وجودة الحياة حول العالم، وبهذه المعايير والمقاييس، جاءت فنلندا الأقوى لهذا العام.

وقال هيلويل: "العوامل التي تساهم في جودة الحياة هي حياة صحية، ونصيب قوي للفرد من الناتج المحلي الإجمالي. لكن هناك أمورًا أخرى مثل القدرة على رعاية الناس لبعضهم البعض، ووجود شخص تعتمد عليه في أوقات الشدة، وحرية اتخاذ القرارات المتعلقة بحياتك الشخصية. إنها أمور تتعلق بالثقة والسخاء، وتتبوأ فنلندا مكانة مرموقة للغاية في هذه الأمور".

وأضاف "تميل شعوب شمال الكرة الأرضية إلى نمط مسطح من النسيج الاجتماعي، تقل فيه عدم المساواة، وتسود فيه القدرة الأفضل على المساندة والوقوف بجانب المحتاجين ومن هم أقل حظاً. كل هذه الأشياء من شأنها أن تجعل هذه الشعوب تتبوأ مكانة عالية في أي اختبار يطلب منهم فيه أن يصنفوا مستوى جودة حياتهم". ويتفق الدكتور فرانك مارتيلا، الباحث في علم النفس الاجتماعي في جامعة هلسينكي، مع هذا التفسير ويقول: "الثقة أمر له مكانة كبيرة هنا. لدى الناس رغبة في أن يكونوا جديرين بالثقة. إذا أسقطت محفظة نقودك في الشارع، فبإمكانك أن تكون واثقًا تمامًا من أنها ستعود إليك، عادة بما فيها من نقود".

وتابع "مجلة ريدرز دايجست أجرت في الواقع اختبارًا على هذا الأمر ذات مرة. فمن بين جميع المدن التي أجريت عليها الدراسة كانت هلسينكي أكثر مدينة أعيدت فيها محافظ النقود لأصحابها. لا عجب إذاً أن تكون الثقة بالغرباء هي الأعلى في فنلندا من بين بقية البلدان الأوروبية".

وللمرة الأولى هذا العام، طلب تقرير السعادة العالمي من المهاجرين المشاركة في الاستطلاع المسحي، وكان مستوى السعادة للمهاجرين مطابقًا من الناحية العملية لنتائج المسح على السكان في شكل عام، وكانت فنلندا على رأس القائمة. وبكلمات أخرى، كل من السكان الأصليين والمهاجرين في فنلندا يعيشون بمستوى واحد من السعادة. وهذا أمر مثير لأنه عمليًا يدحض النظرية القائلة أن السعادة مقتصرة على الفنلدنيين أو أمر يختصهم وحدهم.

وواصل هيلويل: "النظر إلى سعادة المهاجرين يبدد النظرية القائلة إن مجتمعات شمال أوروبا منغلقة ومتجانسة. إذا كانت السعادة متعلقة بشيء في التركيبة النفسية للفنلنديين، فهي عمليًا متوافرة وفي شكل مساو لشخص قادم من بنغلادش. لذا، فإن السعادة لها علاقة أكبر بالطريقة التي تدار بها البلاد". وتدار فنلندا بسياسات تنم عن احترام عميق وكبير لحقوق الإنسان. فهي من أفضل الأماكن في العالم لكي تكون المرأة أماً، وتملك أحد أفضل نظم التعليم في العالم. وهي مميزة بشكل واضح في سياساتها المتعلقة بالبيئة والمساواة بين الجنسين والتوازن بين العمل والحياة.

وهذه الأشياء التي تجعل الناس في بلد من البلدان يظهرون سعادة ورضا بحياتهم أكثر من غيرهم، سواء كان أو لم يكن من طبيعتهم أو من ثقافتهم أن يظهروا سعادتهم بها. من الممكن عمليًا أن تكون عابسًا في الظاهر، وفي الوقت ذاته أن تكون "أسعد من على وجه الأرض".

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

فنلندا تسيطر على المركز الأول تقرير السعادة العالمي الصادر خلال 2018 فنلندا تسيطر على المركز الأول تقرير السعادة العالمي الصادر خلال 2018



بقيادة كيم التي اختارت فستان فينتاج بحمّالات السباغيتي

بنات "كارداشيان" يخطفن الأنظار في حفل "بيبول تشويس"

لوس أنجلوس ـ رولا عيسى
أقيم في السّاعات الأولى من صباح يوم الإثنين حفل توزيع جوائز الـ "People's Choice Awards" لـ عام 2019 في لوس أنجلوس، وحضر هذا الحدث نخبة من أشهر نجمات هوليوود ونجمات وسائل التواصل الاجتماعيّ، وشخصيات تلفزيون الواقع، وكالعادة دائمًا أطلّت علينا النّجمات بأبهى الإطلالات وأجملهنّ. وفازت النجمة جوين ستيفاني بجائزة "أيقونة الموضة" في الحفل، حيث ظهرت على السّجّادة الحمراء مرتدية فستانًا فخمًا من تصميم "فيرا وانغ" تميّز بصورته الهندسيّة الدراماتيكيّة وذيل طويل، جاء باللون الأبيض ونسّقته مع قفّازات مخمليّة سوداء تصل فوق الكوع، وجوارب مشبّكة طويلة، وزوج من البوت العالي حتى الفخذ. لكنّها لم تكن الوحيدة التي لفتت الأنظار في الحفل، حيث حضرت عضوات عائلة كارداشيان الحفل بقيادة كيم التي اختارت فستان فينتاج بحمّالات السباغيتي وبص...المزيد

GMT 06:34 2019 الأربعاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف على أفضل وأرخص وجهات السفر في يناير 2020
 فلسطين اليوم - تعرف على أفضل وأرخص وجهات السفر في يناير 2020

GMT 04:39 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

"المخمل الفاخر" يمنح منزلك مظهرًا فاخرًا في شتاء 2019
 فلسطين اليوم - "المخمل الفاخر" يمنح منزلك مظهرًا فاخرًا في شتاء 2019

GMT 04:16 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

ترامب يلتقي رجب طيب أردوغان وتحذير شديد اللهجة بسبب موسكو
 فلسطين اليوم - ترامب يلتقي رجب طيب أردوغان وتحذير شديد اللهجة بسبب موسكو

GMT 02:55 2019 الثلاثاء ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

8 وجهات سياحية رخيصة خلال الشتاء أشهرها دبي وجزر الكناري
 فلسطين اليوم - 8 وجهات سياحية رخيصة خلال الشتاء أشهرها دبي وجزر الكناري

GMT 04:35 2019 الأحد ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

نماذج وأفكار لديكورات خشب الحائط من توقيع ريهام فرَّان
 فلسطين اليوم - نماذج وأفكار لديكورات خشب الحائط من توقيع ريهام فرَّان

GMT 18:05 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك أجواء غير حماسية خلال هذا الشهر

GMT 06:31 2019 الأحد ,31 آذار/ مارس

تنعم بأجواء ايجابية خلال الشهر

GMT 17:57 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك ظروف غير سعيدة خلال هذا الشهر

GMT 16:27 2015 الجمعة ,16 كانون الثاني / يناير

دجاج كريسبي بالزبادي اللذيذ

GMT 16:53 2019 السبت ,05 كانون الثاني / يناير

إليك أجمل إطلالات مدونة الموضة المحجبة دلال الدوب

GMT 04:17 2015 الأحد ,01 تشرين الثاني / نوفمبر

طفلة تعاني من تشوهات خلقية تحمل قلبها خارج صدرها

GMT 15:16 2019 الأحد ,17 شباط / فبراير

مجموعة "Elie Saab" للخياطة الراقية لربيع 2019

GMT 04:11 2016 الأحد ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

الرضاعة تساعد في تخفيف الألم أثناء التطعيم

GMT 00:58 2017 الثلاثاء ,17 كانون الثاني / يناير

قناة MBC مصر تستضيف بنات سوبر مان للمرة الثانية

GMT 01:14 2017 الجمعة ,10 شباط / فبراير

باريس هيلتون تبدو رائعة في فستان ذهبي طويل

GMT 04:09 2014 الخميس ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

قصر الرئيس السوري مدرجات خضراء وغرف من الرخام

GMT 05:26 2019 الإثنين ,22 إبريل / نيسان

إليكم مجموعة من الصور لأفضل 10 قبعات دلو للرجال

GMT 17:36 2019 الثلاثاء ,08 كانون الثاني / يناير

أهم خطوات ممارسة العلاقة الحميمية
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday